مصرع شخص في انهيار صخري نتيجة الأمطار الأخيرة بالطريق الرابطة بني غفساي والورتزاغ نواحي تاونات‎

كريم باجو -تاونات:”تاونات نت”/ –  كلما تساقطت الأمطار بشكل غزير تعرف الطريق بين غفساي والورتزاغ بإقليم تاونات خطرا حقيقيا يهدد حياة مستعملي هذا المحور الطرقي، لمجرى واد أولاي الذي يتواجد بين المنحدرين.

 فصباح يوم ثاني أبريل الجاري عرفت هذه الطريق فاجعة ، حيث لقي شخص من دوار إيماثن  التابع ترابيا لاقليم الحسيمة حدفه اثر مصادفته تساقط الأحجار  مرور سيارة وعلى متنها شخصان،  مما جعل هذه الأخيرة بفعل صدمة الارتطام ، تهوي في منحدر الوادي وتغرق في مجرى واد أولاي.

 وهكذا فارق الشخص الأول حياته في عين المكان ، بينما الشخص الثاني  نجا بأعجوبة.
   
وقد فتحت مصالح الدرك الملكي للمركز الترابي لغفساي تحقيقا في الواقعة ، وقد تم نقل جثة الهالك نحو مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس قصد إخضاعها للتشريح الطب، فيما تم نقل الشخص الآخر  للعلاج .
   
وفي المقابل استنكرنت بعض الفعاليات المدنية والسياسية بتاونات عبر حساباتها الفيسبوكية حال ما آلت إليه أوضاع بعض الطرق سيما الطريق بين جماعتي الورتزاغ والرتبة ، خصوصا مع  المرور اليومي للآليات و للشاحنات الكبرى التابعة للشركات التي تشتغل بمشروع سد الرتبة

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7453

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى