سابقة…اعتقال مواطن بلغ عن قنبلة يدفع مجلس جماعي إلى عقد دورة إستثائية والقيام بوقفة إحتجاجية بنواحي غفساي Reviewed by Momizat on . [caption id="attachment_8508" align="aligncenter" width="530"] صورة الفرقة العسكرية التي حلت  بجماعة الرتبة ،قادمة من مدينة تازة لإبطال مفعول القذيفة التي عثر ع [caption id="attachment_8508" align="aligncenter" width="530"] صورة الفرقة العسكرية التي حلت  بجماعة الرتبة ،قادمة من مدينة تازة لإبطال مفعول القذيفة التي عثر ع Rating: 0

سابقة…اعتقال مواطن بلغ عن قنبلة يدفع مجلس جماعي إلى عقد دورة إستثائية والقيام بوقفة إحتجاجية بنواحي غفساي

صور الفرقة العسكرية التي حلت اليوم بجماعة الرتبة ،قدمت من مدينة تازة لابطال مفعول القذيفة

صورة الفرقة العسكرية التي حلت  بجماعة الرتبة ،قادمة من مدينة تازة لإبطال مفعول القذيفة التي عثر عليها إبن المواطن المعتقل أحمد الليبيري بدوار النزلة على ضفاف وادي أولاي

          محمد حجاج:الرتبة-غفساي”جريدة”تاونات نت”/ تم العثور صبيحة يوم الخميس21يوليوز 2016 على قنبلة نشيطة بأحد الحقول الفلاحية على ضفة وادي أولاي بدوار النزلة بجماعة الرتبة- دائرة غفساي بإقليم تاونات،ليتم إخطار السلطة المحلية والدرك الملكي بغفساي؛ ليصبح بعد ذلك مكان وجود القنبلة قبلة للمستشارين الجماعيين بذات الجماعة والسلطة المحلية وأفراد من مركز الدرك الملكي بغفساي.

انطلاق أشغال مجلس جماعة الرتبة لتدارس حيثيات وتداعيات ملف القديفة

انطلاق أشغال مجلس جماعة الرتبة لتدارس حيثيات وتداعيات ملف القديفة

      وحسب شهود عيان فقد عمل أفراد الدرك الملكي بنقل القنبلة من مكان وجودها إلى مكان آخر بسبب وجودها بأحد حقول القنب الهندي المنتشرة بكثرة على ضفاف الوادي دون انتظار وصول فرقة من القوات المسلحة الملكية التابعة للحامية العسكرية بتازة والمختصة في تعطيل مفعول القنابل والمتفجرات.

بيان استنكاري لجماعة الرتبة 1

بيان استنكاري لجماعة الرتبة 1

   هذه المنطقة التي عثر فيها على هذه القنبلة كان تعتبر خط تماس بين المستعمر الاسباني والمستعمر الفرنسي وكانت نقطة تمركز رجال المقاومة وتعتبر هذه القنبلة التي يقارب وزنها ثمانية كيلوغرامات من مخلفات غطرسة الاستعمار وضراوة رجال المقاومة.

بيان جماعة الرتبة - الصفحة2

بيان جماعة الرتبة – الصفحة2

     لكن حادث العثور على القنبلة أخذ منحى آخر باعتقال الفاعل الجمعوي أحمد الليبيري الذي بلغ عن القنبلة التي عثر عليها أحد أبنائه الذي كان يرعى الغنم ؛ الليبيري الذي كلف بحراستها عوض الدرك الملكي إلي حين وصول الفرقة المختصة،تم اعتقاله –حسب مصدر محلي – على خلفية تهمة زراعة القنب الهندي.

بيان جماعة الرتبة -الصفحة 3

بيان جماعة الرتبة -الصفحة 3

   جماعة الرتبة بمجلسها الجماعي وساكنتها  والمناطق المجاورة بدائرة غفساي تعيش حاليا حالة من الغضب والاحتقان على خلفية اعتقال الشخص المبلغ عن خطر.

أولى ردود فعل كانت من طرف المجلس القروي لجماعة الرتبة (المنتمي كله لحزب التقدم والإشتراكية)والذي بادر إلى عقد اجتماع استثنائي برئاسة عبد الحق أبو سالم، صباح يوم السبت 23يوليوز بمقر الجماعة، أعقبه مباشرة تنظيم وقفة احتجاجية استنكر من خلالها المنتخبون اعتقال أحمد الليبيري الذي بلغ شيخ الدوار عن وجود القنبلة وطالبوا برفع “الحكرة” والتهميش عن المنطقة وفتح تحقيق في النازلة.

توقيعات أعضاء الجماعة التضامنية مع المعتقل اليبيري

لائحة الموقعين من المجلس الجماعي المتضامنيين  مع المعتقل أحمد الليبيري

إلى ذلك، أصدر المجلس المذكور، عقب هذا الاجتماع، بيانا استنكاريا شديد اللهجة، توصلت”تاونات نت” بنسخة منه، وصف من خلاله المجلس طريقة تدبير “ملف القنبلة “ب”غير القانونية بواسطة التهديد بتلفيق تهمة زراعة القنب الهندي لجميع سكان دوار النزلة بحجة أن القذيفة تتواجد بمحاذاة مزارع القنب الهندي”، حسب لغة ذات البيان، الذي ذكر أنه تم ابتزاز ساكنة الدوار المذكور قبل قيام عنصري الدرك الملكي بأخذ صور للقذيفة وتكليفهما للشخص الموقوف بحراستها.

البيان ذاته تحدث عن عودة عنصري الدرك الملكي ليلا لاعتقال الحارس، و قيامهما “بإعادة تصوير القذيفة في مكانها الأصلي وتحرير محضر في حق المبلغ بتهمة زراعة القنب الهندي”.

منشورات تضامنية لمجلس الرتبة مع المواطن المعتقل الليبيري

منشورات إستنكارية وتضامنية لمجلس الرتبة مع صورة المواطن المعتقل أحمد الليبيري

هذا، وقد عبر منتخبو جماعة الرتبة، من خلال البيان المذكور، عن “إدانتهم بشدة عالية الاعتقال التعسفي الذي طال المواطن الغيور أحمد اللبيري بشكل غير قانوني”.

سابقة في تاريخ مجالس إقليم تاونات وقفة إحتجاجية قوية لمجلس الرتبة مع مواطن

سابقة في تاريخ مجالس إقليم تاونات وقفة إحتجاجية قوية لمجلس الرتبة مع مواطن معتقل

وأعلن أصحاب البيان  أنهم سيقومون ب”تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر مركز الدرك الملكي بغفساي، يوم الاثنين 25يوليوز على الساعة العاشرة “، للمطالبة بإنصاف الليبيري الموقوف؛مهددين ب”تقديم إستقالة جماعية من المجلس بحجة –حسب البيان دائما- أنه لا يشرفهم تمثيل ساكنة تداس كرامتها وهم يلعبون دور المتفرج أمامها”.

وقال عبد الحق أبو سالم رئيس المجلس الجماعي للرتبة في تصريح حصري لجريدة”صدى تاونات” وجريدة”تاونات نت” أن المجلس تدارس الأمر بكل جدية ومسؤولية وسيتابع تطورات هذا الملف  قائلا “نحن لن نسكت عن بعض التصرفات التي تقوم بها بعض العناصر من الدرك الملكي بالمنطقة في حق المواطنين”.

وقد علمنا أن وفدا من المجلس الجماعي قام بزيارة لأسرة المعتقل أحمد الليبري بدوار النزلة للتضامن معها وتقديم الدعم المادي لها بعدما تم جمع تبرعات مالية له مباشرة بعد الوقفة الإحتجاجية.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5468

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى