حسب إدارة السجن المحلي بتاونات:هذه هي حقيقة تعنيف أحد معتقلي حراك الريف بسجن عين عائشة Reviewed by Momizat on . [caption id="attachment_18578" align="aligncenter" width="540"] السجن-المحلي-بتاونات[/caption] محمد الزروالي:"تاونات نت"/بعد تداول أخبار حول تعرض أحد معتقلي حرا [caption id="attachment_18578" align="aligncenter" width="540"] السجن-المحلي-بتاونات[/caption] محمد الزروالي:"تاونات نت"/بعد تداول أخبار حول تعرض أحد معتقلي حرا Rating: 0

حسب إدارة السجن المحلي بتاونات:هذه هي حقيقة تعنيف أحد معتقلي حراك الريف بسجن عين عائشة

السجن-المحلي-بتاونات

السجن-المحلي-بتاونات

محمد الزروالي:”تاونات نت”/بعد تداول أخبار حول تعرض أحد معتقلي حراك الريف إلى التعنيف من طرف حراس السجن المحلي بتاونات، بعد أيام العيد؛ أصدر السجن المحلي بتاونات بيانا توضيحيا، يرد فيه على بيان أصدرته جمعية “ثافرا” لعائلات معتقلي حراك الريف ومنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي، تستنكر تعرض المعتقل صالح الأحمدي للتعنيف.

واعتبر البيان، الذي توصل  موقع “تاونات نت” بنسخة منه، أن ما تم تداوله “مجرد كذب وافتراء” حيث فند ادعاءات تعرض المعتقل لأي نوع من الاعتداء سواء كان لفظيا أو جسديا.

البلاغ نفسه، أنكر قضية وعد مدير السجن ترحيل الأحمدي إلى سجن الحسيمة أو الناظور على اعتبار أن الأمر خارجا عن اختصاصات مدير السجن المحلي.

حسب إدارة السجن المحلي بتاونات:هذه هي حقيقة تعنيف أحد معتقلي حراك الريف بسجن عين عائشة

حسب إدارة السجن المحلي بتاونات:هذه هي حقيقة تعنيف أحد معتقلي حراك الريف بسجن عين عائشة

وكانت جمعية “ثافرا” لعائلات معتقلي حراك الريف، قد أصدرت بيانا استنكاريا، تندد فيه الاعتداء والتضييق على المعتقل وطالبت فيه المجلس الوطني لحقوق الإنسان، الوفاء لالتزاماته مع الجمعية، تجاه معتقلي حراك الريف، وفِي مقدمتها توفير حافلة لنقل عائلاتهم أثناء الزيارة وبضرورة تتبع وضعية المعتقلين من داخل السجون ورصد الانتهاكات التي يتعرضون لها، وكذا الوقوف على تنفيذ الوعود التي تُقدّم للمعتقلين ولعائلاتهم.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 3963

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى