هيأة حقوقية بتاونات تصدر بيانا إستنكاريا ناريا على إثر تكرار الوفيات نتيجة لسعات العقارب‎

كريم باجو -تاونات:”تاونات نت”/- أصدرت العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بتاونات مؤخرا، بيانا استنكاريا على خلفية تكرار حالات الوفيات نتيجة لسعات العقارب بكل من جماعتي عين عائشة واخلالفة بإقليم تاونات، والتي عنونت بيانها “لسعات العقارب تفضح قطاع الصحة بتاونات “. وتضمن   البيان أيضا والتي يتوفر المنبرين على نسخة منهم ،ما يلي :
” يتساءل المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإلنسان، هل هو رخيص المواطن التاوناتي في عيون المسؤولين إقليميا ووطنيا أم سم العقارب من يقتل براءة الأطفال بهذا الإقليم المنكوب ؟؟
العقارب من يقتل براءة الأطفال بهذا الإقليم المنكوب؟؟عندما تقتل العقارب طفلين في ظرف شهر بإقليم يقال أنه يتوفر على مستشفى إقليمي ومندوب إقليمي وعشرات الأطباء وقاعات إنعاش وغيرها من التجهيزات…ألا يستدعي الأمر وقفة تأمل وقفة محاسبة وخزة ضمير…ألا نصبح امام منظومة صحية منهزمة او منظومة شبح التي توجد سوى على الورق؟؟؟ أين ربط المسؤولية بالمحاسبة؟ اين الضمير؟ اين النخوة والغيرة ؟، بل أين الإنسانية يا بشر؟.
كيف يترك اطفال هذا الإقليم لقمة سائغة وسهلة أمام زاحفة ؟.


فحسب ما هو معلن فالإقليم يتوفر على قاعة انعاش و اطباء وممرضين متخصصين في الإنعاش!!! فلماذا لم يتم إنعاش الطفلين في تاونات و تم التخلي عن انقاذ ارواحهم في الإقليم؟ لماذا تم رميهم في سيارات إسعاف متهالكة لتقبض ارواحهم في طريق الموت او على أبواب مستشفيات فاس في أحسن الأحوال؟ لماذا توجد تاونات ما دمنا نذهب لنموت في فاس قسرا؟ لماذا توجد تاونات ما دام كل شيء في فاس … في فاس الدراسة
في فاس الموت في فاس!!!
ألي شيء تصلح تاونات ايها المسؤولين عن ما يقترف في حق أبناء تاونات؟ ” .


     وأوضح المكتب الإقليمي للهيئة الحقوقية  في البيان نفسه ” بدقه  ناقوس الخطر  وينبه الجهات المسؤولة ويحملها المسؤولية الكاملة لما سوف تؤول إليه الأوضاع مستقبلا..
* يطالب بفتح تحقيق نزيه ومحاسبة المسؤولين عن الإستهتار بأرواح الأبرياء
* يدعو وزارة الصحة والحماية الاجتماعية إيفاد لجنة خاصة إلى المستشفى الإقليمي لتاونات للوقوف على حجم الخروقات والانتكاسات…
* يناشد ساكنة الإقليم وممثلي الأحزاب والنقابات والجمعيات والضمائر الحية لتجسيد شكل احتجاجي جماعي أمام المستشفى الإقليمي الذي اصبح فقط محطة عبور نحو مستشفيات فاس والمصحات الخاصة ” .
    هذا ووجبت الإشارة إلى أن مكتب العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بتاونات قد جسد وقفة احتجاجية في 28 يوليوز الماضي أمام عمالة إقليم تاونات.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7318

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى