مختل عقليا يهدد سلامة المواطنين بجماعة الرتبة بإقليم تاونات

محمد الزروالي:”تاونات نت”//- شهد دوار سرغينة والعدوة وافوزار  بجماعة الرتبة دائرة غفساي بإقليم تاونات، مؤخرا،اعتداء لفظي على بعض الساكنة من طرف شخص مختل عقليا يجوب الدوار.

وعلمت المجلة والموقع من شاهد عيان، أن هذا الشخص المختل عقليا تظهر عليه علامات الإضطراب النفسي والعقلي ويبلغ من العمر حوالي 60 سنة، حيث سبق له أن هاجم عددا من الأشخاص ورشق أبواب منازل الساكنة بالحجارة.

وخلفت هذه الواقعة، تذمرا وسخطا كبيرين في صفوف ساكنة الدوار، مما يهدد سلامة حياتهم وحياة وأطفالهم.
ودعت الساكنة الجهات المعنية للتدخل العاجل لإيجاد حل جذري لهذا المشكل ، وعدم ترك هذا المختل العقلي يجوب الدوار ويهدد سلامة الساكنة والمارة.

وجدير بالذكر أنه سبق لمجلة “صدى تاونات” وموقع “تاونات نت” أن نشرت خبرا يتعلق بتعرض  طفلة تبلغ من العمر 12 عامًا، لهجوم بسكين من قبل شخص يعاني من اضطرابات نفسية، صباح يوم الإثنين 20 ماي 2024، بجماعة تمضيت دائرة طهر السوق، نواحي تاونات.

وحسب مراسلنا في عين المكان فإن الطفلة تنحدر من دوار دار أبختي التابع لجماعة تمضيت، وكانت تدرس في مجموعة مدارس عمر بن الخطاب. وتم الاعتداء عليها حوالي حدود الساعة الثامنة صباحًا عندما كانت الضحية تنتظر الدخول إلى الفصل الدراسي برفقة زميلاتها، حيث هاجمها المعتدي وطعنها في العنق، مما أسفر عن مصرعها في الحال.

و أضاف نفس المصدر أن المعتدي من مواليد 1979، و قام بالاقتراب من الطفلة عندما كانت تنتظر مع زميلاتها و دون سابق إنذار طعنها بسكين.

وقد حضرت السلطاات المختصة إلى عين المكان وتم توقيف المعتدي من قبل مصالح الدرك الملكي بطهر السوق ، وجرىٍ اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيث تمت إحالته مباشرة على النيابة العامة المختصة.

وفي الختام وحتى لا تتكرر مثل هذه الواقعة بإقليمنا الحبيب هناك تساؤلات حول مسؤولية الدولة، خصوصا وأن المختل عقليا تنتفي لديه المسؤولية الجنائية، ويعفى متى ارتكب فعلا مجرما إذا ثبت طبيا أنه يعاني من اضطرابات عقلية.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7467

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى