النائب البرلماني كمال العمري يسائل وزير الاقتصاد والمالية حول تأخر الدعم المالي لساكنة إقليم تاونات Reviewed by Momizat on . محمد بنشعبون وزير  الاقتصاد و المالية و إصلاح الإدارة خديجة بناجي:"تاونات نت"/قال النائب البرلماني (عن إقليم تاونات) كمال العمري "للأسف الشديد وبعد مرور أكثر من محمد بنشعبون وزير  الاقتصاد و المالية و إصلاح الإدارة خديجة بناجي:"تاونات نت"/قال النائب البرلماني (عن إقليم تاونات) كمال العمري "للأسف الشديد وبعد مرور أكثر من Rating: 0

النائب البرلماني كمال العمري يسائل وزير الاقتصاد والمالية حول تأخر الدعم المالي لساكنة إقليم تاونات

محمد بنشعبون وزير  الاقتصاد و المالية و إصلاح الإدارة

خديجة بناجي:”تاونات نت”/قال النائب البرلماني (عن إقليم تاونات) كمال العمري “للأسف الشديد وبعد مرور أكثر من شهرين تقريبا على انطلاق توزيع المساعدات المالية ، لاحظنا أن العديد من ساكنة إقليم تاونات ، وخصوصا منهم ساكنة الجماعات القروية لم يتوصلوا بالدعم المخصص لهم ، الأمر الذي خلق استياء لدى ساكنة هذه الجماعات القروية بتاونات ، حيث ظل سؤالهم المتكرر يتمحور حول مآل مساعداتهم المالية”.

وأضاف البرلماني الشاب العمري في سؤال كتابي وجهه مؤخرا لمحمد بنشعبون وزير  الاقتصاد و المالية و إصلاح الإدارة “كما تعلمون السيد الوزير فإن إقليم تاونات وخاصة الجماعات القروية التابعة له، تعتمد بالأساس على النشاط الفلاحي وتربية الماشية، بحيث أن هذا النشاط يظل هو المورد الرئيسي لمعيشهم اليومي.” وأشار النائب كمال العمري” أن هؤلاء الفلاحين يعيشون حاليا ظروف صعبة وأوضاع عصيبة، جراء تداعيات فيروس كرونا من جهة ، والظروف المناخية من جهة أخرى نتيجة آثار الجفاف ، الأمر الذي استدعى معه تحويل الدعم المالي لفائدة الأسر الفقيرة، والذي تم إطلاقه بأمر من جلالة الملك محمد السادس نصره الله.”

النائب البرلماني كمال العمري

  وختم البرلماني سؤاله الرقابي لوزير المالية عن الإجراءات التي ستتخذها مصالح وزارته لتجاوز تأخر المساعدات المالية لهذه الشريحة من الساكنة التي لم تستفد إلى حد الآن.  

من جهة أخرى تجدر الإشارة أنه تم تسجيل شكايات شفوية وكتابية وأخرى وصلت إلى تنظيم إحتجاجات بإقليم تاونات من طرف مواطنين لم يسفيدوا من الدعم العمومي المخصص للفئات الهشة جراء حالة الطوارئ بسبب وباء كورونا على ما اعتبروه”حرمانهم” من تعويضات صندوق تدبير جائحة ” كورونا” المخصصة  لفئة حاملي بطاقة راميد، وفئة العاملين في القطاع غير المهيكل غير الحاملين لـلراميد.

تأخر الدعم المالي لساكنة إقليم تاونات-أرشيف

وقد تفاعلت إيجابا السلطات العمومية المحلية وبسرعة مع هؤلاء المحتجين ، وأخبرتهم بأن معالجة هاد الملفات سيتم من قبل المصالح المركزية، وذلك في إطار معالجة عدد الملفات العالقة والمماثلة على المستوى الوطني .

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 4562

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى