جريدة صدى تاونات تحتفل بذكراها 22 من الصدور وتكرم عددا من الوجوه من بينها الشيخ أحمد بونو

الشيخ أحمد بونو خلال اللقاء المفتوح بتاونات

الشيخ أحمد بونو خلال اللقاء المفتوح بتاونات

إدريس الوالي:جريدة”تاونات نت”/إحتفت جريدة”صدى تاونات” المحلية بعدد من الوجوه والشخصيات الإعلامية والعلمية والجمعوية .وتم خلال هذا الحفل الثقافي والفني  الذي يندرج في إطاراحتفال جريدة “صدى تاونات”بذكراها الثانية والعشرون (22)من الصدور والمنظم بتاريخ 14 ماي2016 بمركز التكوين المستمر التابع للمديرية الإقليمية للتربية والتكوين بتاونات ؛عقد لقاء تواصلي مع  إبن إقليم تاونات العلامة الشيخ أحمد بونو خريج جامعة القرويين بفاس والذي يعتبر من كبار علماء الشريعة بالمغرب؛والذي تطرق فيه المحاضر للتسامح في الاسلام .

الشيخ أحمد بونو وإدريس الوالي خلال التكريم

الشيخ أحمد بونو وإدريس الوالي خلال التكريم

وقال الأستاذ بونو –خلال هذا اللقاء المفتوح والذي سيره الكاتب والصحافي والمحلل عبد الحميد العوني-أن هناك عدة آيات تستحق التدبر والوقوف عندها طويلاً، فالله تعالى أمرنا أن نعفو عمن أساء إلينا حتى ولو كان أقرب الناس إلينا،ولماذا يأمرنا القرآن بالعفو دائماً ولو صدر من أزواجنا وأولادنا؟ يقول تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنَّ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ وَأَوْلَادِكُمْ عَدُوًّا لَكُمْ فَاحْذَرُوهُمْ وَإِنْ تَعْفُوا وَتَصْفَحُوا وَتَغْفِرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ) .

وأضاف بونو أنه –حسب عدة دراسات -أن المتسامحون لا يعانون من ضغط الدم، وعمل القلب لديهم فيه انتظام أكثر من غيرهم، ولديهم قدرة على الإبداع أكثر، وكذلك خلصت دراسات أخرى إلى أن التسامح يطيل العمر، فأطول الناس أعماراً هم أكثرهم تسامحاً .

وقد بينت الدراسات أن العفو والتسامح يخفف نسبة موت الخلايا العصبية في الدماغ، ولذلك تجد أدمغة الناس الذين تعودوا على التسامح وعلى المغفرة أكبر حجماً وأكثر فعالية، وهناك بعض الدراسات تؤكد أن التسامح يقوي جهاز المناعة لدى الإنسان، وبالتالي هو سلاح لعلاج الأمراض!

وأكد بونو أنه علينا أن ندرك لماذا أمرنا الله تعالى بالتسامح والعفو، لأن الله جعل العفو نفقة نتصدق بها على غيرنا! مصداقا لقوله تعالى: (وَيَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنْفِقُونَ قُلِ الْعَفْوَ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآَيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ). وطلب منا أن نتفكر في فوائد هذا العفو، ولذلك ختم الآية بقوله: (لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ) .

بسبب الأهمية البالغة لموضوع التسامح والعفو فإن الله تبارك وتعالى قد سمى نفسه (العفوّ) يقول تعالى: (إِنْ تُبْدُوا خَيْرًا أَوْ تُخْفُوهُ أَوْ تَعْفُوا عَنْ سُوءٍ فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُوًّا قَدِيرًا). وقد وجد بعض علماء البرمجة اللغوية العصبية أن أفضل منهج لتربية الطفل السوي هو التسامح معه!! فكل تسامح هو بمثابة رسالة إيجابية يتلقاها الطفل، وبتكرارها يعود نفسه هو على التسامح أيضاً، وبالتالي يبتعد عن ظاهرة الانتقام المدمرة والتي للأسف يعاني منها اليوم معظم الشباب!

الشيخ بونو والصحافي جواد إتويول رئيس مصلحة الأانشطة الملكية والأميرية بوكالة المغرب العربي للأنباء

الشيخ بونو والصحافي جواد إتويول رئيس مصلحة الأنشطة الملكية والأميرية بوكالة المغرب العربي للأنباء

ولذلك فقد أمر الله رسوله صلى الله عليه وسلم، وبالطبع كل مؤمن رضي بالله رباً وبالنبي رسولاً، أمر بأخذ العفو، وكأن الله يريد أن يجعل العفو منهجاً لنا، نمارسه في كل لحظة، فنعفو عن أصدقاءنا الذين أساؤوا إلينا، نعفو عن زوجاتنا وأولادنا، نعفو عن طفل صغير أو شيخ كبير، نعفو عن إنسان غشنا أو خدعنا وآخر استهزأ بنا… لأن العفو والتسامح يبعدك عن الجاهلين ويوفر لك وقتك وجهدك، وهكذا يقول تعالى: (خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ).

الحفل الذي اقامته “صدى تاونات” عرف حضور شخصيات اعلامية وجمعوية من العيار الثقيل منهم من ختم مشواره المهني وساهم في الرقي بالاعلام على المستوى الوطني  ومنهم شباب متألقون يمتلكون حسا مرموقا ونظرة مستقبلية واعدة ومؤهلات ستدفع بهم الى الريادة في القادم من الايام وعلى رأس هؤلاء الصحافي ابن منطقة الوردزاغ بغفساي جواد اتويول الذي يشغل رئيس مصلحة الانشطة الملكية والاميرية بوكالة المغرب العربي للانباء والذي كانت إنطلاقته الأولى في جريدة”صدى تاونات” عندما كان تلميذا ثم طالبا.

كما تم تكريم الأستاذ أحمد بونو من طرف جريدة “صدى تاونات” على ما قام به هذا العالم من جهود جبارة في سبيل نشر العلم والمعرفة ، والثقافة الدينية ، بين أبناء بلده ووطنه …إنها لجهود كبيرة مباركة ، امتدَّت على رقعة زَمَانيَّةٍ لا تقل عن أربعين سنة ، أو تزيد ، جهودٌ استفادَ منها أجيالٌ عديدةٌ من طلبةِ العلمِ في هذه الناحية من مغربا الحبيب. 

وتجدر الاشارة الى ان العلامة المحتفى به هو أبو عبد الحكيم الحاج أحمد بن الحاج المدني بن بوشتى بن احيدة، ولد حوالي 1347هجرية/1928 ميلادية- العام الذي سمي عام ولد عبد الكريم الخطابي، بقرية الرميلة، فخذة الجعافرة العليا، وهي إحدى قرى قبيلة أولاد عليان بدائرة تيسة، باقليم تاونات.

ونشأ الأستاذ في قرية الرميلة التي ولد بها فدخل الكتاب في سن مبكرة، كانت حوالي أربع سنوات مع إخوته وقد حفظ القرآن الكريم وجمعه في اثني عشرة سنة،  وقد بلغ 16 سنة من عمره.

وبعد حفظ القران الكريم والمتون الفقهية والنحوية، توجه إلي طلب العلم ودراسته في المساجد التي تعتبر مراكز تدرس فيها العلوم الشرعية، وفي 1947 توجه الى فاس حيث التحق بجامع القرويين لمواصلة مشواره الدراسي وفي 1958 نال شهادة العالمية، بعدما درس على عدد كبير من الشيوخ، فقهاء وعلماء وأساتذة.

لحظة تكريم العلامة الحاج احمد بونو من طرف إدريس الوالي وبجانبه نجله حكيم بونو

لحظة تكريم العلامة الحاج احمد بونو من طرف إدريس الوالي وبجانبه نجله حكيم بونو

قام الأستاذ بوظائف عديدة، ومن هذه الوظائف والمهام، التحاقه بجامع القرويين بعد المشاركة في المباراة بالرباط في شتنبر 1958، حيث كانت رغبته وأمنيته التدريس بهذه الجامع العظيم. كما قام بالوعظ والإرشاد التطوعي بالقرى البدوية بقبائل الحيانية منذ كان طالبا للعلم، نيابة عن رئيس الطريقة الوزانية الشريف مولاي التهامي الوزاني، كما ساهم في جلسات الوعظ والإرشاد والإفتاء بالمساجد والمجلس العلمي المحلي بفاس.

عمل بمجلس النواب عندما أصبح نائبا برلمانيا في الدورة الانتخابية لسنة 1963م، وفي مرحلتها الثانية بعد ثبوت التزوير بحجج قاطعة، ألغيت نتيجة السيد فوز الجلالي خريبش، مما أعيد معه الترشيح للمرة الثانية التي نجح فيها الأستاذ الفاضل أحمد بونو، فقدم أعمالا جليلة خلال مهمته النيابية بالبرلمان للوطن ولمسقط رأسه. فأنشأ على سبيل المثال لا الحصر ثانوية بتيسة ودائرة بها وقيادة  بجماعة عين اكدح قبيلة أولاد ارياب بعدما كانت بمركز تيسة، انشاء المساجد والاهتمام بها كمسجد مغراوة.

لكن دورة البرلمان لم تكتمل مدتها، بفعل حالة الاستثناء التي كان اعلن عنها الراحل الملك الحسن الثاني، حيث قضى سنة وربع السنة بصفته كنائب برلماني، ورأى انه من غير الحاجة حصوله على التقاعد.

ومن مؤلفاته وكتبه المطبوعة؛ نورد البعض منها، بعنوان:

  • لا إله إلا الله الحصن المتين، والصلاة عماد الدين.

  • الكلم الطيب العمل الصالح يرفعه.

  • فتاوى التبصرة في الجواب على أنواع الأسئلة.

  • الساعة وأحوال الثقلين حتى الاستقرار في الدارين.

  • النور والضوء والسني في التعبد بأسماء الله الحسنى.

  • قبائل الحيانية: أولاد عمران ، أولاد عليان، أولاد رياب.

  • من الكتاب إلي العالمية من جامع المدنية العلمية … القرويين الفاطمية.

  • شموس علوم البلاغة في صدور العلماء.

  • · لمحات حول تاريخ المغرب الأقصى قبل الإسلام وبعده حتى عهد الملك الشاب الصالح محمد السادس، سدد الله خطاه.

  • تعريف القرآن العظيم وكيفية نزوله وعدد آياته وكلماته وحروفه.

  • المسائل المتنوعة المفيدة المستفادة من عيون الكتب المعتمدة .

  • فضائل سور القرآن . وما تتضمنه من المعاني باختصار.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5908

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى