تاونات:استفادة أزيد من 7000 تلميذ من تظاهرة إقليمية عن بعد عبر منصة تيمز ب 240 مؤسسة تعليمية

ياسير البراهمي-تاونات:”تاونات نت”/- في إطار تفعيل مقتضيات القانون الإطار رقم51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وبمناسبة تنظيم  وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة للحملة الوطنية الخامسة حول الاستعمال الآمن للإنترنت بالمؤسسات التعليمية لسنة 2022 تحت شعار “جميعا من أجل حماية أطفالنا من العنف السيبراني والتحرش الإلكتروني”، والتي أعطيت انطلاقتها يوم 08 فبراير 2022 الذي تزامن مع الاحتفال باليوم العالمي للإنترنت الآمن Safer Internet Day هذه السنة، وتستمر فعالياتها إلى متم شهر فبراير2022.

وانخراطا منها في التحسيس والتأطير في هذا المجال، نظمت المديرية الإقليمية للتعليم بتاونات يوم الجمعة 25 فبراير 2022، تظاهرة إقليمية تزامنية عن بعد بحضور عينة من التلميذات والتلاميذ ناهزت 7000 تلميذا وتلميذة عن جميع المؤسسات التعليمية بالإقليم.

وقد أشرف مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس – مكناس على إعطاء انطلاقة هذه التظاهرة التي تميزت بمشاركة مديرة مديرية جيني بالوزارة، المدير الإقليمي بتاونات، و رئيس المركز الجهوي لمنظومة الإعلام،و المستشارة الجهوية لإدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالأكاديمية، بالإضافة إلى المفتشان التربويان عضوا الفريق الاقليمي للمشروع رقم 14،و رؤساء المصالح بالمديرية الإقليمية تاونات وكذا رئيسات ورؤساء المؤسسات التعليمية العمومية و الخصوصية  بالإقليم ومجموعة من الأستاذات والأساتذة منسقي هذه التظاهرة على مستوى المؤسسات التعليمية.

وفي كلمة ترحيبية لمحمد الغوري المدير الإقليمي بتاونات رحب من خلالها بالحضور الوازن والذي أعطي إشارات قوية تترجم الاهتمام الكبير بتعزيز ثقافة الاستعمال الأمن والمتوازن للأنترنيت، و عبر أيضاً عن سعادته بتنظيم هذا اليوم في هذا الفضاء الافتراضي مبرزا أهمية مثل هذه المبادرات في حماية المتعلمات والمتعلمين من مخاطر الأنترنيت منوها بالمجهودات التي تبذلها الأطر الإدارية والتربوية بالمديرية قصد تحسيس التلميذات و التلاميذ بمخاطر الأنترنيت وتوجيههم نحو الاستعمالات الآمنة.

وفي كلمة لمدير الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين بجهة فاس مكناس التوجيهية والـتاطيرية لهذا اللقاء، التي افتتحها بالتنويه بالمبادرة النوعية، خاصة انها تسمح  بالتواصل بعدد مهم من التلميذات و التلميذات مشيدا بالمجهودات المبذولة على صعيد المديرية الإقليمية على جميع المستويات، لخلق هذا الجسر الافتراضي للتواصل مع المتعلمات و المتعلمين داخل أقسامهم،  خاصة مع المقاربة المعتمدة والتي مكنت من  تجهيز وتغطية المؤسسات التعليمية خاصة بالعالم القروي،  وبنسب جد مهمة فاقت 90 % بالنسبة للحقائب المتعددة الوظائف الحديثة بالتعليم الابتدائي ( منها 134 حقيبة مخصصة للوحدات المدرسية الفرعية بالعالم القروي ) وبالموازاة مع ذلك تم العمل على تجديد القاعات المتعددة الوظائف جيني 1 و جيني2، وأيضا تجهيز مؤسسات لم تكن مستفيدة ( 6 مؤسسات سنة 2021).

وشاركت مديرية جيني بمداخلة لمديرتها المركزية ، التي ذكرت من خلالها بالسياق العام لتنظيم هذه التظاهرة الإقليمية مؤكدة على مدى أهمية تقاسم التجارب الناجحة في هذا المجال داعية إلى تضافر مجهودات مختلف الجهات الفاعلة لحماية أطفالنا من هذه المخاطر خصوصا مع حاجتنا المتزايدة لهذه الشبكة مع انتشار جائحة. covid19.

وفي مداخلة أخرى للمفتش التربوي أكد أن تنظيم هذه الحملة يندرج في إطار الحملة الوطنية للثقافة السيبرانية بالمغرب 2018-2022 مذكرا بمجهودات الوزارة والحكومة في هذا المجال، وبدورها شكرت المستشارة الجهوية لادماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالأكاديمية المديرية على هذه المبادرة المتميزة مذكرة بأهمية هذا الموضوع في تنمية الكفايات الرقمية لدى المتعلم.

برنامج اليوم تضمن أيضا مجموعة من الفقرات تكلف بتقديمها تلميذات وتلاميذ عبارة عن عروض في الموضوع تضمنت نصائح وتوجيهات ودراسات ميدانية.

مباشرة بعد ذلك فتح باب النقاش الذي طرح من خلاله التلميذات والتلاميذ مجموعة من التساؤلات تمت الإجابة عنها في تفاعل مباشر فيما بينهم ومع الأساتذة الحاضرين لتأطير هذه الورشات.

وجدير بالذكر أن هذه الحملة مستمرة إلى غاية نهاية فبراير بجميع المؤسسات التعليمية بالاقليم.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5973

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى