تلاميذ في الشارع لا المدرسة بتاونات والمعاناة مضاعفة لتلاميذ دواوير العالم القروي من الإقليم‎

كريم باجو -تاونات:”تاونات نت”/ – اعتاد التلاميذ بعد شهرين من التوتر القائم بين وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ونساء ورجال التعليم أن يدرسوا ساعات يوم الجمعة والسبت صباحا والاثنين ساعات فقط .
   مجلة “صدى تاونات” و”تاونات نت” استاقت  تصريحات متفرقة من تلاميذ المؤسسات التعليمية بتاونات حول وضعهم هم غير المتمدرسين سيما الذين منهم مطالبين بإختبارات الإمتحانات الإشهادية ، فكان أن قالوا أن وضعهم كارثي،سيما وأن الدورة العادية مشرفة على الإنتهاء وهم لم يجتازوا الدروس الأولى من المقررات التعليمية ، الوضع الذي يقلق آبائهم وذويهم ، سيما وغالبية المتمدرسين في المدرسة العمومية هم أبناء الطبقة المتوسطة والضعيفة والذين يعلقون آمالا عريضة على التعلم كسلم لترقي أبنائهم في الهرم الإجتماعي .

 فمجلة “صدى تاونات” في استطلاع للرأي مع التلاميذ شفويا معبرين عن ارتباك كبير لهم سيما المنحدرين منهم من أماكن بعيدة من دواوير العالم القروي التي غالبية هؤلاء عندما لايدرسون يكون الشارع ملاذا لهم .

بالنسبة للإناث والذكور تصبح أماكن الملاهي مرتع لهم ، فمنهم من ينساق وراء الإدمان الذي يكون قريب منهم لا المدرسة … كل هؤلاء التلميذات والتلاميذ الذين إلتقينا بهم  قرب ثانوية عثمان بن عفان واعدادية علال الفاسي وثانوية الوحدة التأهيلية واعدادية لالة مريم بتاونات المدينة.
  
ومن خلال رصد المجلة لردود فعل الآباء منهم من صرحوا أنهم تاركين أبناءهم في الشارع ويجمعون الزيتون في أماكن أخرى ، لا هم يقومون بأشغالهم ولا هم مع ابناءهم الذين يدرسون بتاونات ، خاتمين كلامهم بالدعاء لله بالحل القريب .
   
ومن جهة أخرى وعلاقة بالموضوع فقد اجتمعت في الأيام الأخيرة بمقر الوزارة الوصية لجنة وزارية مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية التابعة للمركزيات النقابية وخلصت إلى تجميد النظام الأساسي الجديد للتعليم ، في حين  تفاعلت معه  التنسيقيات التعليمية بالرفض متشبثة بمطلب إلغاءه من الأصل .

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7450

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى