إبن إقليم تاونات مصطفى المريزق يتعرض لإعتداء بنواحي أزيلال وحزب”الجرار”غاضب من هذا “الاعتداء” ويطالب بفتح تحقيق

المريزق والأضاضي لحظة الإعتداء عليهم

المريزق والأضاضي لحظة الإعتداء عليهم

الرباط:موقع”تاونات نت”/استنكر حزب الأصالة والمعاصرة ما اعتبره «الهجوم البشع » الذي تعرض له عضوي المكتب السياسي للحزب المصطفى المريزق وامحمد لقماني، وابراهيم مجاهد رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة على مقربة من “تاكلافت” بدائرة أزيلال، من قبل مناصري أحد الأحزاب.

وقال خالد أدنون الناطق الرسمي باسم «البام»، في منشور على الموقع الرسمي للحزب، إن “الاعتداء وصل إلى حد تهديد السلامة الجسدية مناضلي الحزب”.

وأضاف المصدر ذاته، أن «مناصري أحد الأحزاب هاجموا مناضلي حزب الأصالة والمعاصرة واعتدوا عليهم جسديا كما اعتدوا على ممتلكاتهم وسياراتهم، ووصل هذا الاعتداء في بعض الأحيان إلى حد التهديد بالقتل».

وأكد الحزب، أنه «سيفعل الترسانة القانونية في مواجهة المعتدين من خلال التحقيق في هذه النازلة ومن يقف وراء هذا الاعتداء البشع »، داعيا الحكومة إلى « تحمل مسؤوليتها في هذا الظرف الحساس خاصة ونحن نعيش أجواء الحملة الانتخابية.  »

الإعتداء على سيارة الباميين المريزق ولقماني

الإعتداء على سيارة الباميين المريزق ولقماني

وقال القيادي في حزب الاصالة والمعاصرة إبن إقليم تاونات المصطفى المريزق ، “ان ما تعرض له رفقة عضو المكتب السياسي، امحمد لقماني يوم الاحد2أكتوبر 2016 بأزيلال”.

وأضاف المريزق صاحب مبادرة “حركة جبالة بني زروال، قادمون و قادرون” في اتصال مع ” تاونات نت”، ان الإعتداء  الخطير الذي وقع لنا كان وراءه  أتباع أحد الأحزاب المشاركة في الحكومة، يستوجب فتح تحقيق عاجل”.

وقد كان المصطفى المريزق وامحمد لقماني، عضوي المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، بمعية ابراهيم مجاهد رئيس جهة بني ملال خنيفرة، ونجيب الأضادي،عضو التنسيقية المحلية بجماعة الوردزاغ- إقليم تاونات ، في طريقهم إلى إحدى الدوائر باقليم ازيلال من أجل الإلتحاق بأحد مرشحي حزب الجرار بهدف الدعم.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5908

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى