إبن تاونات الدكتور إدريس اجويلال يشارك في مؤتمر دولي لحوار الحضارات بدولة قطر‎‎

كريم بجو -تاونات:”تاونات نت”/- شارك مؤخرا عضو “منتدى كفاءات إقليم تاونات” الدكتور إدريس اجويلل أستاذ التعليم  العالي بكلية الحقوق بمكناس كباحث جامعي في فعاليات مؤتمر الدوحة الرابع عشر لحوار الأديان بالعاصمة القطرية، الدوحة، بمشاركة 300 من علماء وقادة دينيين وباحثين وأكاديميين وإعلاميين من 70 دولة ؛من تنظيم المركز الدولي لحوار الحضارات.

المؤتمر الذي افتتحه وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري سلطان بن سعد المريخي نظم من طرف مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان، على مدى يومين، تحت شعار “الأديان وخطاب الكراهية بين الممارسة والنصوص”.”

وناقش المؤتمر ثلاثة محاور أساسية هي: “خطاب الكراهية من حيث مفهومه وأسبابه ودوافعه”، و”أنماط وأشكال خطاب الكراهية”، و”سبل مواجهة خطاب الكراهية”.


    ومن خلال اتصال هاتفي صرح لنا الدكتور اجويلل ل جريدتي ” صدى تاونات “و “تاونات نت”  أن هذا المؤتمر كان سينعقد سنة 2020 ولكن لظروف الجائحة تأجل وإنعقد هذه السنة 2022 .
وأضاف الدكتور اجويلل أن  “المؤتمر نظم من طرف وزارة الخارجية القطري والمركز الدولي لحوار الحضارات الذي يوجد مقره بالدوحة وأكد أن مشاركته هاته جاءت بناءا على بحثه العلمي حول “دور وسائل التواصل الإجتماعي في نشر الفتن الطائفية” .
   وفي ذات السياق قال الدكتور اجويلل أن المؤتمر حضره أكثر 70 من دولة من مختلف قارات العالم وفي مختلق الأديان السماوية.كما نوه بدولة قطر واستقبالها للمشاركين بطريقة تليق بمقامهم وقد  مثلوا المغرب  المغرب أحسن تمثيل يضيف المتحدث.

   وتابع المتحدث أنه ” طيلة المؤتمر كان يرتدي  الجلابة المغربية  بالطربوش الأحمر   وكان بعض الحاضرين يسألونه عن رمزيته فقال لهم الطربوش الأحمر اللون الذي يرتديه جلالة محمد السادس وفي اليوم الثاني إرتدى الطربوش شبيه بطربوش الملك المغفور له محمد الخامس طيب الله ثراه ” .


    ويعتبر الدكتور من رواد الجامعة بالمغرب حيث تدرج في كل شعبها ودرس القانون ومواد في الشريعة الإسلامية مجموعة من  المواد القانونية الشريعة الإسلامية .
    ويذكر أن الدكتور اجويلل من أعضاء منتدى كفاءات تاونات ، ويمتلك حبا كبيرا لإقليم تاونات ولبلدته الصغيرة عين مديونة .

وتجدر الإشارة أن مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان، هو مؤسسة غير حكومية رائدة معنية بالحوار بين الأديان والثقافات وبناء القدرات في مجال الحوار وثقافة السلام.
وجاءت رؤية المركز لتعكس طموحه في أن يكون نموذجاً رائداً في تحقيق التعايش السلمي بين أتباع الأديان، ومرجعية عالمية في مجال حوار الأديان، فيما تتلخص رسالته في السعي لحوار بناء بين أتباع الأديان من أجل فهم أفضل للمبادئ والتعاليم الدينية لتسخيرها لخدمة الإنسانية جمعاء، انطلاقًا من الاحترام المتبادل والاعتراف بالاختلافات، وذلك بالتعاون مع الأفراد والمؤسسات ذات الصلة”.

ويسعى المركز إلى أن يكون منتدى لتعزيز ثقافة التعايش السلمي وقبول الآخر، وبيت خبرة يوفر معلومات علمية وتعليمية وتدريبية في مجاله، إلى جانب تفعيل القيم الدينية لمعالجة القضايا والمشكلات التي تهم البشرية، وتوسيع مضمون الحوار ليشمل الجوانب الحياتية المتفاعلة مع الدين، وتوسيع دائرته لتشمل الباحثين والأكاديميين والمهتمين بالعلاقة بين القيم الدينية والقضايا الحياتية.
ولدعم الجهود والمبادرات المؤسسية والشخصية لتعزيز الحوار وبناء السلام المستدام في المجتمعات متعددة الأديان والثقافات، أطلق المركز جائزة الدوحة العالمية لحوار الأديان في العام 2013، وتعد هذه الجائزة فريدة من نوعها في هذا المجال، على مستوى العالم العربي، وتختار لجنة أمناء الجائزة المحكِّمين من خيرة المتخصصين في مواضيع الجائزة من كل أنحاء العالم، ويتطابق موضوعها مع عنوان المؤتمر السنوي.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7411

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى