إعدادية البيبان: طعام بلا مطعم Reviewed by Momizat on .   في إطار دعم تمدرس بالمجال القروي والحد من الهدر المدرسي والعمل على تشجيع الآباء على تعليم الفتيات،خصصت نيابة التعليم بتاونات حوالي 178 منحة إطعام لتلاميذ مؤسس   في إطار دعم تمدرس بالمجال القروي والحد من الهدر المدرسي والعمل على تشجيع الآباء على تعليم الفتيات،خصصت نيابة التعليم بتاونات حوالي 178 منحة إطعام لتلاميذ مؤسس Rating: 0

إعدادية البيبان: طعام بلا مطعم

delegation-taounate  في إطار دعم تمدرس بالمجال القروي والحد من الهدر المدرسي والعمل على تشجيع الآباء على تعليم الفتيات،خصصت نيابة التعليم بتاونات حوالي 178 منحة إطعام لتلاميذ مؤسسة البيبان الإعدادية.

    وبالنظر لحداثة المؤسسة ولافتقادها لمرفق المطعم وبما أن  مركز التربية والتكوين المنجز بشراكة بين الجماعة والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية والتعاون الوطني لفائدة المرأة القروية لم يتم استغلاله بعد؛ تم الاهتداء وبطلب من مدير المؤسسة للسلطة الإقليمية إلى مقترح استغلال هذا المركز كمطعم لفائدة التلاميذ الذين يفدون من دواوير الزاوية وأولاد بن جامع والمداشر البعيدة بمركز عين باردة. وبالفعل بدأ استغلال هذا المركز بناءا على محضر موقع بين الأطراف الشريكة إلى حين إنجاز مطعم بداخل المؤسسة.وبالفعل تم بناء حجرة مطعم تفتقد لمقومات المطاعم وأهمها المطبخ ومكان التخزين والتبريد. ولأن تنفيذ مشروع مركز التربية والتكوين أصبح ذا ملحاحية بالنسبة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وكذلك مطلب فئة من الساكنة التي تراهن على هذا المركز لخلق فضاء تكويني تربوي وإبداعي للمرأة والفتاة بجماعة البيبان.صدرت أوامر من السلطة لإفراغ المقر من كل التجهيزات المعدة للطبخ والإطعام لفتح المجال لتجهيز هذا المركز بالمعدات الضرورية .وبالفعل رحلت تجهيزات المطعم للحجرة المطعم بداخل المؤسسة وكدست بداخله. كما تمت معاينته ومعدات أخرى لم تسعها باب الحجرة لإدخالها لتبقى بالعراء.

وفي تدخل مستعجل لجمعية الآباء بالمؤسسة لدى الجماعة القروية والسلطة المحلية من أجل بناء مطبخ ومخزن. وهو ما تم الاستجابة للمطلب من طرف المجلس القروي للعمل على التعجيل بإنجاز هذان المرفقان لاستباق حلول فصل الشتاء وما قد يعانيه التلاميذ من سوء الأحوال الجوية بمحيط المؤسسة ناهيك عن ظروف التنقل.

   هذه المؤسسة الحديثة العهد تفتقد أيضا لمقومات العملية التعليمية الأساسية،فالمختبر العلمي غير موجود والفضاء الرياضي جد ضيق إن لم نقل منعدم،الحجرات لقلة عددها ونقص جودتها لا تفي بالغرض.

وفي انتظار إعداد المطعم بكل مرافقه الضرورية يبقى التلاميذ بطعام من مطعم والنساء بمركز بلا تكوين.

محمد حجاج 

 

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5454

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى