وضعية حديقة مدينة تاونات تشكل محور حديث الساعة لرواد مواقع التواصل الإجتماعي المحليين‎‎

كريم بجو -تاونات:”تاونات نت”/- انشغلت مؤخرا العديد من الفعاليات المدنية والمواطنين المنشغلين بوضعية مدينة تاونات بصورتين تم نشرهما لحديقة 16 نونبر،الواقعة قرب مقر عمالة تاونات القديم.
   الصورتين أولاها تعود لسنة 2009 وهي عبارة عن صورة الحديقة وهي مزهرة وخضراء تسر الناظرين،  والصورة الثانية ملتقطة حاليا أي هذه السنة(2022)،  وهي تصور فضاء الحديقة بشكل قاحل ويطغى عليه لون الموت والإندثار .


   فالحديقة تعتبر لساكنة اقليم تاونات تلك المتنفس التي تجد فيها ضالتها خاصة في وقت الصيف عندما ترتفع درجة الحرارة .
    هذا ورصدت ” صدى تاونات ” وموقع ” تاونات نت ” ردود فعل سلبية في تعليقات الساكنة على الصورتين الرائجتين في مواقع الإتصال ، مطالبة بإلتفاتة ولو بسيطة للحديقة ، مستحضرين الظرفية الحالية للثروة المائية التي تمر بها بلادنا مع توالي سنوات الجفاف في السنوات الأخيرة،  مطالبين ولو بعناية بسيطة لها وفتح مرافقها كالمرحاض العمومي المتواجد بها .
   وقال آخرون أن بعض المواطنين بتاونات يتحملون جزءا من المسؤولية لما آلت إليه وضعية الحديقة ، من إهمال وإتلاف للشجيرات والعشب المتواجد بها ناهيك عن ممارسات أخرى لبعض الشباب بها ، ما يجعل المرتفقين والمتنزهين بها يفرون منها .

فهل من إلتفاتة جديدة من المسؤولين  في هذا الإتجاه؟؟؟

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 6209

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى