الفنان الكبير محمد التازي مصانو أحد رواد الموسيقى الأندلسية بالمغرب في ذمة الله

تاونات-“تاونات نت”/بسم الله الرحمن الرحيم (يا ايتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية فدخلي في عبادي وادخلي جنتي).

علمنا ببالغ الأسى والحزن في جريدة ”صدى تاونات” ومعها موقع “تاونات نت” نبأ وفاة الفنان الكبير محمد التازي الشرتي مصانو، أحد رواد الموسيقى الأندلسية بالمغرب،والد الأستاذ الجامعي والباحث بكلية الآداب بفاس الدكتور شكيب التازي رئيس”جمعية الباحثين في مجال ديداكتيك اللغة الفرنسية بالمغرب”، مساء يوم الاثنين 28 دجنبر 2020بمدينة فاس عن سن يناهز 100 سنة، بعد معاناة طويلة مع المرض.

   وقد خلف هذا الخطب الجلل،حزنا شديدا في نفوس أسرة الفقيد وبخاصة أبنائه في هذه الظرفية الدقيقة التي تتسم بالإجراءات المتعلقة بالبروتوكول الصحي الخاص بفيروس كورونا -كوفيد 19 التي منعت العديد من أفراد عائلته وأصدقاءه وزملائه من الحضور في الجنازة.

    وعرف عن الفقيد محمد التازي مصانو رحمة الله عليه والذي جايل الراحلين أحمد الوكيلي وعبد الكريم الرايس، وتتلمذ على يد كل من محمد المطيري و محمد البريهي، وهو ينحدر من أسرة مولعة بفن السماع وموسيقى الآلة ؛الجدية والصرامة والأخلاق العالية؛ وحبه وإخلاصه للفن الرفيع والموسيقى الأصيلة والجميلة.

والفنان المرحوم سبق له أن ترأس الجوق الذي يحمل اسم أحد شيوخه (جوق محمد المطيري)، ووثق مع هذه المجموعة العديد من ميازين الآلة الأندلسية.

   وكان الحاج محمد التازي مصانو، الذي تخصص في العزف على آلة الرباب، ومارس التدريس بالمعهد الموسيقي (دار عديل) بفاس، عضوا مهما ونشيطا في جوق المطيري، الذي أسسه الفنان مولاي أحمد الوكيلي بفاس، وذلك لمدة 11 سنة.

  والفنان الراحل سبق له كذلك أن حصل على عدة جوائز وشواهد وتكريمات من بينها لا للحصر التكريم الذي حظي به في المهرجان الوطني للموسيقى الأندلسية بفاس سنة 1998،وكذا التكريم الإحتفالي الرائع خلال فعاليات الدورة العاشرة لملتقى هواة الموسيقى الأندلسية بمدينة طنجة في سنة 2019.

   وعلى اثر هذا المصاب الأليم  نتقدم بأحر التعازي وأصدق المواساة إلى أبناء وأصهار وعائلة الفقيد الحاج مصانو وعلى رأسهم أبناءه في طليعتهم  نجله الأستاذ الجامعي والباحث بكلية الآداب بفاس الدكتور شكيب التازي وباقي الأبناء وأشقائه وشقيقاته كل واحد بإسمه وصفته.

اللهم أغفر له وارحمه وأعف عنه يارب العالمين، اللهم اسكنه فسيح جناتك ولا تجعله في الآخرة من الظالمين برحمتك يا اكرم الأكرمين، اللهم بدله داراً خيراً من داره.

 وأهلاً خيراً من أهله ، وأدخله الجنة وأعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار يا الله، اللهم عامله بما أنت اهله، ولا تعامله بما هو اهله، اللهم أجزه الاحسان إحساناً وعن الأساءة عفواً وغفراناً.

 اللهم إن كان محسنا فزد من حسناته، وإن كان مسيئا فتجاوز عن سيئاته، اللهم أدخله الجنة من غير حساب ولا سابقة عذاب، اللهم أنس وحدته، اللهم أنزله منزلاً مباركاً وأنت خير المنزلين، اللهم أنزله منازل الشهداء والصالحين يارب العالمين، اللهم اجعل قبره روضة من رياض الجنة ولا تجعله حفره من حفر النار، اللهم أعذه من عذاب القبر وأفسح له في قبره مد بصره

اللهم ارزق أسرته وعائلته وأصدقاءه ومعارفه كل واحد بإسمه وصفته الصبر والسلوان .

 كما نتضرع إلى العلي القدير أن يتغمد الفقيد  بواسع رحمته  و يسكنه فسيح جناته مع الصديقين و الشهداء و الصالحين ، وأن يلهم  أسرته وذويه جميل الصبر و حسن العزاء.


وبشر الصابرين  الذين إذا أصابتهم مصيبة  قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون.صدق الله العظيم

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5966

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى