القطرات المطرية الأخيرة جعلت سوق أسبوعي بني زروال بتاونات عبارة عن برك مائية ووحل‎

كريم باجو -تاونات:”تاونات نت”/ – بعد التساقطات المطرية الطفيفة جدا التي تقاطرت على إقليم تاونات مؤخرا جعلت أحد أسواق بني زروال الأسبوعي بغفساي لا يكاد تجد منطقة جافة به،تحول إلى برك مائية ووحل في كل الأرض تقريبا المخصصة للسوق، والصور المرفوقة هي فقط تعود ليوم الأحد المنصرم 28 يناير,

ويعد هذا السوق من المنجزات الحديثة لجماعة سيدي يحيى بني زروال بينما المدة الفاصلة بين هذا الوحل الذي أصبح به وإعطاء الضوء الأخضر لإستغلاله كسوق من الباعة  فقط سنة .


  الشيء الذي أثار غضب المتبضعين والباعة بين من هو مستنكر من الوضع ومن المسؤولين على السوق،وبين من هو ساخر بالأمر،وهناك من اختار التعبير عن سخطه بالقول مثلا ‘ لم يبقى لنا سوى القيام بصيد السمك في هاته البرك أو السباحة بها ‘ .
   ويتوافد على هذا السوق تقول مصادر من هناك  العديد من المتبضعين من ساكنة المنطقة بإعتباره يوجد في مكان ذو أهمية …

 ونادت أكثر من مرة فعاليات من المنطقة ونشطاء مواقع التواصل الإجتماعي الكل حسب طريقته ، مطالبين الجهات المسؤولة إيجاد الحلول ، وإيلاء عناية واهتمام لهؤلاء الناس الذين يمارسون تجارتهم بالسوق وحتى هم يوما ما اختاروا ممثليهم في المجلس الجماعي المسؤول عن السوق الموجود في نقوذه الترابي.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7239

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى