رؤساء جماعات من إقليم تاونات أمام جنايات فاس

حميد الأبيض-فاس:”تاونات نت”/- مثل رؤساء جماعات من إقليم تاونات، مؤخرا أمام قسم جرائم الأموال بفاس لاتهامهم بالاختلاس والتبديد والتزوير، أحدهم من تاونات أدين بعقوبة سالبة للحرية، وآخر من تيسة تأجل البث في ملفه، لتخلف دفاع متهم من أربعة يتابعون معه.

وأدين رئيس سابق لجماعة سيدي العابد بقرية با محمد، بسنة واحدة حبسا نافذا ومليوني سنتيم غرامة وأدائه 200 ألف درهم تعويضا مدنيا للجماعة في شخص رئيسها الحالي، بعد مؤاخذته بتهم اختلاس وتبديد أموال عامة، دون “التزوير في محررات رسمية” المبرأ منها كما 4 مقاولين.

واتهم الرئيس المسن حديث الخروج من سجن عين عائشة بتاونات، إذ قضى شهرين تنفيذا لعقوبة مدان بها، بإصدار سندات طلب وتوريدات وهمية وتضخيم المصاريف في الفترة التي تولى فيها رئاسة الجماعة بين 2003 و2015، بما فيها إصلاح آلة راقنة ب5 آلاف درهم مبلغ أكبر من قيمة بيعها في السوق.

وأصدر 11 سند طلب قاربت قيمتها 17 مليون سنتيم تتعلق بمواد الصباغة والزجاج ومعدات كهربائية وعتاد معلوماتي وإصلاح مقهى وتسييج مقبرة وإصلاح سيارة وشراء قطع غيار وبناء قنطرة أولاد الطالب المهدمة، واختلالات أخرى رصدها تقرير لجنة تفتيش من عمالة تاونات استند إليه في شكاية خلفه وجمعية محلية اشتكياه للوكيل العام بعد مدة قصيرة من تقديمه شكاية ضد الرئيس الحالي ومن معه لأجل تهم الاختلاس والتبديد والتزوير المبرئين منها والمعروض ملفهم من جديد أمام غرفة الجنايات الاستئنافية باستئنافية فاس في جلسة بعد نقض الحكم ببراءتهم.

أما زميله الذي يرأس إحدى الجماعات بدائرة تيسة، فأجلت المحكمة محاكمته في ملف يتابع فيه و4 متهمين آخرين بينهم رئيس سابق.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7450

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى