الصديقي وزير الفلاحة رفقة عامل إقليم تاونات يعطيان انطلاقة عدد من المشاريع المهمة بتاونات

  كريم باجو -تاونات:”تاونات نت”/ – قام وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، يوم الاثنين 27 فبراير الجاري، بزيارة ميدانية لإقليم تاونات . وكان مرفوقا بعامل إقليم تاونات ورئيس الغرفة الفلاحية الجهوية ومهنيين وبرلمانيين ومنتخبين ووفد مهم من المسؤولين بالوزارة.وهمت هاته الزيارة إطلاق عدد من المشاريع الفلاحية :
فعلى مستوى إقليم تاونات، ترأس الوزير تدشين المقر الجديد للمديرية الإقليمية للفلاحة بتاونات والفرع الإقليمي للغرفة الفلاحية الجهوية الذي يشمل مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (أونسا) ومصالح المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية حيث شيد المبنى على مساحة 2535 م2، ويضم ثلاث طوابق، بتكلفة إجمالية بحوالي 15,7 مليون درهم.


       كما تم إطلاق عملية السقي بمدار بوهودة بنظام مقتصد لماء السقي.أما على مستوى الجماعة الترابية عين عائشة، فقد اطلع الوزير الصديقي على مدى تقدم مختلف مكونات مشروع الإعداد الهيدروفلاحي لمحيط بوهودة، كما قام بتدشين عملية السقي بالتنقيط.

      وفي نفس المدار، قام الوزير بزيارة مزرعة لإنتاج النباتات الطبية والعطرية التي تندرج في إطار مشروع تجميع يخص النباتات الطبية والعطرية حول وحدة للتحويل والتعليب.


وقال محمد صديقي في تصريح خص به وسائل الإعلام من بينهم مجلة “صدى تاونات” وموقع “تاونات نت” اليوم كان لنا زيارة لإقليم تاونات والتي تهم تتبع وإطلاق عدة مشاريع للتنمية الفلاحية بالإقليم “.
      وتابع الوزير قائلا “كان لنا في المحور الأول تدشين مقر كل مصالح وزارة الفلاحة بالإقليم والتي إجتمعت في نفس البناية التي هي جديدة والتي تكلفتها 15 مليون درهم والتي هي المديرية الاقليمية والغرفة الفلاحية للسلامة الصحية والإستشارة الفلاحية . وفي المحور الثاني اطلاق حوض السقي المائي بوهودة الذي يمتد على 1850 هكتار والذي يهم صغار الفلاحين خصوصا لأنه هناك 1500 مستفيد من هذا المشروع الذي سينعكس بطريقة مباشرة على مدخول الفلاحين لأنه سنذهب لمنظومة فلاحية جديدة والتي هي مذرة للدخل أكثر وسيكون فيه زراعة للخضروات وزراعة الأعلاف والأشجار وسيرفع انتاجها لأن هناك ضيعات التي ستعمل 2 في السنة ..وهذا كله  بتحديث أنظمة السقي والتي الدولة تكلفت بها 450 مليون  درهم  كتكلفة ..هذه التجهيزات والتي سيكون فيها الإقتصاد في الماء وسيكون تثمين المياه من خلال هاته الإنتاجية وتأثيرها على المستفدين والفلاحة .

ومن جهة المحور الثالث هو اطلاق مشروع  للتجميع الفلاحي في ما يخص النباتات العطرية والطبية والذي اقليم تاونات معروف بها وجد غني بهاته النباتات”.
      وأبرز الوزير كذلك في حديثه أن ” هاته  الوحدة أعطت نموذج فيما يخص تثمين  المنتجات الطبية والعطرية غادي يجمع اكثر من 50 فلاح الذي هو منتج صغير والذي سيسمح لهم ولوج أسواق هذه المنتجات وكذلك تثمين منتوجهم ..وهاته الوحدة والمشروع يدخل في الحوض المائي الذي سيستعمل التنقيط كمنهجية من أجل تثمين الماء “.


ومن جهته قال مصطفى الميسوري رئيس الغرفة الفلاحية بجهة فاس مكناس  لوسائل الإعلام من بينهم مجلة “صدى تاونات” وموقع “تاونات نت “نحن اليوم نتواجد بإقليم تاونات وهو يوم مبارك بخيرات المطر التي منحنا الله سبحانه،  وفي نفس الوقت زيارة السيد وزير الفلاحة والسيد عامل إقليم تاونات ، قمنا بزيارة لملحقة الغرفة هي عبارة عن بنية جديدة كما شاهدتم ، كما  قمنا بتوقيع اتفاقية تسليم الغرفة وملحقة الغرفة .. وبهذا يصبح المرفق مثل مجمع فلاحي يكون يشمل جميع الإدارات الفلاحية في منشأة واحدة . أونسا وأونكا والمديرية  الإقليمية للفلاحة والغرفة الفلاحية بطبيعة الحال وهذا كله من أجل تقريب هاته الإدارات للفلاح من أجل ارتفاقه ، ولكي  يجد في هاته الإدارة جميع المصالح  ليقضي مصالحه،أنتم تعرفون المساحة الكبيرة  لإقليم تاونات وبهاته المناسبة مبروك علينا هاته الخيرات خيرات  المطر ونتمنى الشفاء العاجل لجلالة الملك محمد السادس نصره الله ونحن دائما نشتغل وفق استراتيجية جلالة الملك، وشكرا”.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7324

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى