لم يتحمل رؤيتها مضرجة في دمائها:قصة”روميو”و”جولييت”بإقليم تاونات..انتحر بعدما اعتقد أن عشيقته ماتت…

ضريح مولاي بوشتى الخمار

ضريح مولاي بوشتى الخمار أيا الموسم (2016) – تصوير كريم الزاهر

محمد حرودي:عن جريدة”أخبار اليوم”اليومية الورقية / قصة مثيرة  شبيهة بقصة روميو و جولييت، بطلها عشيقان نشب بينهما خصام، تطور الى اعتداء للعاشق على معشوقته، فلما غرقت في دمائها، اعتقد أنها ماتت فأقدم،  على الانتحار.

اهتز يوم الخميس 11غشت2016، موسم ” بوشتى الخمار” بضواحي قرية بامحمد بإقليم تاونات، على واقعة أغرب من الخيال بين شابين يعشقان بعضهما حتى الموت، حيث أقدم ثلاثيني على توجيه طعنات بواسطة سلاح ابيض إلى عشيقته في عقدها الثاني، و أصابها إصابات بليغة على مستوى الوجه و أنحاء مختلفة من جسدها، قبل أن ينتحر شنقا بالقرب منها ظنا منه أنها فارقت الحياة و هي مدرجة في دمائها.

و حسب المعلومات الأولية التي حصلت عليها “أخبار اليوم” من مصدر قريب من التحقيق، فان الشابة منعها عشيقها من حضور موسم ” بوشتى الخمار” و الذي انطلقت مراسيمه الاحتفالية يوم 8غشت، بسبب غيابه عن المنطقة و رفضه ذهاب ” حبيبته” لوحدها إلى الموسم، غير أن الشابة خالفت أمر عاشقها و قررت الذهاب رفقة عدد من صديقاتها، و لما علو الثلاثيني بالأمر توجه إلى المكان الذي ينظم فيه الموسم بضواحي قرية با محمد، و استدرج الشابة إلى مكان خال و عرضها للتعذيب قبل أن يوجه لها طعنات في أنحاء مختلفة من جسدها.

لقطة من الفيلم الشهير "روميو وجولييت"

لقطة من الفيلم الشهير “روميو وجولييت”

تدخل عدد من زوار موسم ” بوشتى الخمار” لإنقاذ الفتاة من يد عاشقها، غير أن هذا الأخير كان يشهر سكينه في وجه كل من اقترب منه، و لما رأى عشيقته غارقة في دمائها، و اعتقد بأنها تحولت إلى جثة هامدة، فر إلى وادي قريب من مكان الاعتداء على الشابة، و شنق نفسه بواسطة حبل علقه بغصن شجرة.

و نقلت الشابة بعد تلقيها الإسعافات الأولية بمستشفى قرية با محمد، إلى المستشفى الإقليمي الغساني بفاس، حيث خضعت لتدخل طبي عاجل لرتق الجروح الغائرة على مستوى الوجه و اليدين و الساقين، حيث غادرت المستشفى صبيحة الجمعة12غشت ، فيما كانت صدمتها قوية لحظة الاستماع إليها من قبل عناصر الدرك، فصرحت لهم بأنها سامحت حبيبها و أنها تتنازل عن أية شكاية أو متابعة ضده، غير أن المحققين اخبروها بان عاشقها قتل نفسه شنقا ظنا منه أنها توفيت جراء الطعنات التي وجهها لجسدها، فقرر اللحاق بها إلى دار الفناء، بحسب ما أعلن عنه و هو  يصرخ في وجه زوار موسم “بوشتى الخمار” تجمهروا و تابعوا الواقعة لحظة فراره من مكان سقوط حبيبته مدرجة في دمائها.

انتحار شخص عن طريق الشنق -أرشيف

انتحار شخص عن طريق الشنق -أرشيف

و كشفت الشابة للمحققين، بأنها ارتبطت بعشيقها منذ مدة طويلة، غير أن والدته رفضت زواجهما، فقررا مواصلة علاقتهما، مضيفة  أن الشاب المتوفى شنقا، كانت غيرته عليها لا تطاق، و لا يسمح لها بالخروج لوحدها من بيت أهلها، و لما علمت عائلة الشابة بالأمر،عاتبت خطيبها وأمرته بان يترك ابنتهم و شانها،لعدم وجود أي رابط بينهما، بعد أن رفضت أمه زواجهما، و لما قررت بنات عمها حضور احتفالات موسم “بوشتى الخمار” وافقت على  مرافقتهن، و أخبرت عاشقها بالأمر غير انه رفض ذلك، فلم تجد الشابة بما تفسر عدم ذهابها برفقة العائلة إلى الموسم، لكن عاشقها لحق بها و استدرجها إلى مكان خال و عرضها لطقس من التعذيب و انتحر.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 6034

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى