حملة طبية متعددة التخصصات استفاد منها  2484 مواطن بجماعة مولاي عبد الكريم باقليم تاونات   

عبد الله المهدي-قرية أبا محمد:”تاونات نت”/- استفاد العديد من ساكنة  الدواوير بجماعة مولاي عبد الكريم دائرة قرية با محمدب اقليم تاونات يوم السبت 8 يوليوز 2023من حملة طبية متعددة التخصصات.

  ومكنت الحملة الطبية المنظمة من طرف جمعية جميعا من اجل الحق في التربية الجنسية والانجابية بشراكة مع جمعية الوحدة للتضامن والتنمية المستدامة، مكنت من تقديم خدمات طبية متنوعة في عدد من التخصصات لسكان جماعة مولاي عبد الكريم.


وشارك في الحملة مجموعة من الأطباء والممرضين من تخصصات مختلفة منها طب العيون والطب العام ومرض السكري طب الاطفال طب النساء طب الجهاز التنفسي  طب الاسنان امراض الروماتيزم والمفاصل وغيرها من التخصصات. وتجاوز عدد المستفيدين من الحملة الطبية 2484 مواطن ومواطنة من مختلف الأعمار ينحدرون من دواوير مختلفة من جماعة مولاي عبد الكريم والجماعات المجاورة.

  ولقيت الحملة تجاوبا كبيرا من لدن سكان المنطقة الذين يفتقدون إلى مراكز صحية واستشفائية.  
وضمانا لتحقيق أهداف الحملة الطبية التي تطوع لانجازها مجموعة من الأطباء16 طبيب،طبيبة نفسية وطبيبة في علم التغذية ثلاثة وحدات متنقلة   وصيدلي ومساعدان له، تم توفير أجهزة ومعدات طبية حديثة تساعد في تشخيص المرض كما تم توفير الادوية بكمية معتبرة وبالمجان.

  ومرت الحملة في ظروف جيدة نتيجة التنظيم المحكم من طرف أعضاء الجمعيات المنظمة.
وفي هذا الإطار أكد المنظمون أن الهدف من هذه الحملة يرتكز على تحسيس المواطن بخطورة بعض الأمراض، وتوعيته باللجوء إلى التشخيص المبكر خاصة بالنسبة للأمراض الخطيرة كالسرطان وأمراض القلب .

وأضافوا، آن الحملات الطبية تستهدف  المناطق القروية والأحياء الشعبية التي تعرف كثافة سكانية وأيضا تلك التي يعاني الكثير من مواطنيها من ظروف اجتماعية واقتصادية قاسية وذلك لتقديم الخدمات الطبية بالمجان وفي هذا الاطار تم توجيه ثلاثة حالات اورام على المستشفى الاقليمي بتاونات كم تم توجيه ثلاثة حالات اخرى مستعجلة بواسطة سيارة الاسعاف الى كل من القرية وفاس. كما تم تسجيل 62 حالة من مرض الجلالة ستجرى لهم العمليات الجراحية خلال القافلة المتنقلة التي ستقام بتاونات…

هذا وتجدر الاشارة الى الدور الهام التي قامت به الدكتورة(إبنة قرية أبا محمد وعضو منتدى كفاءات إقليم تاونات-مقيمة بالرباط ) خديجة الحدادي  في انقاد امرة حامل هي وجنينها من الهلاك حيث كانت تتردد على مكان الولادة بالمركب الجامعي بفاس لمعرفة سبب تاخر وقت الولادة الا انهم كانوا دائما يقولون لها لم يحن الوقت بعد وبعد الفحص باليكوغرافي تبين  ان الجنين فقد الماء الذي يعيش فيه وقد مر على وقت الولادة اسبوعين وتم ارسالها بواسطة سيارة الاسعاف برسالة توضيحية  من طرف الدكتورة وتم توليدها بالقيصرية وانتهى عدابها هي واسرتها.

وفي الأخير أعرب المنظمون عن شكرهم للسلطات الإقليمية والمحلية  ومندوبية الصحة بتاونات والبرلماني نورالدين اقشيبل والطبيبات والأطباء المتطوعين والأطر الطبية وكل من ساهم من قريب أو بعيد في إنجاح هذه الحملة المباركة.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7414

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى