طلبة بالدار البيضاء يُدخلون الفرحة على تلاميذ ضواحي مدينة تاونات

فرعية واد الحمى بنواحي تاونات

فرعية واد الحمى بنواحي تاونات

محمد العبادي:”تاونات نت”/فعّل مؤخرا سبعة (7) طلاب ملتئمين ضمن مجموعة “صناع الفرحة JOY MAKERS“، بالمعهد العالي للتدبير «  HEM » بالدار البيضاء،تدخّلا اجتماعيا تطوّعيا لفائدة تلميذات وتلاميذ فرعية “واد الحمى” التابعة لمدرسة غصن الزيتون بحوض الساهة ضواحي مدينة تاونات، شمل طلاء جدران ومرافق حجرتين دراسيتين، وإيصالها بالتيار الكهربائي.

وقال الطالب أكرم عبادي، منسقة المجموعة لجريدة “تاونات نت”، إن هذا العمل الاجتماعي نظم بتنسيق مع المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية، ويأتي في إطار “تنفيذ المشروع المهني والشخصي للطلبة في المجال الاجتماعي، ويروم التخفيف من معاناة أطفال هذه القرية وتوفير ظروف ملائمة للتحصيل الدراسي”.                                                                                                                                                                

وأضاف المتحدّث للجريدة، أن هذه الورشة كان من المقترح انجازها في بوسكورة، الا أن اطلاع والدي عبد الحي عبادي اطار سابق بالخطوط الملكية المغربية على واقع البنية السيئة لحجرات الفرعية وافتقادها للتيار الكهربائي، ” جعلني اقترح على المجموعة، التطوع ماديا ومعنويا واعداد ميزانية قبلية للتدرب على انجاز مشروع يضفي على تلاميذ وتلميذات ومدرس الفرعية رونقا ومظهرا آخر يليق بمستوى التربية والتكوين وبصحة أطفال قرية واد الحمى.

للاشارة فان، فرعية واد الحمى التي يدرس بها 46 تلميذ وتلميذة، توجد بدائرة نفوذ قوي لشقيق رئيس بلدية تاونات السابق ونائب لرئيس بلدية تاونات الحالي، الأمر الذي يبرز للعيان، أن اهتمامات بعض المنتخبين بتاونات لازالت بعيدة كل البعد عن كل ما هو تربوي وتعليمي.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5569

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى