المغربي (إبن تاونات) بونو لمجلة “جي كيو”:أدعو الجيل القادم من الشباب المغاربة أن يؤمنوا بأنفسهم

محمد الزروالي:”تاونات نت”/-عملاق يمد ذراعيه الهائلتين ليغطي الصحاري والجبال من المحيط الأطلسي إلى البحر المتوسط، إنها أسطورة الأطلس الإغريقية”؛ بهذه العبارات وصفت مجلة “جي كيو” الشهيرة الحارس الدولي المغربي (إبن إقليم تاونات) ياسين بونو، الذي تألق على غلافها لهذا الشهر وخطف الأنظار عبر منصات التواصل الاجتماعي في جلسة التصوير التي قام بها لفائدة المجلة التي تحدث إليها عن مجموعة من المواضيع تخص مشواره المهني والإنجاز التاريخي الذي حققه مع المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم.

وقال ياسين بونو، في حوار مع مجلة “جي كيو”، إن الاهتمام العالمي الذي حظي به بعد مساهمته بشكل كبير في تحقيق المنتخب الوطني الفوز على فرق كبيرة، لا يعنيه، بل يكفيه فخرا أن يكون العلم المغربي يرفرف عالميا، وهو الأمر الذي جعله سعيدا، مشددا على أنه بالرغم من ذلك، مازال اللاعبون المغاربة يتحلون بالتواضع ويطمحون لتحقيق المزيد.

وأضاف بونو أن “المنتخب المغربي وطاقم العمل كانا عبارة عن عائلة متماسكة يتبادل أفرادها الدعم والعناية ومساندة بعضهم بعضا”، وكان القاسم المشترك بين الجميع هو حب الوطن، حيث وضعت المجموعة “هدفا واحدا عملت عليه بالعقل والعاطفة، ألا وهو تقديم أفضل نسخة ممكنة في الميدان والتدريب”.

وتابع بأن الدعم الذي تلقاه ورفاقه من المشجعين في المغرب وأفريقيا والعالم العربي وجميع أنحاء العالم خلال فترة المونديال، “كان مذهلاً”، مردفا: “في الظاهر، كنا نلعب كرة القدم، لكن ما تحقق خلف الكواليس كان أعظم وأكبر”.

وعن تمثيله المغرب وتشبثه بهويته، قال حامي عرين “أسود الأطلس”: “أنا مغربي، ولدت ونشأت في المغرب، ولدي روابط قوية بهويتي المغربية مع كثير من مشاعر الفخر والامتنان؛ فوالداي وعائلتي وأصدقائي المقربين يعيشون هناك، وكلما سنحت لي الفرصة أقوم بزيارة المغرب، كما أنه لشرف عظيم ومسؤولية كبيرة لي أن أمثل المغرب في حدث مهم مثل كأس العالم، وقد بذل كل الفريق قصارى جهده لتقديم صورة مشرفة عن الوطن في هذا المحفل العالمي”.

وختم الدولي المغربي ياسين بونو حواره مع المجلة الشهيرة موجها نصيحة لكل الشباب المغاربة بالقول: “أدعو الجيل القادم من الشباب المغاربة أن يؤمنوا بأنفسهم وبأحلامهم، يجب عليهم أن يكونوا طموحين، وأن يضعوا خططاً كبيرة لأنفسهم، وأن يعلموا أن النجاح يتطلب كثيرا من العمل والصبر والمثابرة، وستعلمهم الرحلة الدروس التي يحتاجونها لإكمال مسيرتهم، وكل شيء سيحدث في الوقت المناسب، وبالنهاية فالمستحيل ليس مغربياً”.

جدير بالذكر أن ياسين بونو، حارس مرمى إشبليية الإسباني، اختير ضمن القائمة النهائية لجائزة أفضل حارس في العالم لسنة 2022، وفق ما أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم، كما كان مرشحا لنيل جائزة أفضل حارس مرمى في “المونديال” الأخير بعد مساهمته الفعالة في بلوغ المنتخب الوطني المغربي إلى الدور ما قبل النهائي.

وزادت شعبية ياسين بونو بعد تألقه رفقة “أسود الأطلس” في النسخة الأخيرة من كأس العالم، حيث لفت الأنظار واستطاع اسمه تصدر “الترند” عبر مختلف منصات التواصل الاجتماعي، كما تجاوز “الهاشتاغ” الذي يحمل اسمه 700 مليون مشاهدة عبر تطبيق “تيك توك”.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7450

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى