الفاعل الجمعوي والحقوقي محمد لطفي يشكر كل من قدم له التعازي في وفاة زوجته

الفاعل الجمعوي والحقوقي محمد لطفي يشكر كل من قدم له التعازي في وفاة زوجته

الفاعل الجمعوي والحقوقي محمد لطفي يشكر كل من قدم له التعازي في وفاة زوجته

الرباط:”تاونات نت”/ بسم الله الرحمن الرحيم.. ” كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ثُمَّ إِلَيْنَا تُرْجَعُونَ ” (( وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِالصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ )) لانملك إلا أن نقول :” إنا لله وإنا إليه راجعون ، وحسبنا الله ونعم الوكيل ، اللهم آجرنا في مصيبتنا وأخلف لنا خيرا منها..

أصالة عن نفسي ونيابة عن كافة اسرتي الصغيرة والكبيرة اشكر كل من قدم لنا التعزية الصادقة والمواساة الحسنة في وفاة زوجتي.. وعظيم الشكر والامتنان لكل من رفع يديه إلى السماء ودعا لها. نسأل الله أن يتغمدها بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته إنه سبحانه وتعالى ولي ذلك والقادر عليه.
أشكر كل من قدم لنا واجب العزاء سواء بالحضور أو بصادق الشعور من خلال الإتصال الهاتفي او الرسائل أو من خلال المنتديات.. أو شاركنا العزاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي والذي كان له الاثر الطيب والكبير في نفوسنا وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على عاطفة صادقة، ونبل أخلاق أشاع في نفوسنا السكينة والعزاء بفقدان الزوجة المرحومة. فطوبى لمعرفة أمثالكم ، ورفع الله من قدركم وشأنك.

محمد لطفي (عضو الشبكة المغربية من أجل الحق في الحصول على المعلومة وعضو المكتب الجهوي للمرصد الدولي للإعلام وحقوق الإنسان بالرباط).

 

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5841

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى