مديرية إقليم تاونات تحتفي بالمتفوقين في حفل التميز الدراسي 2016-2017

صور للحفل

صور للحفل

محمد الزروالي:”تاونات نت”/ أشرف عامل إقليم تاونات رفقة المدير الإقليمي يوم الأربعاء 05 يوليوز 2017 بملحقة العمالة على الحفل الإقليمي لتشجيع التميز وتسليم الأوسمة الملكية بمناسبة اختتام الموسم الدراسي 2016/2017، الذي نظمته المديرية الإقليمية للوزارة بتاونات بتعاون مع عمالة الإقليم، وذلك بمناسبة نهاية الموسم الدراسي 2016/2017، الذي يصادف قرب احتفال بلادنا بالذكرى الثامنة عشرة لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس على عرش أسلافه المنعمين، وتكريما للمتفوقين والمتفوقات من التلميذات والتلاميذ في الأسلاك والمسالك التعليمية والتظاهرات التربوية.

الحفل التربوي السنوي يندرج في سياق تشجيع التفوق والتميز الدراسيين وإضفاء روح المنافسة في صفوف التلميذات والتلاميذ، وبين المؤسسات التعليمية، وتكريم بعض من نساء ورجال التعليم، اعترافا من المديرية الإقليمية بالمجهودات المبذولة.

افتتح الحفل بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم وترديد النشيد الوطني من طرف تلميذات وتلاميذ المجموعات الصوتية، تلتها كلمة المدير الإقليمي لقطاع التربية والتكوين بالإقليم، أعرب فيها باسمه ونيابة عن الأسرة التعليمية عن آيات الولاء والإخلاص لصاحب الجلالة الملك محمد السادس وتقدم بالشكر لجميع الشركاء والمتدخلين والفاعلين في حقل التربية والتكوين من سلطات إقليمية ومحلية ومنتخبين ورجال التعليم بجميع أصنافهم ومجال اختصاصهم على مساهمتهم في دعم قطاع التعليم، مشيرا أن الموسم الدراسي الذي نودعه 2016-2017 شكل مرحلة دقيقة في مسار الإصلاح التربوي،  بعد أن عملت الوزارة على تحقيق الانصهار الكامل للتدابير ذات الأولوية  ضمن مشاريع استراتيجية مندمجة ومستوعبة لجميع التدابير، وفق مقاربة تدبيرية قائمة على التدبير بالمشروع، مع جعل التواصل المؤسساتي والرفع من مستوى التعبئة المجتمعية حول الإصلاح من المستلزمات ذات الاولوية  للنجاح في هذا الإصلاح، باعتبار تأهيل المدرسة المغربية  ورش يهم الجميع،  ويتعين إدراجه في صلب مقومات التنمية المحلية، بالموازاة مع هذا الشأن يضيف المدير الإقليمي: “ونحن نتطلع لتحضير الدخول المدرسي المقبل نشير إلى أن هناك عدة اوراش مفتوحة وأشغال قيد الإنجاز هادفة إلى إضفاء حلة جديدة للمؤسسات التعليمية حتى تتوفر على مظهر لائق ونظافة شاملة وأثاث مدرسي جيد بتأهيل المؤسسات التعليمية والداخليات، وإصلاح الطاولات والكراسي والسبورات بمختلف أنواعها وتعويض المتلاشي، فبتنسيق مع المصالح التابعة لمديرية أملاك الدولة تم إعلان سبعة مواعيد لسمسرات عمومية بالإقليم خلال الفترة الممتدة من 05 يوليوز 2017 وإلى غاية 17 يوليوز 2017بمختلف دوائر الإقليم لبيع مجموعة من المتلاشيات متأتية من المؤسسات التعليمية، بتسخير جميع الإمكانيات والوسائل لإنجاح عملية تجميع ونقل المتلاشيات، بتعاون مع عمالة الإقليم ورؤساء الدوائر وبعض الجماعات الترابية بالإقليم، مساهمة منهم في الانخراط في هذا الورش الهام لجعل المؤسسة التعليمية تتمتع ببيئة نظيفة خالية من المتلاشيات.

كما أن التحضيرات جارية لعملية لا تقل اهمية وهي التخلص بشكل نهائي من الحجرات الدراسية غير  الصالحة للاستعمال المتواجدة بالوحدات المدرسية، كل هذا من أجل ضمان ظروف  ملائمة لتحصيل التلاميذ  منذ اليوم الاول لانطلاق الدراسة ( 07 شتنبر 2017) مؤكدا أن نتائج الامتحانات الإشهادية ،  كانت في مستوى التطلعات مع تحسن في النسبة الإقليمية للنجاح في امتحانات البكالوريا حيث بلغت نسبة النجاح بمستوى الثانية باكلوريا : 59.81 %  بزيادة 7 نقاط عن السنة الماضية، وهي نسبة مكنت المديرية الإقليمية بتاونات من احتلال المرتبة الثانية جهويا من بين تسع(9) مديريات إقليمية بالجهة حيث حصلت التلميذة بسمة كسكوس على أعلى معدل في الإقليم 18.46 من ثا. طه حسين التأهيلية ( عين مديونة ) بشعبة العلوم التجريبية – مسلك العلوم الفيزيائية.

صورة جماعية للمتفوقين بتاونات

صورة جماعية للمتفوقين بتاونات

برنامج الحفل كان متنوعا حيث  شمل مجموعة من الأنشطة:

–     عرض شريط فيديو لأهم الأنشطة التربوية خلال السنة الدراسية 2016 – 2017؛

–     توشيح صدور  6 من اطر التعليم المنعم عليهم بأوسمة ملكية كريمة من درجة وسام الاستحقاق الوطني من الدرجة الأولى بمناسبة ذكرى عشرة لعيد العرش  المجيد  ؛

–     إلقاء أنشودات دينية وأخرى وطنية وأنشطة ذات طابع ثقافي وفني وتقديم وصلات موسيقية من أداء وإنشاد المجموعات الصوتية لبراعم تلاميذ وتلميذات الثانويات الإعدادية النهضة- -علال الفاسي -للامريم – 2 مارس عين اكدح -وتأهيلية عبد الكريم الخطابي بطهر السوق وقصيدة جزلية( للتلميذة حدوم بوشارب من ثانوية 2 مارس الإعدادية ) ؛

–     تسليم جوائز تقديرية لفائدة التلميذات والتلاميذ المتفوقين على الصعيد الإقليمي بمستوى السنة الثانية باكلوريا وأقسام شهادة التقني العالي وفي مستويات السنة الثالثة إعدادي والسادسة ابتدائي للتعليمين العمومي والخصوصي والمستفيدين من التربية غير النظامية بالإضافة إلى توزيع جوائز على المتفوقين في المسابقة الإقليمية في القراءة والكتابة المنظمة من طرف المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتعاون مع عمالة الإقليم بدعم من المجلس الإقليمي لتاونات كما تميزت تظاهرة هذه السنة بتقديم جائزة التميز الرياضي لفائدة التلميذ الحاصل على الميدالية الذهبية في البطولة الوطنية المدرسية للعدو الريفي بمراكش – فئة الشبان – التلميذ : محمد عوادي من ثانوية الوحدة التأهيلية؛

–     توزيع جوائز تقديرية لفائدة المؤسسات التعليمية المتميزة وعددها ثلاثة وهي: ثانوية محمد السادس التأهيلية بالوردزاغ بنسبة نجاح بلغت 74,39 % والثانوية الإعدادية ازريزر  بجماعة ازريزر بنسبة 88,07 % ومدرسة  ابن رشد بتيسة  بنسبة 100 %.

للإشارة حضر هذا الحفل كل من الكاتب العام للعمالة ورئيس المجلس الإقليمي ورئيس المجلس العلمي المحلي ونواب ومستشارو الإقليم في البرلمان ورؤساء المصالح الأمنية ورجال السلطة ورؤساء المصالح الخارجية الإقليمية وممثلي جمعيات الآباء و الشركاء الاجتماعيين وعدد من أطر التربية والتكوين وعموم التلاميذ والآباء والأولياء وممثلي وسائل الإعلام المحلية.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5814

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى