انتحار قاضية من تاونات حديثة التخرج وهي حامل في شهرها الخامس بفاس Reviewed by Momizat on . [caption id="attachment_15500" align="aligncenter" width="554"] انتحار -أرشيف[/caption] انتحار قاضية من تاونات بفاس وهي حامل في شهرها الخامس   محمد الزروال [caption id="attachment_15500" align="aligncenter" width="554"] انتحار -أرشيف[/caption] انتحار قاضية من تاونات بفاس وهي حامل في شهرها الخامس   محمد الزروال Rating: 0

انتحار قاضية من تاونات حديثة التخرج وهي حامل في شهرها الخامس بفاس

انتحار -أرشيف

انتحار -أرشيف

انتحار قاضية من تاونات بفاس وهي حامل في شهرها الخامس

 

محمد الزروالي:”تاونات نت”/أقدمت  قاضية تنحدر من جماعة الوردزاغ بإقليم تاونات حديثة التخرج اسمها قيد حياتها “فاطمة الزهراء ح.” ، بعد زوال يوم الأربعاء 19شتنبر، على الإنتحار، وهي حامل في شهرها الخامس بغرفة نومها ببيت والديها بحي السعادة بمدينة فاس.

واكتشفت والدتها جثتها ظهر اليوم بغرفة نومها ببيت والديها بحي السعادة بفاس، بعد أن أقدمت على الإنتحار شنقا بواسطة غطاء رأسها.

ومباشرة بعد علمها بهذا الحدث المؤلم فتحت مصالح الضابطة القاضية التابعة لولاية أمن فاس تحقيقا حول ملابسات وظروف وفاة القاضية المتدربة تحت إشراف الوكيل العام للملك.

وحسب مصادر قريبة من عائلة الراحلة، التي لا يتجاوز سنها 22عاماً والحامل في شهرها الرابع، والتي يشتغل زوجها، أيضا، في سلك القضاء بمدينة طاطا، فإنها كانت تعاني قيد حياتها، خلال الآونة الأخيرة، من توتر نفسي حاد، كانت تتابع إثره العلاج باستعمال الأدوية المهدئة، نافية أن تكون أسباب إقدام الهالكة على وضع حد لحياتها لها علاقة بضائقة مادية أو توتر في العلاقة مع وسطها الأسري.

وقال القاضي الدكتور عبد اللطيف وردان نائب رئيس المحكمة الإبتدائية بمدينة الدارالبيضاء وعضو الودادية الحسنية للقضاة وهو أستاذ بالمعهد العالي للقضاء بالرباط في تصريح خص به جريدة “تاونات نت” عن القاضية “…عرفتها كملحقة قضائية بالمجموعة 5 الفوج 42 بمناسبة عملي كاستاذ  بالمعهد العالي للقضاء، وكانت رحمها الله خجولة وقورة محجبة ،ذات أخلاق عالية وتكوين قانوني رصين”.

 وأضاف “و أقول انها أم حامل شاء الله ان تكون شهيدة ، لأنه حسب علمي من مصادر مقربة منها مرت بمرحلة وحم صعبة سببت لها اكتئابا، وحسب رأي الأطباء فالمرأة خلال الحمل أو بعد الولادة قد تصاب بالاكتئاب الحاد الذي قد يؤدي إلى إنهاء الحياة اراديا، وتسمى هذه الحالة المرضية، ب baby-blues. …وسبب قولي ذلك هو قطع الطريق على أشباه الصحافيين المتحذلقين الذين يستغلون مثل هذه المواقف لإشاعة أخبار كاذبة و مغرضة تسيئ إلى الشهيدة فاطمة وزوجها القاضي وعائلتيهما و القضاة جميعا، لذا وجب علينا التصدي لذلك بحزم” .

وختم الأستاذ وردان قوله “اطلب من الله عز وجل أن يرحمها ويغفر لنا جميعا ولها ما تقدم وتأخر ويسكنها فسيح جناته “.

وعلمت جريدة “تاونات نت” الإلكترونية أن الراحلة تم دفنها، بمسقط رأسها بجماعة الورتزاغ بنواحي مدينة تاونات،(على بعد 84كلم عن فاس)في موكب جنائزي مهيب وٌوري جثمان الفقيدة القاضية المتمرنة الشابة.

و قد حضر مراسيم العزاء وفد قضائي رفيع المستوى على رأسه فضيلة الدكتور عبد المجيد غميجة المدير العام للمعهد العالي للقضاء و مدير التكوين بنفس المعهد و عدد من الشخصيات المرافقة له كما حضر زملاء الفقيدة بالفوجين 42 و 43 قادمين من الرباط، و حضر  نائب رئيس المحكمة الإبتدائية  بتاونات و وكيل الملك بها و نوابه.رحم الله الفقيدة بواسع رحمته وأسكنها فسيح جناته و رزق أهلها الصبر والسلوان.

رحم الله الفقيدة وأسكنها فسيح جنانه وتعازينا الحارة لأسرتها الصغيرة والكبيرة وإنا لله وإنا إليه راجعون.

 

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 3501

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى