الطالبة ابنة قرية طهر السوق بضواحي تاونات التي نخر جسدها مرض نادر تغادر مستشفى مراكش وهذا رجاؤها!

بوجمعة الكرمون:”تاونات نت”/– كشف بوعرفة  أملاح، والد الطالبة لمياء، ابنة قرية طهر السوق بضواحي تاونات التي نخر جسدها مرض غريب، ” كشف ” أن ابنته غادرت مستشفى الرازي بمدينة مراكش، بعد رحلة علاج دامت أسابيع.

وأوضح والد لمياء في تصريح هص به “تاونات نت” و”صدى تاونات”أن الفحوصات التي خضعت لها ابنته على يد أطر طبية متخصصة، بتنسيق بين أطباء في المغرب والخارج، انتهت بتشخيص دقيق لوضعها  الصحي، في أفق بداية مرحلة الترويض الطبي.

وتوجه أملاح إلى كافة المحسنين خارج المغرب بمساعدته في البحث عن وصفة العلاج التي تعذر الحصول عليها في المغرب، خصوصا وأن الكمية من الدواء التي حصل عليها من المستشفى نفدت، وأن تحسن الحالة الصحية للمياء متوقف على تطبيق البروتوكول العلاجي كما حددته  الأطقم الطبية المتخصصة.

معاناة لمياء بدأت منذ سنة 2017، وتحديدا بمجرد التحاقها بكلية العلوم بظهر المهراز  فاس، حيث بدأت تظهر عليها أعراض مرض غريب تطوّر إلى مرض تسبب في اعوجاج أطرافها، بعدما فرض عليها تحمل آلام الليل والنهار، كما فرص على أسرتها مقاومة الانهزام أمام المرض وأمام نقص ذات اليد.

وكانت سلطات تاونات قد تدخلت، في وقت سابق، وعينت  طبيبا لمراقبة الوضع الصحي للطالبة لمياء، وتمكينها من الأدوية اللازمة، لكن إصرار الوالد المكلوم على إنهاء معاناة ابنته، عجّل بنقلها إلى مستشفى مراكش على متن سيارة إسعاف الجماعة، قبل أن تغادره لإكمال مرحلة العلاج ببيت الأسرة.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5977

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى