رأي الدكتور بوزيد عزوزي:يجب أن يبقى وطننا الغالي المغرب الشامخ فوق كل هاته الإختلافات

د.بوزيد عزوزي°- فاس:”تاونات نت”/- مهما كانت درجات اختلاف مواطنينا مع إدارتنا وسياسة حكومة بلادنا في تدبير السياسة العمومية ، فإنه يجب أن تجمعنا وطنيتنا وحبنا لوطننا .

كل موقف خارج هذا النسق وهذا السياق هو تنكر لوطننا الغالي وقيمه السامية وهويته المتجذرة في أحشائنا وتاريخه المجيد .

مهما كانت الإختلافات في الإنتماء الفكري والتخطيط التنموي والحاجيات الإجتماعية الآنية ومهما كانت أشكال وأنواع سوء التدبير الإداري والسياسي والإقتصادي حتى ، يجب أن يبقى وطننا الغالي ، المغرب الشامخ فوق كل هاته الإختلافات .

لأن الإختلافات مهما كانت مستوياتها مرتفعة فإنه سينتهي بها المطاف ، عاجلا أم آجلا ، إلى إيجاد حلول شافية وكافية للأمة ما دمنا نبني ديمقراطيتنا بتأن وعقلانية وبعد نظر ، ولكن التفريط في وحدة أمتنا الهويتية والإجتماعية والترابية ضعف ذو بعد هيكلي استراتيجي يفضي إلى زعزعة وحدة الأمة وتشتيت روافذها وبالتالي القضاء على كيانها ووجودها

لاحظت مرارا وتكرارا وألاحظ من حين لآخر ، أن عددا لا يستهان به من أساتذة جامعيين وممن يصنفون أنفسهم مفكرين ومثقفين ، وهو إطلاقا غير ذلك ، يخلطون بين “التدبير المرحلي” الذي هو بعد آني مع “هوية ووحدة الوطن” الذي هو بعد هيكلي مؤسساتي .

إن تشبثنا بشعارنا الخالد هو أقوى درع ضد الخونة لوطنهم .”

° من مواليد مدينة تاونات/ أستاذ جامعي – فاس

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5814

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى