هذه هي حصيلة المبادرة التضامنية للتخفيف من آثار موجة البرد المنظمة لفائدة ساكنة جماعات تمضيت و الودكة والرتبة بإقليم تاونات Reviewed by Momizat on .   [caption id="attachment_10290" align="aligncenter" width="540"] عامل اقليم تاونات والمسؤولين يوزعون الألبسة[/caption]   محمد الجايي:"تاونات نت"/ نظمت عمالة إق   [caption id="attachment_10290" align="aligncenter" width="540"] عامل اقليم تاونات والمسؤولين يوزعون الألبسة[/caption]   محمد الجايي:"تاونات نت"/ نظمت عمالة إق Rating: 0

هذه هي حصيلة المبادرة التضامنية للتخفيف من آثار موجة البرد المنظمة لفائدة ساكنة جماعات تمضيت و الودكة والرتبة بإقليم تاونات

 

عامل اقليم تاونات والمسؤولين يوزعون الألبسة

عامل اقليم تاونات والمسؤولين يوزعون الألبسة

 

محمد الجايي:”تاونات نت”/ نظمت عمالة إقليم تاونات على مدى يومين بتاريخ الأربعاء والجمعة 7 و 9 دجنبر 2016 بشراكة مع كل من المجلس الإقليمي لتاونات وجمعية الأعمال الاجتماعية لإقليم تاونات والمديريتين الإقليميتين لكل من وزارة التربية الوطنية والمياه والغابات ومحاربة التصحر والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والقيادة الإقليمية للوقاية المدنية، مبادرة تضامنية اجتماعية للتخفيف من آثار موجة البرد لفائدة تلاميذ وساكنة الدواوير الست المعنية التابعة لكل من جماعة تمضيت، دائرة تاونات وجماعتي الودكة والرتبة التابعتين لدائرة غفساي.

 وقد أشرف حسن بلهدفة عامل إقليم تاونات بعين المكان خلال مرحلتي هذه العملية على إعطاء انطلاق توزيع المساعدات التي اشتمل عليها برنامج هذه المبادرة التي يأتي تنظيمها  تنفيذا للتعليمات الملكية السامية المتعلقة باتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الرامية لمواجهة الانخفاض الحاد في درجة الحرارة ومساعدة الساكنة على تجاوز الظروف الصعبة التي تتزامن مع فصل الشتاء .

 واشتمل برنامج هذه المبادرة التضامنية التي يندرج تنظيمها كذلك تماشيا مع روح وفلسفة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي أعلن عنها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بتاريخ 18 ماي 2005، والتي تهدف إلى تقليص نسبة الفقر ومحاربة الهشاشة والإقصاء الاجتماعي وصيانة كرامة المواطن على العمليات التالية:

تنظيم قافلة طبية متعددة الاختصاصات تتضمن إجراء فحوصات طبية عامة مع توزيع الأدوية بالمجان لفائدة تلاميذ وسكان الدواوير المعنية؛

 توزيع حصة تتضمن ملابس وأحذية شتوية  لفائدة 2560 من تلاميذ وتلميذات المؤسسات التعليمية التابعة للدواوير المعنية، تتكون من معاطف صوفية وقفازات وجوارب وطرابيش وأحذية.

  توزيع حصة مكونة من 240 من الألبسة الشتوية والأغطية لفائدة الرجال والنساء المسنين المنحذرين من أسر معوزة بالمناطق المستهدفة، تشتمل على معاطف وأقمصة صوفية وسراويل وجوارب لفائدة والنساء اوجلابيب لفائدة الرجال.

 تخصيص القيادة الإقليمية للوقاية المدنية لأغطية لفائدة الرجال والنساء المسنين المنحدرين من أسر معوزة الذين استفادوا من الملابس الصوفية على أساس غطاءين لكل مستفيد ومستفيدة، وكذلك لفائدة قاطني دور الطالب والطالبة.

التلاميذ المستفيدين بتاونات من المبادرة الإنسانية

التلاميذ المستفيدين بتاونات من المبادرة الإنسانية

تخصيص 60 جهازا جديدا لتدفئة الحجرات الدراسية والمكاتب الإدارية من طرف النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاونات.

توزيع 100 من الأفرنة الحديدية المحسنة المخصصة من طرف المديرية الإقليمية للمياه والغابات ومحاربة التصحر لفائدة الساكنة المحلية المجاورة للمجال الغابوي بهدف الاقتصاد في استهلاك الحطب المستعمل خلال فترة الشتاء وتحفيز الساكنة المجاورة للغابة على استعمال هذا النوع من الأفرنة المقتصدة للطاقة لأجل تخفيف الضغط على الثروات الطبيعية الغابوية.

 ويستهدف البرنامج دواوير تغليسية وتاوريرت وتامشاشت وأبختين التابعة لجماعة تمضيت دائرة تاونات ودواري المشاع التابع لجماعة الودكة وتاينزة التابع لجماعة الرتبة دائرة غفساي، نظرا لتواجدها بمستويات عالية من الارتفاع وتعرضها نتيجة لذلك لموجة البرد القارس والصقيع.

 وقد تمت تعبئة جميع الإمكانيات والوسائل اللوجستيكية والمادية والبشرية لإنجاح هذه العملية، حيث تم رصد غلاف مالي إجمالي يفوق 01 مليون درهم في إطار شراكة بين الأطراف المعنية المذكورة وذلك لتمويل عمليات اقتناء الألبسة الشتوية وأجهزة تدفئة الأقسام والحجرات الدراسية، إضافة إلى تنظيم قافلة طبية تتضمن التأطير الصحي للعملية مع توزيع الأدوية على المستفيدين بالمجان وتخصيص أفرنة محسنة لفائدة الساكنة المجاورة للغابة وأغطية لفائدة الرجال والنساء المسنين.

 وبلغ عدد المستفيدين من القافلة الطبية التي نظمت على مدى يومين بالدواوير الست التابعة لدائرتي غفساي وتاونات والتي أشرف عليها طاقم طبي يتكون من 46 من الأطباء والممرضين والأطر الشبه طبية، منها 10 أطباء اختصاصيين و 08 أطباء في الطب العام و 24 ممرضا و 04 إطار شبه طبي وإداري وسخرت فيها عيادة طبية متنقلة، ما يفوق 6700 مستفيد ومستفيدة من الرجال والنساء والأطفال تلاميذ المؤسسات التعليمية منهم 2234  بجماعة تمضيت التابعة لدائرة تاونات و 4497 بجماعتي ودكة والرتبة بدائرة غفساي .

 وقد شملت القافلة الطبية إجراء فحوصات طبية عامة وأخرى في أمراض القلب والشرايين  والطب الباطني والأمراض الجلدية وطب الأطفال وطب العيون ، والأمراض الصدرية وطب الأسنان  ومراقبة الحمل والكشف عن داء السكري وارتفاع الضغط الدموي وتلقيحات الأطفال وتشخيص أمراض السيدا وسرطان الثدي والفحص بالصدى بالإضافة إلى تنظيم حصص التوعية الصحية .

وقد خلفت هذه المبادرة التي تكرس قيم التضامن والتآزر التي أرسى ودعائمها صاحب الجلالة الملك محمد السادس،ارتياحا في صفوف ساكنة الدواوير المستفيدين  الذين عبروا عن فرحتهم بهذه الالتفاتة وأشادوا بالعناية الكبيرة التي يوليها جلالته لساكنة المناطق الجبلية .  

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5458

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى