توزيع مساعدات لفائدة مرضى داءي القصور الكلوي والقلب، والأرامل المعوزات والأيتام من الشرفاء الصافيين بنواحي قرية أبا محمد Reviewed by Momizat on . [caption id="attachment_4472" align="aligncenter" width="530"] ضريح مولاي بوشتى بنواحي قرية أبا محمد[/caption] أحيا الشرفاء الصافيون بجماعة مولاي بوشتى التابعة [caption id="attachment_4472" align="aligncenter" width="530"] ضريح مولاي بوشتى بنواحي قرية أبا محمد[/caption] أحيا الشرفاء الصافيون بجماعة مولاي بوشتى التابعة Rating: 0

توزيع مساعدات لفائدة مرضى داءي القصور الكلوي والقلب، والأرامل المعوزات والأيتام من الشرفاء الصافيين بنواحي قرية أبا محمد

ضريح مولاي بوشتى بنواحي قرية أبا محمد

ضريح مولاي بوشتى بنواحي قرية أبا محمد

أحيا الشرفاء الصافيون بجماعة مولاي بوشتى التابعة لقيادة مولاي بوشتى، دائرة قرية ابا محمد بإقليم تاونات الموسم السنوي للولي الصالح مولاي بوشتى الخمار.

وتضمن البرنامج العام الذي سطر للمهرجان أيام 03، 04 و 05 غشت 2015، تنظيم مجموعة من الأنشطة الثقافية والفنية وألعاب الفروسية حيث تميز برنامج اليوم الختامي للموسم بإشراف محمد العلوي الحاجب الملكي و محمد سعد الدين المسيج، مكلف بمهمة بالحجابة الملكية و حسن بلهدفة عامل إقليم تاونات، رفقة ممثلي الهيئة القضائية ورئيس المجلس العلمي المحلي ونواب ومستشارو الإقليم في البرلمان والمنتخبون ورؤساء المصالح الأمنية ورؤساء المصالح الخارجية الإقليمية والشرفاء الصافيون، يوم الأربعاء 05 غشت 2015 على توزيع مساعدات لفائدة مرضى داءي القصور الكلوي والقلب، والأرامل المعوزات والأيتام من الشرفاء الصافيين، حيث تم مساعدة الأيتام (20 مستفيدا)وتم توزيع الكراسي المتحركة لفائدة المعاقين(10 مستفيدين)ومساعدة المصابين بالقصور الكلوي(3 مستفيدين)ومساعدة مرضى القلب ( 12 مستفيدا)ومساعدة الأرامل المعوزات من الشريفات الصافيات ( 120 مستفيدة)وإقامة حفل ديني بضريح مولاي بوشتى الخمار، تم خلاله وضع هبة ملكية كريمة بضريح الولي الصالح وتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم وأمداح نبوية شريفة وقراءة اللطيف والسلك القرآنية من طرف مجموعة من الفقهاء(96 فقيها)و(46 طالبا)فضلا عن إقامة لحفـــــل خصص للذبيحــــة.

استقبال الوفد الرسمي بمولاي بوشتى

استقبال الوفد الرسمي بمولاي بوشتى

ويعد موسم الولي الصالح مولاي بوشتى الخمار من أهم المواسم الدينية التي تقام بالإقليم، وهو ذو طابع ديني تقليدي سياحي، تزوره العديد من القبائل المحلية والمجاورة ومن جل أقاليم المملكة، حيث يعتبر هذا الموسم فرصة للزيارة والتبرك من هذا الولي الصالح وسوقا اقتصادية تبادلية، وقد دأب الشرفاء الصافيون على تنظيمه بضريح مولاي بوشتى الخمار بدوار الزاوية بسفح جبل أمركو الشهير خلال شهر شتنبر من كل سنة، تعبيرا من سكان قبائل فشتالة وغيرهم على مكانة التقدير والإجلال التي يتبوؤها هذا الولي الصالح في قلوبهم.

والولي الصالح مولاي بوشتى الخمار، هو سيدي الحاج امحمد بن موسى بن عبد الله بن موسى بن أحمد، سليل الشرفاء الأدارسة، ويعرف باسم الشريف مولاي بوشتى.

وقد تلقى المبادئ الأولية في الفقه بالمساجد، وتوجه نحو مراكش بحثا عن العلم ومجالسة العلماء، ثم توجه إلى فاس حيث تابع دراسته بجامعة القرويين، وبعد حصوله على صفة عالم غادر مدينة فاس ليستقر بقبيلة فشتالة وأصبح يلقن سكانها إلزاميات الديانة وطريق الهدى.

وتوفي الشيخ مولاي أبي الشتاء الخمار سيدي محمد بن موسى ضحى يوم الأربعـــــــــــــــاء 11 شوال عام 997 هجرية، الموافق 20 نوفمبر 1588 م. وقد قام بغسله صاحبه الفقيه سيدي محمد الحاج البقالي وقام بالصلاة على جنازته الفقيه ابو سالم إبراهيم الجناتي، ودفن بزاويته المعروفة بقبيلة فشتالة.

إدريس الصافي

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5468

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى