زيادة غير مشروعة وخدمات رديئة في ثمن سيارات الاجرة بغفساي Reviewed by Momizat on . [caption id="attachment_831" align="aligncenter" width="500"] السلطات تتفرج والمواطن يؤدي الثمن سيارات الاجرة الكبيرة من غفساي إلى فاس: زيادة غير مشروعة وخدمات [caption id="attachment_831" align="aligncenter" width="500"] السلطات تتفرج والمواطن يؤدي الثمن سيارات الاجرة الكبيرة من غفساي إلى فاس: زيادة غير مشروعة وخدمات Rating: 0

زيادة غير مشروعة وخدمات رديئة في ثمن سيارات الاجرة بغفساي

السلطات تتفرج والمواطن يؤدي الثمن سيارات الاجرة الكبيرة من غفساي إلى فاس: زيادة غير مشروعة وخدمات رديئة

السلطات تتفرج والمواطن يؤدي الثمن سيارات الاجرة الكبيرة من غفساي إلى فاس: زيادة غير مشروعة وخدمات رديئة

تفاجأ المسافرون المتوجهون إلى مدينة فاس في الأسابيع الأخيرة بزيادة درهمان ونصف في الرحلة من غفساي إلى مدينة فاس. وفي خطوة انفرادية ومن دون أي مسوغ قانوني ولا سوسيو اقتصادي، مع العلم أن الحكومة الحالية مكنت السائق المهني من استرجاع الفارق بين الثمن المتداول والثمن المرجعي للغازوال.

وعند استفسار بعض المسافرين للسائقين عن دواعي هذه الزيادة كانت الأجوبة متباينة بين مؤيد للزيادة وهم بالمناسبة المنتمون للنقابة وإفصاح الآخرين عن عدم رضاهم على هاته الزيادة وإنما الإذعان للأغلبية فرض نفسه.

وبالرغم من محاولة بعض الإطارات الحزبية والجمعوية استفسار السلطات العمومية عن مدى قانونية هذه الزيادة التي تضرب في عمق القدرة الشرائية للمواطن البسيط، لحد كتابة هاته السطور لم تتم الإفادة بما يقنع لتنوير الرأي العام المحلي.

لا تقف شكاوي المسافرين عند هاته الزيادة اللامشروعة وإنما تنضاف إليها تذمرهم من سلوكات بعض السائقين الذين تنعدم فيهم شروط السائق المهني والتي يجمع الكل على ضرورة توفرها وهي الثقة والأخلاق والمظهر اللائق،ومشكل تواجد محطتين بغفساي، واحدة بالزريقة وأخرى بغفساي المركز وما يعانيه المسافرون خصوصا النساء والمرضى والمعاقين من تعنت بعض السائقين وتجردهم من الحس الإنساني وذلك برفضهم التوصيل لمحطة غفساي المركز.في حين نجد البعض الآخر يشرف مهنة سائق سيارة الأجرة واضعين أنفسهم رهن إشارة الزبناء المسافرين.

هذه المعطيات تحيلنا على المطلب الراهن وهو إخضاع رخص نقل المسافرين لدفتر تحملات ذي حمولة اجتماعية وإنسانية للقطع مع فوضى المأذونيات التي حملت لهذه المهنة الشريفة بعض الأشخاص العديمي الأخلاق والضمير،والذين بسببهم تزايد إقبال المسافرين على أصحاب السيارات الخاصة بالنظر للخدمات البديلة التي يقدمونها لزبناء وأدى إلى تزايد عددهم خصوصا في اتجاه مدينة فاس.

م. حجاج

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5458

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى