إلحاق تلاميذ من جماعة رغيوة بتاونات بمؤسسة بعيدة عنهم يهددهم بالهدر المدرسي..

حميد لبيض-فاس:”تاونات نت”/- وجد تلاميذ بجماعة رغيوة بتاونات، أنفسهم في موقف لا يحسدون عليه بعد توجيههم للدراسة بمؤسسة ثانوية بعيدة عن سكناهم بكيلومترات ولا تربطهم بها وسائل نقل مباشرة، ما ضاعف معاناتهم ويهددهم بالانقطاع عن الدراسة خاصة أن إمكانيات أولياء أمورهم لا تسمح بتوفير مصاريف التنقل أو الكراء بعد تأخر فتح دار الطالب.

ويتعلق الأمر ب6 تلاميذ ذكور على الأقل بين مجموعة من التلاميذ وجهوا إلى مؤسسة بجماعة خلالفة، بعدما نجحوا والتحقوا بالتعليم الثانوي من إعدادية الزريزر، في الوقت الذي كان معتادا ومألوفا لدى تلاميذ هذه الجماعة أن يلتحقوا بثانوية الوحدة وسط مدينة تاونات، الأقرب إليهم وإلى أسرهم في دواوير مختلفة خاصة بوعزون.

وقال أب تلميذ من دوار بوعزون، إنه وآخرون توجهوا إلى المؤسسة الموجهين إليها في تلك المنطقة وفوجئوا بعدم فتح دار الطالب التي يمكن أن تأويهم والتلاميذ الوافدين من مناطق بعيدة، حيث تبقى مجرد بناية منذ عدة شهور رغم تجهيزها بالمعدات والتجهيزات اللازمة، مشيرا إلى أن ظروفه لا تسمح بتدبر تكاليف دراسة ابنه.

وتمنى هذا الأب وغيره من الآباء الذين وجه أبناؤهم إلى خلالفة، أن يتم تدارك ذلك وإعادتهم إلى ثانوية الوحدة الأقرب إلى سكناهم في مختلف الدواوير، متمنين تدخلا من عامل الإقليم ومديرية وزارة التربية الوطنية، لإنصافهم، ملوحين بالاحتجاج وسحب أبنائهم من المؤسسة الجديدة، في حالة تعذر إرجاعهم لتاونات.  

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7346

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى