” تاونات نت” تستقي آراء وارتسامات منتخبين وفاعلين حول عامل تاونات الجديد

العامل الجديد يتوسط المفتش العام العدوي والوزير بن عبد القادر

العامل الجديد يتوسط المفتش العام العدوي والوزير بن عبد القادر

 إعداد:ادريس الوالي ومحمد العبادي-“تاونات نت”/من العامل اطريشا الى العامل دحا، مرورا ببن سليمان الحداد وبوحنانة والعلالي وأمغوز وفتال وبلهدفة، يكون قد مر على تمثيل جلالة الملك على رأس هذا الاقليم القروي الشاسع ثمانية(8) عمال، منهم من ترك اثرا ايجابيا واعتبر رحيله خسارة للاقليم ومنهم من خلف اثرا سيئا وعطل عجلة التنمية بربوع هذا الاقليم…

 جريدة “صدى تاونات”ومعها “تاونات نت” اختارت هذا الملف  لتسليط الضوء على حدث تنصيب العامل الثامن  صالح دحا ومغادرة العامل السابق حسن بلهدفة، لتنقل الى القراء والمتتبعين في الموقع ارتسامات بعض المنتخبين وفعاليات المجتمع المدني والمواطنين حول وقع مغادرة العامل حسن بلهدفة الإقليم الذي عمر ازيد من ست (6) سنوات على رأس هرم السلطة والتدبير باقليم تاونات والطموحات والآمال المعلقة على خلفه صالح دحا ابن الصحراء المغربية القادم من عمالة اقليم سيدي افني…

تنصيب صالح دحا عامل إقليم تاونات

وتوديع حسن بلهدفة العامل السابق

في توديع العامل السابق بلهدفة

في توديع العامل السابق بلهدفة

 في الفاتح من شتنبر 2018 ،أشرف الوزير المنتدب المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية محمد بن عبد القادر ، على حفل تنصيب صالح داحا الذي عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس عاملا على إقليم تاونات.

  وبعد تلاوة ظهير التعيين، ألقى بن عبد القادر كلمة نوه فيها بانخراط الإدارة الترابية في ورش إصلاح الإدارة الذي أطلقته الحكومة وفي استحضار أولويات هذا الورش في التدبير اليومي للشأن المحلي من خلال الإنصات لنبض الشارع ولحاجيات المواطن والتواصل المستمر معه وتمكينه من قضاء مصالحه في أحسن الظروف والآجال والإجابة على تظلماته ومعالجة شكاياته واقتراح الحلول المناسبة لمشاكله “مع الحرص على الالتزام بالقانون بما يضمن ترسيخ الثقة بين المواطن والإدارة”.

   واعتبر أن تحقيق التنمية المستدامة وبلوغ النموذج التنموي المنشود “يظل رهينا بمدى قدرة عامل الإقليم ومختلف السلطات المحلية على تدارك العجز الاجتماعي وتحقيق العدالة المجالية والمساهمة في تشجيع الأنشطة المدرة للدخل والتشغيل الذاتي للشباب ودعم المبادرات الفردية”.

  وفي هذا الإطار، دعا الوزير المنتدب كافة المتدخلين في تدبير الشأن المحلي لإيلاء العناية اللازمة للبنيات التحتية والتجهيزات الجماعية ونهج مقاربة تشاركية تمكن من تحديد حاجيات الإقليم، ووضع خطة عمل حسب الأولويات لمساعدة المواطنين على ترجمة مشاريعهم، لاسيما في المناطق ذات البنيات التحتية الهشة.

  وقال إن العامل الجديد لإقليم تاونات وما يراكمه من خبرات قادر على أداء مهمته على أكمل وجه، بتنسيق مع رؤساء الجماعات الترابية المنتخبة ورؤساء المصالح الخارجية في أفق تحقيق تنمية مستدامة قوامها “التأهيل الاقتصادي والاجتماعي للإقليم من خلال الإشراف على تنفيذ برامج الحكومة داخل الآجال المحددة وتثمين الموارد الطبيعية والبشرية للمنطقة  واستثمار عائداتها لفائدة ساكنة المنطقة ووضع إطار تحفيزي للاستثمار لتحريك عجلة الاقتصاد المحلي”، منوها ، بالمناسبة ، بالجهود التي بذلها العامل السابق حسن بلهدفة لتعزيز مسلسل التنمية بالإقليم.

     وجرى حفل تنصيب العامل الجديد على إقليم تاونات بحضور والي جهة فاس-مكناس عامل عمالة فاس سعيد زنيبر ورئيس مجلس الجهة امحند العنصر والوالي المفتش العام للإدارة الترابية زينب العدوى، والمنتخبين وممثلي الهيئة القضائية والسلطات المحلية ورؤساء المصالح الخارجية، فضلا عن ممثلي المجتمع المدني ووسائل الإعلام بالإقليم.

في آراء وارتسامات منتخبين وممثلين للمجتمع المدني

ثناء على العامل السابق بلهدفة وآمال معلقة على الوافد الجديد

 لتسريع وثيرة التنمية

في ارتسامات المنتخبين والفاعلين عن عامل تاونات الجديد

في ارتسامات المنتخبين والفاعلين عن عامل تاونات الجديد

ما إن أُعلِن عن انتهاء مسؤولية حسن بلهدفة على رأس السلطة الإقليمية بتاونات وتنصيب صالح دحا عاملا جديدا على الإقليم حتى سارعت فعاليات بالاقليم للحديث عن حسنات وسيئات العامل السابق حسن بلهدفة، هناك من أثنى على عمله واعتبر رحيله خسارة للاقليم وهناك من المنتخبين من تمنى له عبارة “الماء والشطابة حتى لقاع البحر”، وهناك من علق آمال تسريع دفع عجلة التنمية بالاقليم على الوافد الجديد انطلاقا من وقعه الايجابي على عاصمة ايت باعمران ( سيدي ايفني).

جريدة “صدى تاونات” ومعها “تاونات نت” وتفاعلا مع هذا المستجد، استمعت في هذا الاطار بشكل عفوي الى نبض الشارع التاوناتي ومنتخبيه وفعالياته المدنية لتنقل للقراء الاوفياء هذا الروبورتاج الذي اجرته على هامش تنصيب دحا على راس هرم السلطة الاقليمية لتاونات:

علي العسري (مستشار برلماني)

المستشار البرلماني علي العسري

المستشار البرلماني علي العسري

قال المستشار البرلماني علي العسري لجريدة “صدى تاونات”و”تاونات نت”: “لقد اكتشفنا في جلسة تعارف قصيرة نحن النواب البرلمانيين لدائرة غفساي القرية والنائب عبد اللطيف الفويقر مع العامل الجديد صالح دحا، الجانب الإنساني المتميز،  كما وقفنا من خلال تبادل الحديث معه عن الاحلام والهواجس والكوابيس التنموية للاقليم على سعة ثقافته وقوة حماسه وسرعة المامه بالإقليم ومؤهلاته وتطلعاته، مبديا عزمه على بذل كل جهوده بتشاور وتنسيق مع كل الفاعلين ومحبي الخير للإقليم، والنهوض والرقي به وخدمة ساكنته..

وأضاف البرلماني العسري قائلا” تمنياتنا له بالتوفيق، وأن يجعله مفتاح خير على هذا الإقليم، الذي لا زال يوجد في ذيل الترتيب التنموي؟ لا سيما على مستوى البنيات التحتية والتنمية الاجتماعية”.

وأضاف العسري أنه على هامش تنصيب العامل الجديد لإقليم تاونات صالح دحا، قرر برلمانيو الإقليم بالإجماع توقيع ملتمس للسيد رئيس الحكومة وتعزيزه بتوقيعات رؤساء الجماعات في أفق عقد لقاء معه في الأيام القادمة لطلب التسريع بتثنية الطريق الوطنية رقم 8 بين فاس وتاونات.

المفضل الطاهري (نائب برلماني- رئيس جماعة تفرانت):

المفضل الطاهري (نائب برلماني- رئيس جماعة تفرانت):

المفضل الطاهري (نائب برلماني- رئيس جماعة تفرانت):

“لابد بالمناسبة ان اتوجه بخالص الشكر والامتنان للعامل حسن بلهدفة على ما بذله من مجهودات وتحركات لتاهيل الجماعات الترابية بالاقليم ولا ادل على ذلك جماعات دائرتي غفساي وتاونات، متمنيا لخلفه العامل صالح دحا النجاح والتوفيق في مسيرته الجديدة باقليم تاونات وبالاخص اطلاق اوراش وتحريك اخرى ترتبط بالماء الصالح للشرب وتقوية البنية التحتية من طرقات قروية ومعبدة وجلب استثمارات سياحية وفلاحية وصناعية لتوفير فرص العمل وربح ما يتوفر عليه الاقليم من اماكانات طبيعية وبشرية، وذلك تفعيلا لمضامين الخطب الملكية السامية للنهوض بالعالم القروي والتشغيل والاستثمار وتقريب الخدمات من المواطنين”.

كمال العمري النائب البرلماني:

كمال العمري النائب البرلماني:

كمال العمري النائب البرلماني:

” نتمنى ان يواصل العامل الجديد ما بدأه وما قام به وما التزم به العامل السابق حسن بلهدفة من وعود وبرامج لتحسين البنيات التحية والاجتماعية والاقتصادية للإقليم والدفع بعجلة التنمية الى الامام. ونوحب به أشد الترحيب زنتمنى للمسؤول الجديد مقاما طيبا بيننا ونحن رهن الإشارة للتعاون معه لتنمية الإقليم والنهوض به هلى جميع المستويات…” 

عبد الواحد ناصر (رئيس جماعة غفساي):

عبد الواحد ناصر (رئيس جماعة غفساي):

عبد الواحد ناصر (رئيس جماعة غفساي):

“بالنسبة لنا في المجلس الجماعي لغفساي فالعامل السابق بلهدفة هو بمثابة رجل دولة بامتياز حقق قفزة نوعية وخلق دينامية كبيرة محليا واقليميا بفضل المشاريع الكبرى التي جلبها واطلاق اوراشها على ارض الواقع والتي همت مختلف الجوانب من تأهيل حضري وطرق وماء شروب ومؤسسات اجتماعية وانتاجية وخدماتية، رجل له رؤية متبصرة وتدخلات متوازنة بين مختلف جماعات الاقليم، ستظهر نتائجها قريبا وسيكون لها وقع ايجابي على معيشة واستقرار الساكنة. نتمنى من خلفه العامل صالح دحا ان  يتم مسيرة خلفه التنموية واطلاق دينامية جديدة تمس قطاعات الماء والصحة وخلق فرص لتشغيل الشباب بالاقليم، وسيجد منتخبي المنطقة رهن اشارته في كل ما يخدم راحة ومستقبل الساكنة”.

الجيلالي الوكيلي (رئيس جماعة الولجة):

الجيلالي الوكيلي (رئيس جماعة الولجة):

الجيلالي الوكيلي (رئيس جماعة الولجة):

” في الواقع فاجأت الحركة الانتقالية للعمال الجميع وبالاخص انتقال العامل حسن بلهدفة رجل تحلى بالجدية والمعقول، تعاطى مع الشان الجماعي بايجابية من خلال زياراته الميدانية التي كانت تشمل يومي السبت والاحد ايضا، والتي كان يطلب من خلالها المجالس الجماعية مده بدراسات مشاريع لتحريك عجلة التنمية المحلية ( دور للطالب والطالبة، اعدادية، ثانوية، طريق،..)، متمنيا لخلفه صالح دحا التوفيق في مهامه الجديدة بتاونات لتسريع وثيرة تنمية العالم القروي وتاهيل المجال الحضري واتمام الاوراش الجارية بالاقليم”.

اسماعيل الهاني (رئيس جماعة قرية ابامحمد):

اسماعيل الهاني (رئيس جماعة قرية ابامحمد):

اسماعيل الهاني (رئيس جماعة قرية ابامحمد):

“حسن بلهدفة جزاه الله خيرا، ساكنة القرية بلا شك تهنئه على ما تحقق على عهده من اقلاع تنموي غير مسبوق طبعا لن تنسى اعماله ستبقى خالدة في اذهان الجميع، متمنين له بعد رحيله الصحة والعافية. آملين من العامل الجديد ان يواصل مسيرة التاهيل الترابي التي اطلقها سلفه بلهدفة وتسريع عجلة التنمية المستدامة التي يرعاها صاحب الجلالة الملك محمد السادس”.

عبد اللطيف احمامو (رئيس جماعة ودكة):

عبد اللطيف احمامو (رئيس جماعة ودكة):

عبد اللطيف احمامو (رئيس جماعة ودكة):

” لا شك ان العامل السابق فتح اوراشا كبرى للتنمية داخل الاقليم، وضمانا لاستمرار مسيرة هذه الاوراش نتمنى من خلفه العامل الجديد مواكبة وتتبع المشاريع القائمة واطلاق اخرى جديدة تراعي حاجيات السكان ومؤهلات الاقليم، خاصة وان هذا الاخير يحظى بمؤهلات سياحية متنوعة وخامة بحاجة الى تاهيل واستثمار، واملنا في جماعة الودكة ايضا ان يتم تاهيل مخيم الودكة الى المكانة التي يستحقها وتقوية الطريق الاقليمية .3515 التي تربط اقليمي تاونات والحسيمة شمالا عبر المحمية الطبيعية للاودكة والمخيم الجبلي وعشرات الدواوير. ولنا الثقة الكاملة في ما سيبذله صالح دحا عامل الاقليم الجديد من مجهودات على منوال سلفه، تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية”.

نبيل العكشيوي ( رئيس جماعة مزراوة):

نبيل العكشيوي ( رئيس جماعة مزراوة):

نبيل العكشيوي ( رئيس جماعة مزراوة):

“اولا لا بد ان انوه بالعامل بلهدفة، اعتبره رجل دولة بامتياز، له منهجية عمل تنبني على التشارك والقرب من الملفات والقضايا المطروحة امام رؤساء الجماعات والرد على جميع الملفات والترافع عنها، رجل دولة اعتمد على القوة الاقتراحية للمشاريع المهيكلة، لا يتوانى عن دعم المبادرات التنومية الايجابية ورحيله خسارة حقيقية للاقليم، نتمنى له الصحة والعافية، وأملنا قوي  ايضا في خلفه على ما سمعنا عنه من دينامية وحنكة، لمواصلة النهج الذي صار عليه سلفه والدفع بمشروع احداث نواة جامعية بساحل بوطاهر بتاونات الى حيز الوجود والمجلس الجماعي لمزراوة على استعداد كامل للتعاون معه متمنين له مقاما محمودا طيبا”.  

عبد الإله حسني (رئيس جماعة كيسان):

عبد الإله حسني (رئيس جماعة كيسان):

عبد الإله حسني (رئيس جماعة كيسان):

“لا ينكر الجميل إلا جاحد، انطلاقا من هذه المقولة لا بد ان نتقدم بالشكر للعامل الراحل حسن بلهدفة اعترافا بما اسداه من خدمات لساكنة ربوع اقليم تاونات ولنا الامل في العامل الجديد صالح دحا على ما سمعنا عنه وما قام به من ادوار تنموية باقليم سيدي افني، متمنياتي ان يعمل على اتمام اوراش التنمية التي اطلقها خلفه بالاقليم وبالاخص بجماعة كيسان التي تحتاج ساكنتها لان يكون العامل الجديد سندا لها في كل ما يمت بصلة بالفعل التنموي والمجلس الجماعي على استعداد كامل للتعاون معه وذلك تماشيا مع طموحات وتطلعات الساكنة بالمنطقة”.

د.السباعي الركراكي (النائب 1 لرئيس جماعة تيسة):

د.السباعي الركراكي (النائب 1 لرئيس جماعة تيسة):

د.السباعي الركراكي (النائب 1 لرئيس جماعة تيسة):

” تشرفنا لحضور حفل تسليم السلط للعامل الجديد صالح دحا، نتمنى له مسيرة موفقة وان يعمل على ما جاءت به خطب جلالة الملك محمد السادس نصره الله، كما اود ان اوجه تشكراتي لحسن بلهدفة العامل السابق لما قام به من اعمال مهمة للنهوض بالتنمية في هذا الاقليم الشاسع”.

المندوب الاقليمي للشباب والرياضة عبد القادر الحمداني:

المندوب الاقليمي للشباب والرياضة بتاونات عبد القادر الحمداني:

المندوب الاقليمي للشباب والرياضة بتاونات عبد القادر الحمداني:

“بالنسبة لرحيل العامل بلهدفة فهو بمثابة خسارة للاقليم، عهدنا فيه رجل دولة… ديناميكي، له رؤية وطريقة اشتغال عالية جدا جعلت البعض لا يستطيع مواكبتها، كان الاقليم يسير نحو ركب تنموي غير مسبوق بما في ذلك قطاع الشباب والرياضة، وأملنا كبير في العامل الجديد لاتمام اوراش سلفه من خلال استنفار اجهزته ورؤساء المصالح الخارجية على اعتبار ان اقليم تاونات بحاجة للمزيد من الاوراش والعمل الدؤوب، نتمنى لهذا المسؤول الاقليمي مقاما طيبا سعيدا”.

شيخي شريفة ( رئيسة جمعية العطاء للمراة والطفل بتاونات):

شيخي شريفة ( رئيسة جمعية العطاء للمراة والطفل بتاونات):

شيخي شريفة ( رئيسة جمعية العطاء للمراة والطفل بتاونات):

 “لابد ان نعترف بمساهمة العامل السابق بلهدفة في منح العمل الجمعوي قفزة نوعية انطلاقا من اللقاءات والحوارات التي جمعته بالمجتمع المدني والتي تمخضت عنها نتائج ملموسة على هذا المستوى وبالاخص قطاع الصناعة التقليدية الذي حظي باهتمامه وتدخلاته الايجابية.، نتمنى من العامل الجديد مواصلة الجهودل تاهيل النسيج الجمعوي بالاقليم للاسهام في التنمية المحلية”.

حليمة السريتي: (جمعية تلغزة للتنمية والتضامن بكلاز):

حليمة السريتي: (جمعية تلغزة للتنمية والتضامن بكلاز):

حليمة السريتي: (جمعية تلغزة للتنمية والتضامن بكلاز):

“في الحقيقة وجدنا في العامل السابق رغبة ملحة للنهوض بالعمل الجمعوي والتعاوني وتشجيع المبادرات الناجحة، وكلنا امل الآن مع تنصيب العامل الجديد لتشجيع المبادرات الجمعوية التي من شانها النهوض باوضاع المراة القروية والتنمية الحقيقية بالاقليم”.

نورة جوهر (جمعية الكرامة للمراة والطفل):

نورة جوهر (جمعية الكرامة للمراة والطفل):

نورة جوهر (جمعية الكرامة للمراة والطفل):

“في الواقع وجدنا في العامل السابق خير سند لدعم مبادرات المجتمع المدني والجمعية التي اتشرف برآستها رفض ملف دعم مشروعها في اطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وبمجرد ما طرحنا عليه فكرة المشروع واهدافه استجاب لنا مما ساعد على نجاح المشروع الذي يخطو بثبات نحو النجاح. ولنا الثقة في ما سيقدمه العامل الجديد من جهد في سبيل النهوض بالعمل التضامني والاجتماعي بالاقليم”.

في آراء نشطاء فايسبوكيين

هل التمسك بالعامل.. فشل للمنتخَبين ؟؟

استغل عدد من متتبعي الشأن المحلي مواقع التواصل الاجتماعي للتعبير عن انتظاراتهم من العامل الجديد، بعدما قضى سابقه ستّ(6) سنوات ونيف في تدبير شؤون الإقليم، معربين عن آمالهم في أن تكون فترة تولّي

صالح دحا لمسؤوليته الجديدة حافلة بمظاهر التنمية الحقيقية على جميع المستويات؛ فيما يرى آخرون أن اعتبار العامل عصا سحرية قادرة على تغيير الأوضاع بسرعة وفعّالية اعتقاد خاطئ.

العامل الجديد بتاونات صالح دحا محاط بمسؤولين

العامل الجديد بتاونات صالح دحا محاط بمسؤولين

وهناك من يرى أن “ساكنة تاونات ومراكزه وقراه”، تعقد آمالا كبيرة على العامل الجديد للنهوض بالإقليم على المستوى الثقافي والاجتماعي والاقتصادي والتنموي. وإذا كان هذا الأمر صحيحا في جانب ما، فإنه في جوانب عديدة خاطئ كل الخطأ”، ذلك أنه “في إطار الجهوية المتقدمة والتنمية المستدامة، لم يعد للعامل الصلاحية الواسعة لتحمل المسؤولية في تنمية المدينة، على اعتبار أن هناك مجالس منتخبة لها ماليتها القارة ومواردها البشرية وتسييرها المستقل، ولها من الإمكانات ما يجعلها قادرة على القيام بتلك المهام”.

ويرى هؤلاء الفاعلون، أن “الثالوث المشكّل من مجلس الجهة والمجلس الإقليمي والمجلس البلدي له قوة واستقلال مالي وحكامة في تدبير شؤونه الداخلية، ويستطيع النهوض بالإقليم بتنسيق مع عامل الإقليم كسلطة وصية وجهاز منسق، في إطار ظهير العمّال الذي يحدّد دور العامل في التنسيق والإشراف على بعض المشاريع وتنفيذها بنوع من المرونة” ذلك أن “تمسك الساكنة واعتقادها بكون العامل المشجب الذي نعلق عليه آمال المدينة والاقليم هو توجه، غير سليم بالمرة، وفي الوقت ذاته يبرّر فشل المجالس المنتخبة، ويشير إلى أن للمنتخبين جهويا وإقليميا ومحليا عجزًا داخليًّا وصعوبة على مستوى التدابير والحكامة التي يُفترض أن يتعاملوا بها”.

واستدرك هؤلاء الفاعلون بالقول: “صحيح أنه لا يمكن أن نعفي العامل من المسؤولية كسلطة للوصاية، لها ما لها وعليها ما عليها، خاصة على مستوى القرارات ومراقبة مالية الجماعات المحلية والصفقات العمومية والأشغال؛ لكن مع هذا تبقى المسؤولية الحقيقية مشتركة بين العامل والمجالس المنتخبة والمواطن في حد ذاته”.

انتظارات ساكنة اقليم تاونات من العامل الجديد

–       تثنية الطريق الوطنية رقم 8 بين فاس وتاونات

–       تسريع انجاز النواة الجامعية بساحل بوطاهر بتاونات

–       تسريع انجاز مشروع تزويد دواوير دائرة غفساي وجماعتي اخلالفة وازريزر بالماء الصالح للشرب.

–       فتح تحقيق في مشروع الساهلة السقوي الذي كلف الدولة والاتحاد الاوربي عشرات الملايير دون جدوى(…)

–       اعطاء انطلاقة مشروع التاهيل الحضري للممر العابر لمدينة تاونات ومركزها الحضري

–       تقوية الطرق الاقليمية والمسالك القروية

–       فك العزلة عن المخيم الجبلي لودكة

–       تاهيل البنيات السياحية بالاقليم ( امركو- فاس البالي، بوعادل، ودكة، بني بربر، محيط سد الساهلة.

–       احداث مركز للتكوين المهني بغفساي

–       حماية سد الوحدة وبحيرات الساهلة وبوهودة واسفالو وادريس الاول من تلوث المرج

–       حماية غابات الاقليم من الحرائق والاجتثاث والترامي على الملك الغابوي ( ودكة، اغيل،..)

–       ايجاد حلول مستعجلة لاراضي الجموع (الفريشة بتمزكانة،..)

–       ايجاد حلول للشباب العاطل وفتح حوار مع تنسيقية المعطلين التي تخوض اعتصاما مفتوحا امام مقر العمالة

–       التدخل لدى وزارة الصحة لانعاش المستشفى الاقليمي والمراكز الصحية والمستوصفات من الخصاص المهول في الاطر الطبية

–       تزويد مدينة تاونات بالماء الصالح للشرب انطلاقا من سد بوهودة عوض سد الساهلة الملوث والمخصص لسقي حوض الساهلة

–       فتح تحقيق في فشل الوحدات ذات النفع الاقتصادي من الاختلالات التي تعرفها على مستوى التسيير والانتاج.

–       اخراج وحدة تصنيع الحليب ومشتقاته بحوض الساهلة الى حيز الوجود

–       ايجاد مخرج للمشاريع المتعثرة

–       اعادة النظر في دراسة مشاريع المطارح الجمعاتية بغفساي وتاونات

–       فتح تحقيق في مشروع مشتل المقاولات المتعثر بعين عائشة

–       تشجيع وتاهيل زراعة الكبار بدائرتي تيسة والقرية وتخليص الفلاحين الصغار من سطوة احتكار احد المنتخبين لهذا المنتوج

–       تخليق الحياة العامة بالادارات العمومية بالإقٌليم

–       الانصات لهموم المواطنين ومشاكلهم

–       تشجيع الاستثمار المنتج بالاقليم( صناعة تحويلية / غذائية/ سقي عصري، تصبير الزيتون والكبار، …)

–       اخراج مشروع المركب الحرفي للصناعة التقليدية ببوعادل الى حيز الوجود

–       تشجيع المستثمرين من أجل إنشاء فنادق مصنفة بتاونات وبوعادل (3 نجوم أو 4 نجوم) ودعم السياحة الجبلية.

عامل إقليم سيدي إفني صالح الدحا يغادر إفني بسيف وخنجر

العامل الجديد بتاونات يلج باب العمالة

العامل الجديد بتاونات يلج باب العمالة

اجتمع بعض من منتخبو  وفعاليات من إقليم سيدي افني في حفل توديع عامل الإقليم صالح الدحا  إثر تعيينه عاملا على إقليم تاونات. وقد تناوب على الكلمة مجموعة من الرؤساء مهنئين صالح الدحا على منصبه الجديد ومعترفين له بالأداء الجيد خلال ولايته بسيدي افني لمدة خمس سنوات. وقدم له مجموعة من الرؤساء تذكارات وفاء وعرفان كان أبرزها سيف أهداه له رئيس المجلس الاقليمي إبراهيم بوليد وخنجر صغير من إهداء رئيس المجلس الجماعي لسيدي افني عبد الرحمن فبيان.

من جانبه، قال مصطفى مشارك، البرلماني عن حزب الأحرار بدائرة سيدي إفني أن: “صالح داحا عامل إقليم سيدي افني السابق كفاءة علمية شاءت الأقدار أن أتعرف عليها، عندما كنت اقوم بالتحضيرات الأولية لبناء مركز تصفية الدم، بمركز جماعة ابضر، وكان لنا الشرف أن تفضل بتدشينه، وزاره مؤخرا عقب اتمام أشغال بناءه”.

وأضاف مشارك في صفحته الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك: “استمرت علاقتنا منذ ذاك الوقت إلى اليوم، في إطار المهام المنوطة بنا كبرلمانيين مع السلطة الإقليمية، ما أشهد به للرجل وهو يغادرنا اليوم، وبعيدا عن لغة تنميق وتزويق الكلمات أو الإكثار من المدح، هو أنه سعى بأقصى جهوده إلى المصلحة العامة ولا يعتبر في ذلك أي خلفية سياسية أو قبلية، وهي خصلة كافية لأقدرها شخصيا في الرجل، طبعا دون إغفال أن طبيعة عمل الانسان يعتريها ما يعتريها من النقص والخطأ وغيرهما.”

بطاقة تعريف للعامل الجديد صالح الدحا

العامل الجديد بتاونات صالح دحا

العامل الجديد بتاونات صالح دحا

 صالح داحا المزداد سنة 1969 بإقليم العيون والحاصل على دبلوم الدراسات العليا المتخصصة في التجارة الدولية من جامعة السوربون بفرنسا، قد شغل عدة مناصب في القطاع الخاص، قبل أن يعينه جلالة الملك في 20 يناير 2014 عاملا على إقليم سيدي إفني، وهو المنصب الذي ظل يشغله إلى حين تعيينه من طرف جلالته عاملا على إقليم تاونات.

وتجدر الإشارة أن صالح الدحى، ازداد سنة 1969 بمدينة العيون سبق أن كان عاملا على إقليم سيدي إفني ما بين 2014-2018.

و الدحى حاصل على الإجازة في العلوم الاقتصادية من جامعة محمد الخامس بالرباط (1994-1996) وعلى شهادة الدراسات العليا في العلوم الاقتصادية الدولية من جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء (1997) وعلى شهادة الدراسات العليا المتخصصة في التجارة الدولية من جامعة باريس 1 بانتيون-السوربون (1999) وعلى دبلوم الدراسات المعمقة في الاقتصاد الدولي واقتصاد التنمية من جامعة باريس 1 بانتيون-السوربون (2000).

واشتغل الدحى، خلال الفترة الممتدة من 2004 إلى 2010، باحثا في سلك الدكتوراه في الاقتصاد الدولي من جامعة باريس 1 (بانتيون-السوربون) وحصل على شهادة التخصص في السياسات العامة (المدرسة الوطنية للإدارة بباريس 2013).

كما شغل خلال الفترة من 1990 إلى 1992 منصب المدير الإداري لشركة “حافلات الكرامة” (1990-1992) ومتصرفا مديرا عاما لشركة التصدير والاستيراد “سونيغ ريسو” بالدار البيضاء.

ومن 2004 إلى 2006، شغل الدحى منصب مستشار في التجارة الدولية لفائدة “بي.أش كونسالتين” (باريس).

ومن سنة 2006 إلى 2010 شغل الدحى أيضا منصب مدير مكلف بجهة العيون- بوجدور- الساقية الحمراء لدى وكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب، قبل أن يعين ابتداء من سنة 2010 في منصب مدير التعاون الدولي والشؤون الاقتصادية بنفس الوكالة.

وشغل الدحى أيضا منصب أمين صندوق شبكة خريجي التجارة الخارجية والمقاولات (أونيفيكسبورت ، جامعة باريس 1، بانتيون-السوربون)، وهو عضو مؤسس لجمعية “مؤسسة مبادرة الجنوب”.

و الدحى متزوج وأب لابنين.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7125

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى