“صدى تاونات”تنظم حفلا تكريميا لفعاليات تخللته قراءات شعرية مع المرافقة الموسيقية للفنان عزيز البكوري بتاونات

الفنان عزيز البكوري

الفنان عزيز البكوري

محمد الشهبوني:”تاونات.نت”/سيرا على نهجها المعتاد خلدت جريدة “صدى تاونات” يوم السبت 28 أكتوبر 2017 بمركز التكوين المستمر التابع للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاونات الذكرى 23 لميلادها مؤكدة صمودها في وجه كل العراقيل و الصعوبات التي اعترضتها بكل حزم و مسؤولية بفضل حنكة مدير تحريرها الاستاذ إدريس الوالي والذي خامر تجربة رائدة في هذا المجال.

 وأقامت الجريدة بهذه المناسبة حفلا تكريميا لنخبة من الأقلام الصحفية المتميزة على الصعيد الوطني يتقدمهم الكاتب الصحفي محمد أديب السلاوي و الصحافية زهور حارش مديرة وكالة المغرب العربي للأنباء بلبنان سابقا و الإذاعي الرياضي المتميز الحسين الحياني والصحفي الإذاعي ابن عين مديونة بتاونات احمد السدجاري، فيما غاب الصحافي عبد الحكيم نوكيزة الذي كان مقررا حضوره لولا وفاة شقيقه التي منعته من التواجد في هذه المناسبة.

عزيز بكوري

عزيز بكوري

كما تم تكريم وجوه وشخصيات أخرى من أبناء الإقليم يتقدمهم الاستاذ البرلماني السابق عبد القادر البنة و الدكتور الباحث الحسن الوارث الذي سبق له الاشتغال بجريدة “صدى تاونات” ومحمد العبادي الإطار السابق المكلف بالصحافة بوزارة التجهيز و النقل بتاونات و الخبير احمد الغازي ابن منطقة بني وليد و أحمد العزابي اقدم رجل نظافة بالمدينة والذي تجاوز عمره 80 سنة والذي مازال يشتغل بدون تغطية صحية ولا تقاعد ويعيش ظروف اجتماعية وصحية صعبة.وقد خصصت الجريدة شيكا لاحمد العزابي عربون اعتراف وتقدير لهذا الرجل.

الفنان بكوري بمعية الشاعر والإعلامي عبد الحميد العوني

الفنان بكوري بمعية الشاعر والإعلامي عبد الحميد العوني

 وتخلل هذا الحفل قراءات شعرية للشعراء الاساتذة محمد العوني والغالي ازطوط و علال الجعدوني مع المرافقة الموسيقية على آلة الكمان للفنان العصامي المتألق والعازف إبن مدينة تاونات عزيز البكوري الذي أتحف الحضور بلوحات موسيقية صامة في غاية الروعة كما سلمت للمحتفى بهم جوائز تذكارية تؤرخ لهذه المناسبة.

الفنان عزيز بكوري

الفنان عزيز بكوري يعزق على آلة الكمان

وتجدر الإشارة لأن الفنان عزيز البكوري فهو من مواليد سنة 1975 بمدينة تاونات ، يهوى العزف على آلة الكمان التي يحملها معه أينما حل وارتحل ويعشقها حد الجنون ، ولا يمر عليه يوم من دون أن يعزف عليها مقطوعاته المفضلة ويدرب أصابعه على ملامسة أوتارها .

استهوته الأنغام الموسيقية منذ نعومة أظافره ومارس هذه الهواية  في منزل والديه الذي تربى ونشأ فيه وفي الهواء الطلق وبين أحضان الطبيعة ، وبدار الشباب بتاونات رفقة جمعيات وأندية مختلفة ، وساعده احتكاكه بعازفين مرموقين وأساتذة الموسيقى على صقل موهبته وتطويرها .

عزيز البكوري

عزيز البكوري

تعلم قواعد الموسيقى والصلفيج بمعهد موسيقي خاص بمدينة صفرو لمدة قصيرة ، ولم يتمكن من إتمام دراسته الموسيقية بهذا المعهد نظرا لبعد المسافة بين تاونات وصفرو .

 ولم يخف لنا عزيز بكوري حسرته في تصريح خص به جريدة “تاونات نت” على غياب معهد موسيقي بمدينته تاونات التي تزخر وتعج بالمواهب الفنية والموسيقية ولا تجد من يرعاها ويصقلها لكي تطرق باب الشهرة والنجومية كما هو الشأن بمدن وأقاليم أخرى من المملكة ، وهو ما جعل العديد من هذه المواهب – يقول البكوري – تضيع مع مرور الزمن وتموت موتاً بطيئاً ، ودفع بمواهب أخرى للهجرة خارج الإقليم والوطن ككل بحثاً عن آفاق أخرى أكثر رحابة للعيش وللحياة وممارسة الفن والهوايات المفضلة .

الفنان بكوري بمعية الشاعر علال الجعدوني

الفنان بكوري بمعية الشاعر علال الجعدوني

ساهم الفنان عزيز بكوري في إحياء العديد من السهرات بعدد من المدن المغربية، كما شارك في مهرجانات فنية أبرزها مهرجان اتصالات المغرب على الشواطئ فضلا عن مشاركته في حفلات جريدة”صدى تاونات”.

ويدين بالفضل والجميل والعرفان في هذا الصدد لجمعية “سفير” التي فتحت في وجهه آفاق شهرة سمحت له بالعزف أمام العديد من الفنانين الكبار نذكر من بينهم الفنان محمود الإدريسي والفنان عبد الوهاب الدكالي ،عبد الرحيم الصويري ،حاتم إدار ،الفنانة نزهة الشعباوي وآخرين …

المحتفى بهم بمعية فعاليات محلية بتاونات

المحتفى بهم بمعية فعاليات محلية بتاونات

عزيز بكوري حصل على دبلوم في المعلوميات من معهد متخصص بعدما أنهى دراسته الثانوية؛ متزوج وأب لطفلين ، يكسب قوت يومه ويعيل أسرته من نشاطه التجاري لأن الفن والموسيقى لا يمكن الاعتماد عليهما لمواجهة تكاليف الحياة – كما يقول – بمدينة بلا آفاق وبلا فرص وبلا أنشطة مستمرة وإشعاعية كمدينة تاونات التي تنظم فيها الحفلات والتظاهرات الفنية بشكل موسمي .

وفي ختام دردشة “تاونات نت” هذه مع الفنان عزيز بكوري ، لم يترك الفرصة تمر من دون تقديم خالص شكره وامتنانه لجريدة “صدى تاونات”الورقية و”تاونات نت” الإلكترونية ولمديرهما الأستاذ إدريس الوالي وطاقمها الصحفي على كل ما يبذلونه جميعاً من جهود لتسليط الضوء على فناني المدينة والإقليم ككل ، الذين يكاد أن يطويهم النسيان والإهمال من قبل الجهات المسؤولة والقطاعات الوصية على الفنون والشباب .

الفنان بكوري بمعية الشاعر الغالي أزطوط

الفنان بكوري بمعية الشاعر الغالي أزطوط

فألف تحية وشكر لهذه الجريدة الصامدة يختم ضيفنا واعداً جمهوره ومحبيه وقراء “صدى تاونات” و”تاونات نت” بتقديم أفضل ما لديه في المناسبات والتظاهرات الفنية القادمة .

 عدسة: كريم الزاهر

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5590

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى