طرد تلميذ عنف أستاذه بثانوية الوحدة بتاونات…وعريضة استنكارية توقع ونقابة تصدر بيانا والملف بيد القضاء

  

مقر نيابة تاونات للتعليم والتكوين

مقر نيابة تاونات للتعليم والتكوين

محمد المزياتي:”تاونات . نت”/أقدم المجلس التأديبي بثانوية الوحدة بمدينة تاونات، على طرد تلميذ عنف أستاذه لمادة الفيزياء يوم الاثنين 8 نونبر 2016.

 التلميذ الذي صدر بحقه قرار الطرد من المؤسسة ومنحه فرصة للتسجيل بمؤسسة اخرى غير ثانوية الوحدة، كان موضوع تقرير عن الشغب من قبل استاذه أثناء الحصة الدراسية، الا أن التلميذ استغل فرصة اخراجه بعد التقرير الى ادارة المؤسسة ليعود دون ان يلتفت اليه احد الى الحجرة الدراسية ويقوم باعتداء وصف بالشنيع والمقيت على استاذه، اذ قام باسقاطه أرضا وانهال عليه بالركل واللكمات أمام انظار التلاميذ قبل أن يتدخل زملائه في الوقت المناسب لإنقاذ أستاذهم.

هذا الحادث المشين أثار جوا من الغضب والسخط لدى هيئة التدريس بالمؤسسة، واضطر الاساتذة الى توقيف الدراسة ما بين الساعة الرابعة والخامسة من مساء نفس اليوم، فيما لازال اطر المؤسسة يوقعون على عريضة استنكارية تندد بالحادث وتطالب بحماية الاساتذة من طيش التلاميذ وانحرافاتهم السلوكية اللاأخلاقية واللاتربوية.
فيما قام المكتب الإقليمي للجامعة الحرة للتعليم بتاونات بعقد اجتماع طارئ، واصفا حادث الاعتداء بحق الاستاذ، بالجبان في بيان استنكاري ندد فيه بهذا الفعل المشين الذي أنضاف إلى سلسلة الانتهاكات الجسيمة في حق الشغيلة التعليمية.

وعلم أن قضية الاعتداء على الاستاذ دخلت رداهات القضاء، اذ قام الاستاذ الضحية برفع دعوى قضائية ضد التلميذ المعتدي بالمحكمة الابتدائية لتاونات.

ثانوية الوحدة بتاونات

ثانوية الوحدة بتاونات

 بالمقابل علم ايضا ان اسرة التلميذ رفعت دعوى قضائية ضد الاستاذ، ومن المنتظر أن يتم توجيه عريضة تضامنية لهيئة التدريس بالمؤسسة الى كل من المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية بتاونات ومدير اكاديمية جهة فاس مكناس والوزارة المركزية، للتعبير عن مساندتها للاستاذ المعنف ومطالبة الأجهزة المعنية بحماية الأستاذة بهذه الثانوية التاهيلية التي يدرس بها زهاء 2000 تلميذ وتلميذة.

وعبر المتضامنون عن انزعاجهم من السلوكات اللاتربوية التي اضحت تميز تلاميذ المؤسسة ذكورا واناثا، لعدم انضباط التلميذات بالوزرة البيضاء ولجوء التلاميذ الى حلق الرؤوس على شاكلة جمهور الونروز الرياضي، وكان تلاميذ بثانوية الوحدة، نفذوا وقفة احتجاجية تضامنية مع سماك الحسيمة محسن فكري بفضاء المؤسسة، ما تسبب في توقف الدراسة لمدة ثلاث ساعات صبيحة يوم الاثنين 31 اكتوبر الماضي.

وتجدر الاشارة أنه على الرغم من بناء ثانوية عثمان بن عفان التاهيلية بحي الرميلة الا انها لم تفلح في تقليص التلاميذ الوافدين على ثانوية الوحدة، مما رفع عدد التلاميذ بأقسام هذه الاخيرة الى مستويات قياسية تتعدى في معظمها 40 تلميذا بالقسم الواحد، فيما لازالت البنية التحتية لثانوية عثمان بن عفان غير مؤهلة لاستقبال التلاميذ بسبب عدم اكتمال تهيئة ساحاتها وممراتها، ولتظل ثانوية ابن سينا فضاء لتمدرس المستوى الاعدادي بعدما تخلى المجلس البلدي السابق عن ايجاد بقعة ارضية لبناء اعدادية البحتري بتاونات السفلى، وهو الوضع الذي يزيد في ارتفاع نسب الاكتظاظ بثانوية الوحدة التاهيلية، ومعه تجد الادارة التربوية وهيئة التدريس صعوبة في احتواء الوضع احيانا ومواجهة احداث غير تربوية أحيانا اخرى.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 6200

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى