إدانة رئيس جماعة الرتبة بتاونات بالسجن 8 أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قيمتها 3 آلاف درهم بسبب جنحة “إهانة القضاء”

المحكمة-الإبتدائية-بتاونات

المحكمة-الإبتدائية-بتاونات

توفيق الحياني:”تاونات نت”/علمنا من مصدر قضائي مطلع أن المحكمة الابتدائية بفاس قد أصدرت يومه الخميس12 أكتوبر 2017 حكمها بإدانة عبد الحق أبو سالم عضو المجلس الإقليمي بتاونات ورئيس جماعة الرتبة (دائرة غفساي-إقليم تاونات) بالسجن 8 أشهر حبسا نافذا، وغرامة مالية قيمتها ثلاثة آلاف (3000) درهم.

وعلمت جريدة “تاونات نت” من مصدر مطلع أن المحكمة آخذت رئيس الجماعة المعتقل منذ 20 شتنبر بسجن فاس، بالشكاية التي تقدم بها ضده الأستاذ العلوي وكيل الملك بتاونات إلى وزير العدل وهذا الأخير أحالها على الوكيل العام للملك بفاس، والذي أحال بدوره الشكاية على وكيل الملك بفاس للاختصاص، حيث وجه من خلالها لرئيس الجماعة تهما ثقيلة تخص”إهانة رجال القضاء بتاونات أثناء قيامهم بوظيفتهم”، و”المس بشرف القضاة والاحترام الواجب لسلطتهم عبر تدوينات، ومقالات بمواقع إلكترونية”.

وتجدر الإشارة أن عبد الحق أبو سالم مثل، يوم21 شتنبر ،أمام المحكمة الابتدائية بفاس؛ وذلك في جلسة أولى عقدتها المحكمة للنظر في الملف الذي توبع فيه المعني بالأمر على خلفية نشر “تدوينات” له على موقع “فيسبوك”، وتقديم تصريحات لمواقع إلكترونية، اتهم فيها وكيل الملك بتاونات، ب” السكوت عن المتسببين الحقيقيين في استغلال مياه عامة في سقي حقول المخدرات بتاونات”، و”التآمر على مشروع أطلقه الملك في 2010 لتزويد سكان منطقة غفساي بمياه الشرب، والتي تحولت إلى سقي حقول الكيف”.

عبد الحق أبو سالم

عبد الحق أبو سالم رئيس جماعة الرتبة بتاونات

كما انتقد أبو سالم قرار النيابة العامة بتاونات استقدام رجال الدرك الملكي من القيادة الجهوية بفاس للتحقيق في ملفات بمنطقة غفساي بنواحي تاونات.

وحسب نفس المصدر فقد ناقشت هيئة الحكم ودفاع المشتكي والمشتكى به هذا الملف، الذي توبع فيه هذا الرئيس  المنتمي لحزب التقدم والإشتراكية  في جلسات علنية في 28شتنبر و5 أكتوبر والجلسة الأخيرة كانت يوم 12أكتوبر2017.

وكان قاضي التحقيق بالمحكمة ذاتها أمر،يوم الأربعاء 20شتنبر، لدى مثول المتهم، أمام أنظاره  لمدة 4 ساعات في سرية تامة ، بإيداعه الحبس الاحتياطي بسجن بوركايز بمدينة فاس، لمتابعته في حالة اعتقال بالمنسوب إليه.

يشار إلى أن رئيس الجماعة أبو سالم عرف بدعمه الكبير للنائب البرلماني نورالدين اقشيبل الذي ترشح بإسم حزب العدالة والتنمية بالدائرة الإنتخابية غفساي القرية في الانتخابات البرلمانية الأخيرة، ضدا على محمد الحناوي مرشح حزبه التقدم والاشتراكية (الكتاب).

 وعرف أيضا عن الرئيس بفضحه لتدخل السلطة المحلية وحثها المواطنين على عدم التصويت لمرشح “المصباح”، وخاصة في واقعة رجل السلطة/ خطيب الجمعة، الذي دعا المصلين من فوق منبر الجمعة إلى عدم التصويت على مرشح العدالة والتنمية”.

كما أنه على إثر إعتقال المواطن أحمد اللبيري في السنة الماضية من دوار جماعة الرتبة بدائرة غفساي على خلفية اتهامه بزراعة القنب الهندي بعد أن قام بدوره كمواطن غيور على وطنه في التبليغ بوجود قنبلة من مخلفات الاستعمار بجانب واد أولاي ،دعا عبد الحق أبو سالم رئيس جماعة الرتبة وعلى صفحته في شبكة التواصل الاجتماعي إلى اجتماع طارئ لأعضاء الجماعة من أجل دراسة الموضوع واتخاذ القرارات اللازمة .

كما سجل أبو سالم احتجاجه على الطريقة اللاقانونية التي تم تدبير بها هذا الموضوع من طرف رجال الدرك الملكي ،وهدد في نفس الإعلان عن امكانية لجوئه إلى تقديم استقالته من تسيير المجلس الجماعي في حالة عدم التراجع عن هذه التعسفات التي تطال المواطن من طرف رجال الدرك الملكي ،معبرا عن موقفه في كونه “لا يشرفنا كمجلس أن نمثل السكان الذين تداس كرامتهم ونحن نلعب امامهم دور المتفرج.”

وعرف عن عبد الحق أبو سالم عن فتحه مؤخرا جبهة مع غريمه السياسي عبد العزيز العبودي الكاتب الإقليمي لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية بتاونات والنائب البرلماني السابق بدائرة غفساي القرية  والعضو الحالي بجماعة الرتبة حول التدبير العام بالجماعة نفسها وكذا حول موضوع التصريح بالممتلكات.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5814

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى