الوزير محمد عبو إبن إقليم تاونات ينفي نفيا قاطعا اصطحاب ابنته كميليا إلى نشاط رسمي سنة 2014 بتركيا على نفقة الوزارة

 محمد عبو الوزير المكلف بالتجارة الخارجية ورئيس جماعة بني وليد بإقليم تاونات

السيد محمد عبو الوزير المكلف بالتجارة الخارجية ورئيس جماعة بني وليد بإقليم تاونات في تصريح سابق للتلفزة المغربية (الأولى)

  الرباط:جريدة”تاونات نت”/بناءا على ما نشر في بعض المواقع الإلكترونية والجرائد الورقية من معطيات غير صحيحة وغير دقيقة حول نشاط إبن إقليم تاونات محمد عبو الوزير المكلف بالتجارة الخارجية،خلال أشغال الدورة 30 للجنة الوزارية الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي المعروفة ب”كومسيك” والتي ترأسها رئيس دولة تركيا والمنعقدة بإسطنبول في الفترة بين 25 و28 نونبر 2014؛توصلت جريدة”تاونات نت” ببيان توضيحي من ديوان الوزير عبو؛موجه  للرأي العام ،يوضح فيه بعض المعطيات وينفي فيه نفيا قاطعا ما تم تداوله بخصوص اصطحاب الوزير محمد عبو ابنته(كميليا)إلى هذا النشاط الدولي على نفقة الوزارة.

   وأوضح  هذا البيان أن هذا النشاط الرسمي تكلفت به الحكومة التركية، علما أن الوزير عبو لبى الدعوة بمعية مرافقين اثنين فقط، وهما مديرة العلاقات التجارية الدولية بالوزارة ورئيس قسم بهذه المديرية.

   وأضاف البيان  أنه حضر أشغال هذه اللجنة، إضافة إلى محمد عبو الوزير المكلف بالتجارة الخارجية والمسؤولين المرافقين له من الوزارة، محمد لطفي عواد سفير المملكة المغربية بتركيا و توفيق معزوزي الوزير القنصل المغربي بإسطنبول.

   كما أن البيان لا ينفي أن إبنة الوزير زارت إسطنبول في نفس الفترة التي انعقدت خلالها الدورة 30 للجنة الوزارية الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي “كومسيك” لكن على نفقتها الخاصة وليس على نفقة المال العام كما روجت له لعض وسائل الإعلام.

   وقد صرح الوزير محمد عبو لجريدة”تاونات نت””أن المسؤول الحكومي من حقه أن يصطحب معه زوجته أو أبناءه لكن شريطة أن لا تكون على حساب صندوق الدولة أي من المال العام؛مضيفا أن زوجته وأبناءه هشام وكميليا قاموا رفقته بعمرة هذه السنة من مالهم الخاص وليس كما تم الترويج له على حساب المال العام؛مشيرا أنه يتوفر على جميع الوثائق والحجج التي تثبت ذلك سواء تعلق الأمر بالعمرة أو نشاط منظمة التعاون الإسلامي بتركيا،مع العلم أن ابنته حاصلة على شهادة عليا وتمتلك شركة خاصة بها تنشط في مجال الاستيراد والتصدير.

  وأضاف قائلا “للأسف هناك من يريد المس بسمعتي وسمعة عائلتي ويشوش على ما أقوم به لفائدة ساكنة بني وليد ونواحيها بصفة خاصة وبإقليم تاونات بصفة عامة خاصة ونحن على أبواب محطة الإنتخابات التشريعية”؛مؤكدا في الختام أنه سيدافع عن حقه وسمعته وسمعة أسرته  وكرامته  وسيلتجأ- إذا إقتضى الحال- إلى القضاء “.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5593

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى