معرض جماعي للفنون التشكيلية بالقنيطرة بمشاركة فنان مغربي (إبن تاونات) حسن الزغاري

القنيطرة – متابعة خاصة:”تاونات نت”// – كان معرض الفنون التشكيلية، الذي نظم مؤخرا بالمركز الثقافي الفرنسي بالقنيطرة، بمثابة شهادة مبهرة على التنوع والعبقرية الفنية.

هذا المعرض الجماعي الأول المنظم تحت شعار “سيزيف ليس يونانيًا”، تمت دعوة الزوار فيه لاستكشاف العوالم الفريدة لثلاثة (3) فنانين على رأسهم الفنان المغربي (إبن تاونات) الأستاذ حسن الزغاري بمعية أصغر مولوع بالرسم التلميذ خيير محمد أمين وكذلك الفنانة الموهوبة فتيحة بنطاهير.  

لقد استحوذ الفنان المغربي (صاحب مؤسسة تربوية خاصة بالقنيطرة تحمل إسمه) الأستاذ حسن زغاري، الباحث الذي علم نفسه بنفسه، على الاهتمام من خلال إعادة طرح أسئلة ما بين الفن والجنون(…).

لقد تجاوزت أعماله، المشبعة بالحنين، الزمن من خلال تخليد بقايا الماضي الاستعماري، مثل الصورة الظلية المهيبة لكنيسة المسيح ، التي تم تدميرها ذات يوم لإفساح المجال أمام الازدهار المالي.

كشف اندماجه الجريء بين الثقافة المغربية وأيقونات الفن الغربي، من خلال صوره المعاد تصورها لبيكاسو ودافنشي وفان جوخ، عن حوار دقيق بين التقاليد الفنية والابتكارات.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7453

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى