إنجاز وبرمجة 917 مشروعا بإقليم تاونات بغلاف مالي يناهز 5ر481 مليون درهم بين سنتي 2019 و 2022

كريم بجو:”تاونات نت”/- بلغ عدد المشاريع التي أنجزتها وبرمجتها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مستوى إقليم تاونات خلال الفترة ما بين سنتي 2019 و 2022 ، ما مجموعه 917 مشروعا، بغلاف مالي إجمالي يناهز 5ر481 مليون درهم.

وفي هذا الإطار، فقد أشرف عامل الإقليم رفقة منير البيوسفي المدير العام لوكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال ومحمد السلاسي رئيس المجلس الإقليمي والوفد المرافق لهم، على تسليم مفاتيح 34 حافلة للنقل المدرسي منها 33 لفائدة الجماعات الترابية و01 لفائدة مركز ابتسامة لذوي القدرات الخاصة بجماعة تيسة، و4 سيارات إسعاف التي يندرج اقتناؤها ضمن برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وكذا بشراكة مع كل من وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال والمجلس الإقليمي .

وأفادت معطيات تم تقديمها يوم الخميس خلال لقاء تواصلي نظم بمناسبة تخليد الذكرى الثامنة عشرة (18) لإطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، تحت شعار “حصيلة ومكاسب المرحلة الثالثة”، أن هذه المشاريع والعمليات التي بلغت مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية فيها حوالي 457 مليون درهم، اي بنسبة 95 في المائة، تتوزع على البرامج الأربعة للمرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية المتمثلة في تدارك الخصاص على مستوى البنيات التحتية والخدمات الاجتماعية الأساسية بالمجالات الترابية الأقل تجهيزا، ومواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، وتحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، والدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة.

وجرى هذا اللقاء الذي ترأسه عامل الإقليم، صالح دحا، بحضور المدير العام لوكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال، ورئيس المجلس الإقليمي والكاتب العام للعمالة، وممثلي الإقليم بغرفتي البرلمان، ورؤساء المصالح الأمنية الإقليمية وأعضاء اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية ورؤساء اللجن المحلية للتنمية البشرية ورؤساء الجماعات الترابية ورؤساء المصالح الخارجية الإقليمية وجمعيات المجتمع المدني.

وأفاد أمين نوفل المجيد رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة تاونات، في عرض بالمناسبة سلط فيه الضوء على حصيلة تنزيل المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مستوى الإقليم برسم الفترة الممتدة ما بين 2019 و 2022، بأن عدد المشاريع المبرمجة ضمن برنامج تدارك الخصاص على مستوى البنيات التحتية والخدمات الاجتماعية الأساسية بالمجالات الترابية الأقل تجهيزا بلغ 78 مشروعا، خصص لها غلاف مالي يناهز 223 مليون درهم بتمويل كلي من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وفي إطار برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، تم إنجاز وبرمجة 102 مشروعا وعملية، خصص لها غلاف مالي إجمالي يقدر بحوالي 26,7 مليون درهم، بلغت مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية فيها نحو 23,7 مليون درهم.

وضمن برنامج تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، تم إنجاز 381 مشروعا وعملية، بلغ حجم الغلاف المالي المرصود لها حوالي 49 مليون درهم، تمثل فيه مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 33,6 مليون درهم، بينما تم إنجاز 356 مشروعا وعملية ضمن برنامج الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة، رصد لها غلاف مالي إجمالي يقدر بحوال ي183 مليون درهم، تبلغ مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية حوالي 177 مليون درهم.

وتهم هذه المشاريع والعمليات تقريب الخدمات الصحية من المواطنين، وتحسين صحة الأم والطفل، ودعم البنيات التحتية والخدمات الاجتماعية الأساسية، وإدماج الشباب في سوق الشغل وتحسين مستوى معيشتهم والرفع من دخلهم، ودعم ومواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، وذلك تماشيا مع أهداف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في مرحلتها الثالثة التي تروم بالأساس تنمية الرأسمال البشري.

وذكر عامل الإقليم، في افتتاح أشغال هذا اللقاء، بالتوجهات الاستراتيجية للمرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وأهدافها باعتبارها مقاربة إرادية لتذليل معيقات التنمية البشرية، تهدف إلى تحصين المكتسبات التي تم تحقيقها خلال المرحلتين الأولى والثانية مع إعادة توجيه البرامج سعيا للنهوض بالرأسمال البشري والعناية بالأجيال الصاعدة ودعم الفئات الهشة بالإضافة إلى اعتماد جيل جديد من المبادرات المدرة للدخل والمحدثة لفرص الشغل.

كما تطرق المسؤول الترابي للحصيلة الإجمالية للمرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مستوى الإقليم برسم المرحلة الثالثة، مؤكدا على ضرورة تظافر جهود جميع الفاعلين في مجال التنمية البشرية قصد إنجاح برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية من خلال تسريع وتيرة إنجاز المشاريع وضرورة التحلي بالشفافية وحسن التدبير، مع احترام المساطر القانونية، حتى تتمكن الفئات المستهدفة من الاستفادة من هذه المشاريع في الآجال المحددة لها.

وحسب المعطيات المقدمة من طرف رئيس قسم العمل الاجتماعي، فقد بلغ عدد المشاريع والعمليات المنجزة والمبرمجة على مستوى الإقليم برسم الفترة المذكورة ما مجموعه 917 مشروعا وعملية رصد لها غلاف مالي إجمالي يقدر بحوالي 481 ,5 مليون درهم .
وبلغت مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في هذه المشاريع والعمليات حوالي 457 مليون درهم، اي بنسبة 95 %.
وتتوزع هذه المشاريع والعمليات حول البرامج الأربع للمرحلة الثانية من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على الشكل التالي:


البرنامج الأول : تدارك الخصاص على مستوى البنيات التحتية والخدمات الاجتماعية الأساسية بالمجالات الترابية الأقل تجهيزا : 78 مشروعا، بلغ حجم الاستثمارات المخصصة له حوالي 223 مليون درهم بتمويل كلي من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ؛
البرنامج الثاني: مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة: 102 مشروعا وعملية، خصص لها غلاف مالي إجمالي يقدر  بحوالي 26,7 مليون درهم، بلغت فيه مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 23,7 مليون درهم.
البرنامج الثالث : تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب: 381 مشروعا وعملية، بلغ حجم الغلاف المالي المرصود لها حوالي 49 مليون درهم، تمثل فيه مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 33,6 مليون درهم.
 البرنامج الرابع: الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة: 356 مشروعا وعملية، رصد لها غلاف مالي إجمالي يقدر بحوالي 183 مليون درهم، تمثل فيه مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية حوالي 177 مليون درهم
.

وتضمن برنامج اللقاء عرض شريط وثاقي استعرض أهم إنجازات برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم الفترة ما بين 2019 و 2022 .

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7453

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى