نموذج صارخ للاستهتار بالمستشفى الاقليمي لتاونات:رفض إجراء فحص لمعلمة حامل Reviewed by Momizat on . [caption id="attachment_2925" align="aligncenter" width="500"] المستشفى الإقليمي بتاونات[/caption] قصدت معلمة حامل في شهرها الرابع قسم الولادة بالمستشفى الاقليم [caption id="attachment_2925" align="aligncenter" width="500"] المستشفى الإقليمي بتاونات[/caption] قصدت معلمة حامل في شهرها الرابع قسم الولادة بالمستشفى الاقليم Rating: 0

نموذج صارخ للاستهتار بالمستشفى الاقليمي لتاونات:رفض إجراء فحص لمعلمة حامل

المستشفى الإقليمي بتاونات

المستشفى الإقليمي بتاونات

قصدت معلمة حامل في شهرها الرابع قسم الولادة بالمستشفى الاقليمي لتاونات في الآونة الاخيرة على الساعة 11.50 ليلا ، والسبب حسب افادات مقرب من عائلتها، انها تعاني من الحمى مصحوب بالم في البطن.

الغريب في الامر انه بعد معاينتها من قبل الممرضات القابلات بالقسم نفسه، تم عرضها على طبيب العام بقسم المستعجلات، والذي رفض بالمناسبة اجراء اي فحص لها، فاضطرت للعودة الى قسم الولادة مرة ثانية، حينها اضطرت احدى الممرضات القابلة الى اخبار الطبيب الاختصاصي لامراض النساء والتوليد عبر الهاتف.هذا الاخير كان رده ان حالة المراة الحامل لا تستدعي حضوره وان الامر يتعلق فقط بطبيب المستعجلات. وهكذا اضطرت المراة الحامل وإزاء وضعها الصحي الصعب الى العودة ثانية الى قسم المستعجلات رفقة القابلات لإجراء فحص لها. الطبيب لم يجد من وسيلة للتخلص من المريضة الحامل سوى توبيخ القابلات ورفضه استقبال مثل هذه الحالات مهما كان الامر.

ازاء هذا الاستهتار المزدوج اضطرت السيدة الحامل وهي مدرسة تقطن بتاونات الى الاعراض عن خدمات المستشفى الاقليمي مرغمة لتتجه الى مصحة خاصة. هناك فحصت واقتنت الدواء، غير ان شدة الالم عاودها في الثالثة صباحا، لتعود مضطرة الى قسم الولادات لكن بدون جدوى فلا الطبيب المختص موجود ولا الطبيب العام بالمستعجلات يقبل على فحصها. هذا هو الاستهتار بصحة المواطنين ياوزير الصحة.. ويا سادة.. ويا مسؤولين.. ولا حول ولا قوة إلا بالله.

والغريب ان الاستهتار بالمستشفى الاقليمي لا حدود له ولا رادع له وضحاياه ساخطون يوميا لا يستثني الحوامل ولا الشيوخ ولا الاطفال، منهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر. يحدث هذا الاستهتار ووزير الصحة زار تاونات في لقاء حزبي الشهر الماضي دون ان يكلف نفسه عناء الاطلاع على الواقع المؤلم والبئيس لهذا المرفق الاجتماعي والإنساني الذي تنخره طاحونة الصراع بين اطره وعجز ادارته عن تدبير شؤونه.

محمد المزياتي

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5458

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى