إستمرار رمي النفايات بمنجم الملح بتيسة بتاونات وفعاليات محلية تطالب بفتح تحقيق فيما يقع…

منجم الملح تحول إلى مزبلة بتيسة

منجم الملح تحول إلى مزبلة بتيسة

يونس لكحل:” تاونات نت”/ منجم الملح بتيسة بتاونات من المواقع المهمة بالإقليم وبالوطن كمنجم ملحي ومكان إيكولوجي بيئي له قيمة إقتصادية واعتبارية جد مهمة ، لكن  الجماعة الترابية لتيسة حولته الى مكان لرمي الأزبال والنفايات بكل أشكالها مما يعد وصمة عار في جبين كل المسؤولين المحليين والإقليميين ووزارة البيئة بحسب عدد من المتتبعين للشأن المحلي …

فعاليات محلية من جانبها طالبت  بفتح تحقيق في هذا الإستهتار الخطير بالمجال ،خاصة أن  ملك البلاد ركز غير مامرة في خطبه على أهمية المحافظة على المجالات البيئية وحمايتها وتأهيلها بإعتبارها رافعة للتنمية المستدامة ، لكن الوضع الحالي بهذا المنجم والذي يعد رمزا لتيسة ولإقليم تاونات  إذا علمنا بأنه من أكبر المناجم الملحية بشمال افريقيا ، لكن حاله منذ سنوات تحول الى واقع مزري خطير  بفعل الأزبال والنفايات التي تقوم بلدية تيسة برميها فيه وهي مستمرة منذ سنوات في طامة توجب تدخل عامل الاقليم ووزارة البيئة بفتح تحقيق فيما يقع وتحديد المسؤوليات ضد من يستمرون في التهجم على المجال البيئي من حجم منجم الملح كفضاء إيكولوجي مهم.

 للاشارة تستمر جماعة تيسة في رمي النفايات بالموقع بالرغم من أن أحكام قضائية مرت من كل مراحل التقاضي حكمت جميعها بوقف العملية المضرة بالبيئة والتي تذمر موقع بيئي من خلال رمي الأزبال والنفايات به على أشكالها وأنواعها الخطيرة …

 فهل سيتم التدخل لانقاذ هذا الموقع المهم أم ستستمر دار لقمان على حالها ؟؟!!

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5569

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى