جمعية “أداب بلا حدود للثقافة والفنون”تنظم ندوة اعلامية حول موضوع «الاعلام الجهوي و دوره في تنمية الوعي البيئي»بمدينة تاونات Reviewed by Momizat on .   [caption id="attachment_10429" align="aligncenter" width="540"] الاطر التي حاضرت اثناء الندوة بتاونات[/caption] منير فلاح: "تاونات.نت"/ احتضن مركز التكوين الم   [caption id="attachment_10429" align="aligncenter" width="540"] الاطر التي حاضرت اثناء الندوة بتاونات[/caption] منير فلاح: "تاونات.نت"/ احتضن مركز التكوين الم Rating: 0

جمعية “أداب بلا حدود للثقافة والفنون”تنظم ندوة اعلامية حول موضوع «الاعلام الجهوي و دوره في تنمية الوعي البيئي»بمدينة تاونات

 

الاطر التي حاضرت اثناء الندوة بتاونات

الاطر التي حاضرت اثناء الندوة بتاونات

منير فلاح: “تاونات.نت”/ احتضن مركز التكوين المستمر التابع للمندوبية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بمدينة تاونات مساء السبت 17 دجنبر 2016 ندوة اعلامية في موضوع ” الاعلام الجهوي و دوره في تنمية الوعي البيئي” المنظمة من طرف “جمعية اداب بلا حدود للثقافة و الفنون” التي ترأسها الطالبة الباحثة فاطمة الزهراء العلمي بدعم من المجلس الجماعي لتاونات و المجلس الاقليمي ، والتي أثث فصولها  اصحاب الميدان سواء  في المجال الاعلامي او البيئي ممن أثثوا فضاء المؤتمر العالمي للمناخ الذي نظم مؤخرا بمدينة مراكش المغربية في نسخته 22 (كوب 22)، ويتعلق الامر بالاستاذ احمد العسالي وهو اعلامي متخصص رئيس جمعية الانطلاقة الخضراء  Forum Start Greenedd ، و الاستاذ احمد عامر خريج المدرسة الوطنية للادارة ومستشار في الشؤون القانونية، و الاجتماعية و الاعلامي امجد النادي خريج الاكاديمية الامريكية Stanford قسم الاعلام، والاستاذ الغالي ازطوط  مختص بشؤون البيئة محليا.

 وقد  اجمع المشاركون الى أن اشكالية البيئة اصبحت أولوية وطنية و دولية في ظل ظهور عدد من المشاكل البيئية التي اصبحت تهدد البشرية  الامر الذي جعل العالم ينادي بربط البيئة بالتنمية المستدامة، و هذا لن يتأتى الا بربط اشكالية التلوث البيئي بوسائل الاعلام .

جانب من الحضور

جانب من الحضور

ولعل عنوان الندوة دليل قاطع على الدور الحيوي و المهم الذي يمكن ان يقوم به الاعلام الجهوي و يشارك في دفع خطط التنمية، كما من شأنه القيام بدور اساسي في التنشئة و التربية السلوكية للأفراد. واعتبر المشاركون في الندوة ان الاعلام  الجهوي و المحلي عنصر اساسي لا غنى عنه لانجاح مخطط التنمية مادام يقوم بعملية التوعية البيئية للأفراد و المجتمع عبر اثارة الاهتمام بقضايا البيئة و تنمية الوعي بأبعادها المختلفة.

ولنشر  هذا الوعي البيئي اصبح من الﻻزم معايشة المواطنين مشاكلهم و الاقتراب منهم و نقل مطالبهم وذلك باستعمال مختلف وسائل الاعلام سواء المسموعة او المرئية او المقروءة لتصل الى كافة شرائح الجتمع و المسؤولين.

 البيئة في شقها المحلي كانت حاضرة من خلال عرض قدمه الاستاذ الغالي ازطوط الذي نقل تجربته من داخل نادي البيئة بمؤسسة تعليمية (اعدادية النهضة بتاونات) وكيف استطاع هذا النادي من تحقيق اهدافه من خلال  نشر الوعي عبر الحملات التحسيسية و الرسوم على الحائط ( الجذاريات) مؤكدا ان اعدادية النهضة اصبحت نموذجا يحتدى به في هذا المجال الا ان المسؤولية الكبرى تبقى على عاتق المسؤولين وذلك عبر اخراج برامج و مواد دراسية داخل المقرر المدرسي تعالج هذا الموضوع.

تدخلات اخرى انصبت على ضرورة الحفاظ على البيئة باقليم تاونات الذي يزخر بثروات طبيعية هائلة وجب الحفاظ عليها ، تدخلات تؤرخ لواقع بيئي مرير من خلال مادة المرجان التي تأتي على الاخضر و اليابس كلما حل موسم جني الزيتون، اذ اعتبر احد المتداخلين ان الوديان و الانهار باقليم تاونات تلبس لون السواد كلما حل موسم جني الزيتون امام صمت المسؤولين على الرغم من الضجة الكبيرة التي رافقت هذه المادة على مدار سنوات طويلة دون ايجاد حلول عملية من اجل الحد منها. 

فاطمة الزهراء العلمي رئيسة جمعية اداب بلا حدود للثقافة و الفنون بمدينة تاونات

فاطمة الزهراء العلمي رئيسة جمعية اداب بلا حدود للثقافة و الفنون بمدينة تاونات

وفي ختام هذه الندوة كان لجريدة “تاونات.نت” لقاء مع فاطمة الزهراء العلمي رئيسة “جمعية أدب بلا حدود للثقافة و الفنون” التي أكدت ان تنظيم هذه الندوة التي تعالج موضوع غاية في الاهمية و الحساسية يأتي ايمانا من الجمعية بمجهودات صاحب الجلالة الملك محمد السادس فيما يخص الحفاظ على البيئة و حرصه الشديد على انجاح هذه التجربة المتفردة خاصة بعد النجاح المتميز لقمة المناخ(كوب 22) الذي نظمه المغرب باقتدار  خلال الايام القليلة الماضية و الذي جعل العالم يقف مشدوها للنجاح الكبير الذي عرفه .

 ولم تفوت فاطمة الزهراء العلمي الفرصة تمر دون ان تقدم الشكر و الامتنان لمحمد قلوبي رئيس جماعة تاونات و محمد السلاسي رئيس المجلس الاقليمي والمندوب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية بتاونات و باشا مدينة تاونات على الدعم و التشجيع من اجل انجاح هذا النشاط و اخراجه الى حيز الوجود، مؤكدة عزمها على تنظيم هكذا ندوات في قادم الايام خدمة للمدينة و ساكنتها التي تستحق منا كل الاهتمام.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5468

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى