زيادة في أثمان النقل من فاس إلى تاونات ب 10 إلى أكثر في هذه الأيام التي تسبق العيد‎

كريم باجو -تاونات:”تاونات نت”/ – يعيش العديد من التاوناتيين القاطنين خارج الإقليم معاناة مع أثمنة سيارة الأجرة التي تقل من فاس إلى تاونات ، حيث رصدت ‘صدى تاونات ‘ و ‘ تاونات.نت’ يوم السبت الماضي 6 أبريل زوالا شبه غياب لهذه الوسيلة في محطة باب الفتوح التي منها يركب المسافرون نحو تاونات ونواحيها .

 وقد رصدت أن تم طلب للراكب الواحد 40 درهم من أصل 35 درهم لكل راكب كثمن أصلي ثابت ، بحجة أن عربات النقل غير موجودة وأن صاحب طاكسي فقط سيقوم بمعروف للمسافرين المنتظرين لنقلهم إلى تاونات   .
   
وكلما اقتربت المناسبات كالأعياد إلا وتحولت  أثمان التنقل من ثمن متفق عليه ، إلا أن ترتع وتزيد عن أصلها ب10 إلى 15 درهم أي إلى 50 درهم للراكب الواحد من فاس إلى تاونات ، وأيضا نفس الثمن يزيد لمن يرغب في التنقل إلى نواحي تاونات ، أي إلى تيسة و عين عائشة وعين مديونة وغفساي ..

 و تكون هذه الزيادة غير القانونية ، فقط في مناسبات دينية كالأعياد ، مستغلين  حاجة الناس للتنقل إلى وجهتهم.. .
   
ويعود هذا الإستغلال إلى بعض السائقين لهذا الصنف من النقل بتواطؤ مع بعضهم البعض مبررين لمن يحتج من المواطنين أن هذه أيام ‘ العواشر ‘ والنقل قليل ، حيث لا تكون مركونة إلا سيارة واحدة في المكان المخصص لعربات النقل التي تنقل إلى تاونات ، وأخرى تكون غير متوقفة في المكان المخصصة للسفر نحو تاونات بغية اخفائها عن الناس بإستخدام الحيلة لإظهار للناس أن النقل غير موجود ، هذا إضافة إلى بعض السلوكات غير الأخلاقية والعنيفة  التي تصدر عن بعضهم في مواجهة الركاب إما لفضيا أو معنويا ...

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7324

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى