تراث سياحي بامتياز…القيمة الاستكشافية للكهوف بإقليم تاونات

مدخل أحد الكهوف بجماعة كلاز

مدخل أحد الكهوف بجماعة كلاز

تاونات:جريدة”تاونات نت”/يحتضن إقليم تاونات على العديد من الكهوف، يمكن استثمارها في تنشيط وتنويع العرض السياحي بالاقليم الى جانب البحيرات وغابة جبل ودكة ومنبع بوعادل وقلعة أمركو وأسوار فاس البالي، ويمكن التركيز على بعضها، وفي هذا الصدد ندرج بعض الكهوف:

-كهف أعروس، بقيادة بني زروال دائرة غفساي، يقال أنه لكبره قد يضيع الإنسان بداخله، ولا يستعمل حاليا لخوف الناس منه.

– كهف رأس القبور، بعين باردة قيادة بني زروال، دائرة غفساي ينزل إليه بقرابة 10 أمتار، ثم يمشي فيه، وهو بارد جدا يستعمله السكان مبردا لكل ما يردون بتبريده.

– كهف المال ببلدية غفساي، ينزل إليه بالقفف، ويسمع فيه  خرير الماء، وهو مهجور لخوف الناس منه.

– كهف صاف عين تاشكة بجماعة بوعادل، دائرة تاونات، كبيرة ويستعمل مأوى للكسابين أيام البرد.

– كهف الزمورى بقلعة ميزاب جماعة اخلالفة ، دائرة تاونات كبير، وكان يستعمل مأوى أيام الحروب، وهو مهجور اليوم.

– كهف مكتوب بجماعة وادي جمعة دائرة تيسة، وهذا توجد على بعض صخوره كتابات غير معروفة لدى ممثلي السكان، وفي الذاكرة الشعبية أنه استعمل من طرف البرتغاليين.
– كهف بني بربر، بمنبع بني بربر، مشهور بأسطورته وروايته المنسوجة عن القدامى بكونه يسهل انجاب النساء في حالة العقم بعد الولوج اليه، وأنه يمتد على مسافة طويلة تصل الى منطقة فناسة باب الحيط.

– كهف بالجاية، على بعد 5 كلم غرب مركز كلاز، غير مستكشف، استعمله رجال المقاومة المسلحة، شديد الظلمة عند سفح منحدر.

وهكذا فالقيمة الاستكشافية لهذه الكهوف، وما تختزله من أساطير وروايات منسوجة حولها يمكن أن تساهم في استقطاب اهتمام وفضول السياح الأجانب والمغاربة وخاصة المستغورين.

محمد العبادي

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 6200

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى