اللجنة الإقليمية لعاملات النظافة بتاونات تتشبت بمطالبها العادلة والمشروعة وفي مقدمتها الإفراج الفوري عن جميع مستحقاتها المالية لما يقرب السنة

عاملات النظافة في إحتجاجات أمام عمالة تاونات

عاملات النظافة في إحتجاجات أمام عمالة تاونات

تاونات:إدريس المزياتي-جريدة”تاونات نت”/على ضوء المستجدات الأخيرة  والمنحى الخطير  الذي باتت تعرفه  قضية  عاملات النظافة بمؤسسات قطاع التعليم بإقليم تاونات بعد استنفادها كل سبل التظلم ، عقدت اللجنة الاقليمية لعاملات النظافة بمؤسسات قطاع التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل  اجتماعا  طارئا يوم 16 يونيو 2016 بتاونات  للوقوف على حجم الاستهداف الذي يهدد سلامتهن النفسية والجسدية، ويرمي إلى إقبار مطالبهن العادلة والمشروعة وفي مقدمتها الافراج الفوري عن جميع مستحقاتهن المالية لما يقرب السنة، فضلا عن الزيادة في الاجور التي لا تتجاوز 700 درهم شهريا في ظل ما تعرفه السوق المغربية من ارتفاع صاروخي في أسعار المواد الاستهلاكية وغلاء المعيشة، بالإضافة إلى ضرورة احترام مضامين قانون الشغل وتحسين شروط العمل وتوفير الظروف الملائمة لعمل جيد .

وبعد سلسلة من الإشعارات إلى كل الأطراف المعنية بضرورة التدخل العاجل والفوري لحل ملف عاملات النظافة والاستجابة الشاملة لمطالب مشروعة لا تقبل التأخير ولا التأجيل، وبعد خوض وقفة احتجاجية إنذارية بتاريخ 19 ماي 2016، لم يبق من خيار لعاملات النظافة أمام هذه الآذان الصماء سوى خيار التصعيد النضالي، حيث قررت اللجنة الإقليمية لعاملات النظافة عزمها الدخول في أشكال تصعيدية غير مسبوقة، وأصدرت في شأن ذلك بيانا للرأي العام مساء الخميس 26 ماي 2016 تعلن من خلاله عن طبيعة هذه الأشكال الاحتجاجية التصعيدية، غير أن الأطراف المعنية وعلى رأسها  شركة INHAZ INVEST  المكلفة بتدبير خدمات النظافة بمؤسسات قطاع التعليم بتاونات، لم تلتقط إشارة نفاذ صبر هذه الفئة، ما اضطر عاملات النظافة البالغ عددهن بالاقليم 122 عاملة نظافة، إلى تفعيل البرنامج النضالي التصعيدي المسطر في البيان السالف الذكر بوقفة احتجاجية صبيحة يوم الثلاثاء 31 ماي 2016 ، تزامنت مع الاضراب العام الوطني الذي خاضته الطبقة العاملة المغربية بالمؤسسات  العمومية والجماعات المحلية، وكذا قرار الدخول في اعتصام بطولي مفتوح مصحوب بوقفات احتجاجية ومسيرات يومية ابتداء من الثلاثاء 14 يونيو 2016 الذي خلف انهيارا نفسيا وجسديا في صفوف عاملات النظافة وحالة إغماء تم نقلها إلى المستشفى الإقليمي بتاونات نتيجة العياء والإرهاق والجوع والعطش، خاصة ونحن في شهر الصيام، غير أن الأجهزة الأمنية لم تستسغ دينامية ونضالية هذه الفئة ولم تراع الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية المزرية التي يعشنها، فقامت بفض الاعتصام بالقوة في يومه الثاني مساء الأربعاء 15 يونيو 2016، رافقته لغة العنف ومختلف أشكال التنكيل والتهديد بالاعتقال في حق المعتصمات المرابطات وفي حق مناضلي الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل .وعلى إثر هذه الأحداث المتسارعة أصدرت اللجنة الإقليمية لعاملات النظافة بتاونات بيانا للرأي العام- توصلت جريدة “تاونات نت” بنسخة منه- أعلنت فيه ما يلي :

مسيرة المنظفات في إتجاه عمالة تاونات

مسيرة المنظفات في إتجاه عمالة تاونات

– أولا :تشبتها بمطالبها العادلة والمشروعة وفي مقدمتها الإفراج الفوري عن جميع مستحقاتنا المالية لما يقرب السنة، و الزيادة في الأجور البئيسة التي لا تتجاوز 700 درهم شهريا ، واحترام مضامين قانون الشغل وتوفير الحماية الاجتماعية وتوفير شروط عمل ملائمة؛

– ثانيا: تثمينها لمجهودات كل  المساندين والمدافعين والمتضامنين مع قضيتهن العادلة والمشروعة؛

– ثالثا: تقديمها الشكر الجزيل لكل المنابر الإعلامية المحلية والوطنية التي ساهمت في تسليط الضوء على معاناتهن وأوضاعهن المزرية؛

– رابعا: استنكارها الشديد لما تعرضن له من تنكيل  وتهديد بالاعتقال مساء الأربعاء 15 يونيو 2016 وتعرض له مناضلو الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل ؛

– خامسا:مطالبتها المسؤولين الإقليميين بتحمل مسؤوليتهم في إيجاد حل عاجل ومنصف لكل عاملات النظافة بمؤسسات قطاع التعليم؛

– سادسا وأخيرا استعدادها لخوض أشكال نضالية تصعيدية وغير مسبوقة في حال عدم الاستجابة لمطالبهن العادلة والمشروعة.

إعتصام منظفات مؤسسات التعليم بتاونات في قلب نيابة تاونات للتعليم

إعتصام منظفات مؤسسات التعليم بتاونات في قلب نيابة تاونات للتعليم

من جهة أخرى أصدر المكتب الوطني للمرأة العاملة بقطاع التعليم المنضوي تحت لواء الجامعة الوطنية للتعليم الاتحاد المغربي للشغل،بيانا شجب فيه مثل هذه الممارسات الدالة على الاستخفاف بالتشريعات الوطنية والدولية حيث :

–         ندد فيه بالتدخل السافر لقوات الأمن في فك اعتصام العاملات بقطاع النظافة بالقوة دون مراعاة ظروفهن الاجتماعية والنفسية؛

–         حيي فيه نضالات المعتصمات الصامدات رغم ظروف الصيام و الحرارة، وحيي نضالات المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم بتاونات إلى جانب المعتصمات من أجل حقوقهن؛

–         طالب فيه من الجهات الوصية بالتدخل العاجل من أجل إنصاف العاملات المعتصمات واسترداد حقوقهن المهضومة ومراعاة الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية المزرية التي تعيشها المعتصمات؛

وأخيرا حمل البيان  المدير الإقليمي مسؤولية ما ستترتب عنه الأوضاع من تصعيد.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 6205

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى