تفعيل غلق الحمامات ومحلات غسل السيارات ل3 أيام في الأسبوع رسميا بتاونات‎

كريم باجو -تاونات:”تاونات نت”/ – على  إثر الأزمة المائية التي تعيشها المملكة وإثر تصريح وزير التجهيز والماء مؤخرا عن الكمية المتوفرة في الخزينة المائية التي المتوفرة بالمملكة ارتأت السلطات الحكومية أن تتخذ قرارات على شكل قرارات ولائية وعاملية بكل جهات وعمالات البلاد.


  
سلطات تاونات انخرطت هي الأخرى في هاته الحملة رسميا على تراب تاونات المدينة منذ يوم 5 فبراير الجاري.

 وحسب مصادر ل’صدى تاونات ‘ و”تاونات نت” عرف الأمر تجاوبا من لدن أرباب الحامات ‘البلدية’ ومحلات غسل السيارات على اعتبار أنهم كانوا مهيئين لها بعدما تم تفعيلها من قبل بعدد من مدن المملكة.
   
هذا وتعمل السلطة الحكومية المكلفة بالتجهيز والماء بتعليمات ملكية سامية بتشييد  عدد كبير من السدود من بينهم سد الرتبة بتاونات ،وهو الثاني من نوعه من حيث الحجم بالمغرب بعد سد الوحدة الذي يعتبر من المنشآت المائية الأكبر وطنيا والثاني افريقيا ، والأشغال متواصلة منذ مدة ، والهدف من تشييد هذه المنشآت المائية تخزين المياه و تزويد الساكنة بالماء الصالح للشرب وإنتاج الطاقة الكهرومائية .
    
ويشغل هذا المشروع الكبير أكثر  من ألف عامل على مساحة تزيد عن  2600 هكتارا بواردات مائية  تناهز 351 مليون متر مكعب في السنة .

وتجدر الإشارة أن هذه القرارات تندرج في إطار المحافظة على الماء ، وتفاديا للإجهاد المائي ، وطبقا للتوجيهات الملكية السامية التي تروم المحافظة على هاته المادة الحيوية والهامة ، سيرا على نهج والده الملك الراحل الحسن الثاني طيب الله ثراه  الذي أولى عناية خاصة لأجيالنا هذه والأجيال المقبلة في نهجه سياسة إنجاز السدود بالمملكة .

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7464

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى