القاعة الرياضية المغطاة بتيسة وشطحات رئيس المجلس البلدي Reviewed by Momizat on . [caption id="attachment_2175" align="aligncenter" width="500"] صور خاصة بالقاعة المغطاة الجديدة بتيسة[/caption] بدأت في بحر الأسبوع المنصرم القاعة الرياضية المغ [caption id="attachment_2175" align="aligncenter" width="500"] صور خاصة بالقاعة المغطاة الجديدة بتيسة[/caption] بدأت في بحر الأسبوع المنصرم القاعة الرياضية المغ Rating: 0

القاعة الرياضية المغطاة بتيسة وشطحات رئيس المجلس البلدي

صور خاصة بالقاعة المغطاة الجديدة بتيسة

صور خاصة بالقاعة المغطاة الجديدة بتيسة

بدأت في بحر الأسبوع المنصرم القاعة الرياضية المغطاة ببلدية تيسة نشاطها الفعلي بعدما جرت مراسيم تدشينها رسميا بحضور عامل إقليم تاونات والوفد المرافق له قبل أكثر من ثلاثة أشهر، وهو ما خلق حينها زوبعة من الانتقادات من لدن مختلف الفاعلين الجمعويين والرياضيين وتعالت الأصوات المطالبة بضرورة فتح تحقيق عاجل لكشف جملة من الاختلالات التي رافقت عملية تشييد هذه المنشأة وفق ما جاءت به العديد من البيانات آنذاك.

المجلس البلدي وفي دورته العادية لشهر أكتوبر كان قد تناول ضمن جدول أعماله مقترح شراكة مع مندوبية وزارة الشباب والرياضة بحضور النائب الاقليمي الوصي على القطاع، وهو ما تم التصويت عليه بالاجماع من طرف أعضاء المجلس، ليتم تفويت تسيير القاعة لمندوبية وزارة الشباب في انتظار التوقيع الرسمي على بنود الشراكة .

 لكن رئيس المجلس البلدي ضرب بعرض الحائط اتفاقية الشراكة المعلنة متعللا بأنه تلقى تعليمات و أوامر من السيد العامل بتسريع فتح أبواب القاعة، وهو ما تم بالفعل حيث وضعت تحت تصرف إحدى الجمعيات. وهو ما اعتبره البعض قرارا أحاديا وتسرعا لا مبرر له، سيما وأن القاعة لا تتوفر إلى حدود الساعة على شروط صحية لاستغلالها مع غياب الإنارة ومياه الشرب والاستحمام والوسائل اللوجيستيكية الضرورية.

 قرار الرئيس الذي أحكم دائرة العبث الرياضي بمدينة تيسة، فسره البعض بأنه سباق محموم مع الزمن لحاجة في نفس الرئيس وبطانته، وهو ما يفهم على ضوئه الاقصاء الممنهج لجمعيات رياضية وازنة من الاستفادة من القاعة (كجمعية روح الشباب التي ينتظم في إطارها مئات شباب المنطقة) مع تغييب تام لجمعيات الفوتصال والإستفادة من تجربتها التي راكمتها و هي تتنقل بين قاعات المملكة لأزيد من تسع سنوات (جمعية أتلتيك و دينامو تيسة) ، تحت ذرائع واهية وشروط مفصلة على المقاس والأهواء في ظل غياب قانون أساسي منظم لعمل القاعة وطاقم إداري كفئ محايد وغير منحاز لأي طرف.

 انقلب السحر على الساحر، وانضاف هذا القرار الذي راهن عليه رئيس المجلس البلدي لتلميع صورته الضبابية إلى سلسلة قرارات طائشة تركت في حلق الساكنة مرارة العلقم.

توفيق التميمي / تيسة 

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5478

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى