احتجاج عدد من النساء أمام المستشفى المحلي بجماعة بني وليد نواحي تاونات‎

كريم باجو -تاونات:”تاونات نت”/ – خاضت عشرات من نساء جماعة بني وليد بإقليم تاونات يوم 30 ماي، وقفة احتجاجية  عبرن من خلالها عن سخطهن و استنكارهن للوضع الصحي المتردي بالجماعة المطبوع بغياب طبيبي رئيسين للمركز  الصحي الجماعي منذ سنوات خلت .
     وقالت مصادر ل ” صدى تاونات ” و ” تاونات.نت ” أنه حضرت السلطات المحلية في شخص قائد المنطقة  إلى عين المكان  الذي دخل في حوار مع المحتجات مؤكدا لهن أن صرختهن ستصل إلى المسؤولين الإقليميين عن القطاع الذي يعرف شللا تاما بفعل الإضراب الذي تخوضه الشغيلة الصحية منذ أسابيع .


    هذا واكدت المحتجات بحسب ذات المصادر ” أن احتجاجهن لا يستهدف اضراب الأطر الصحية بقدر ما يعني الوضعية الصحية العامة بالجماعة التي لم تلتفت اليها الجهات الوصية رغم الشكايات و ملتمسات المجلس الجماعي بتعيين طبيب رئيسي بالمركز الصحي الجماعي الذي خضع مؤخرا لاعادة تأهيل”.
     وجدير بالذكر أن هذا المستشفى تم تدشينه قبل خمسة أشهر من طرف الوزير خالد آيت الطالب، وزير  الصحة والحماية الاجتماعية، ومازال يفتقر لطبيب قار لتعويض طبيبة غادرت إبّان فترة جائحة كورونا خلال سنة 2020.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7467

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى