دراسة تتوقع انخفاض سعادة مستخدمي الفيسبوك Reviewed by Momizat on . [caption id="attachment_482" align="aligncenter" width="500"] الفيس بوك و السعادة[/caption] صحيح أن الفيسبوك يساعد الناس على التواصل، لكنه لا يجعلهم سعداء بالضر [caption id="attachment_482" align="aligncenter" width="500"] الفيس بوك و السعادة[/caption] صحيح أن الفيسبوك يساعد الناس على التواصل، لكنه لا يجعلهم سعداء بالضر Rating: 0

دراسة تتوقع انخفاض سعادة مستخدمي الفيسبوك

الفيس بوك و السعادة

الفيس بوك و السعادة

صحيح أن الفيسبوك يساعد الناس على التواصل، لكنه لا يجعلهم سعداء بالضرورة كما أظهرت احدى الدراسات التي أُجريت بجامعة ميتشيجن عن تأثير الفيسبوك على بهجة مستخدميه.

في الواقع إن استعمال الفيسبوك قد يؤدي إلى انخفاض سعادة مستخدميه. وقد أوضح عالم النفس الاجتماعي ايثان كروس أن الفيسبوك يمثل أداة قيّمة لخدمة الاتصال الاجتماعي بين الناس، إلا أنه بدلاً من دعم الشعور بالسعادة فانه قد يتسبب في عكس ذلك.

و قد أجريت الدراسة على 82 شخصاً بالغاً من مستخدمي الفيسبوك وقاموا بعمل استطلاعات واختبارات في خمس أيام مختلفة لمدة أسبوعين. وقد وجدوا أنه كلما كان الشخص يستعمل الفيسبوك على فترة واحدة كلما كان شعوره بعد ذلك أسوأ، وكلما كان استعمالهم أكثر كلما كان رضائهم عن حياتهم أقل مع الوقت.

و الجدير بالذكر أنهم وجدوا أيضاً أن التعامل المباشر مع الناس سواء عبر الهاتف أو وجهاً إلى وجه ليس له تأثير سلبي على بهجتهم، بل على العكس، فالتعامل المباشر مع أشخاص أخرين يجعل شعور الأشخاص أفضل مع الوقت.

و أوضح كروس أيضاً أنه لا يوجد دليل على صحة التفسيرين الأخرين للنتائج وهو أن الناس تميل لاستعمال الفيسبوك عند الشعور بالحزن أو الوحدة. ويأمل الباحثون إجراء أبحاث أخرى على أشخاص من مجموعات عمرية مختلفة من أجل تعميم النتائج ومعرفة الأسباب النفسية لهذه النتائج.

ترجمة أحمد أكيزا

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5478

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى