“الشريحة” بإقليم تاونات تتربع على عرش المنتوجات الفلاحية بالشمال

بوجمعة كرمون-عن”العمق المغربي”:”تاونات نت”/كشف منتجو الشريحة بمنطقة “متيوة” نواحي تاونات، أن ثمن كيلوغرام واحد من التين المجفف يتراوح ما بين 30 إلى 50 درهما، ومن المحتمل أن يرتفع سعر الكيلوغرام خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأكد محمد، من سكان دوار ” الݣزار ” المحاذي للطريق الجهوية 510، أن ثمن الشريحة جاوز سقف 50 درهما ببعض الأسواق الأسبوعية في الإقليم، خاصة بسوق بني ونجل أحد أهم الأسواق التي تعرف باستقبال أجود أنواع الشريحة، وعلى رأسها النابوت.

من جهته، أوضح فلاح بمنطقة فناسة أن ثمن الشريحة عرف انخفاضا مقارنة بالموسم الفلاحي الماضي، حيث كان سعر الشريحة يتراوح ما بين 50 و80 درهما، وتسويقه كان يتم على نطاق واسع إقليميا ووطنيا.

وأرجع المتحدث سبب تراجع سعر التين المجفف للأزمة التي تسببت فيها جائحة كورونا، بالنظر إلى إغلاق بعض المنافذ في اتجاه المدن المغربية، والأمر نفسه ينطبق على فاكهة “الباكور” التي لم تغادر تراب الإقليم بسبب قرار الحجر الصحي.

إلى ذلك، تشهد أسواق الشمال، خاصة الأسواق الأسبوعية بتاونات، خلال هذه المدة من السنة، ترويجا كبيرا لفاكهة الشريحة، حيث تخصص لها “رحبة” كبيرة يقصدها الفلاحون والتجار، ويجري تسويقها داخل وخارج الإقليم.

كما أن زحف المنتوج التركي، حسب العارفين بمجال “الكرموس”، ساهم في الرفع من المردودية، وساهم في تنويع المساحة المزروعة التي تقدر بـ 22 ألف هكتار، بما يناهز 40 % من المساحات المزروعة بالتين على الصعيد الوطني.

تجدر الإشارة إلى أن تاونات تحتفي بالمهرجان الوطني للتين في شهر شتنبر، وتنظمه كل من وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، والمديرية الجهوية للفلاحة لجهة فاس مكناس، بشراكة مع عمالة إقليم تاونات، وبدعم من مجلس جهة فاس مكناس، والمجلس الإقليمي لتاونات، والغرفة الفلاحية الجهوية، ومجلس جماعة تاونات، وعدد من الشركاء.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5977

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى