وكالة المياه والغابات تُحين خريطة الحرائق وتدرج تاونات من 10 الأقاليم ضمن المخاطر القصوى

خديجة بناجي:”تاونات نت”//- في تحيين جديد لخرائط التنبؤ بخطر اندلاع الحرائق الغابوية للفترة من 22 إلى 24 يونيو، أعلنت الوكالة الوطنية للمياه والغابات أن درجة خطورة اندلاع الحرائق في 10 أقاليم بالمملكة “قصوى، من المستوى الأحمر”، وهي أقاليم تاونات وطنجة أصيلا، وفحص أنجرة، والعرائش، والناضور، وتازة، وخنيفرة، والصويرة، والحوز وبركان.

وأفادت الوكالة الوطنية للمياه والغابات، في نشرة تلقت مجلة “صدى تاونات “وموقع “تاونات نت” بنسخة منها، أن هذه النشرة تأتي في إطار استباق ظاهرة حرائق الغابات على الصعيد الوطني، و”بشكل يومي، بناءً على معطيات علمية، وخرائط تنبؤ تحدد بدقة المناطق الحساسة والمعرضة لخطر اندلاع الحرائق الغابوية، ابتداء من يوم السبت 22 يونيو 2024 إلى يوم الاثنين 24 يونيو 2024”.

وأكدت الوكالة أنه بعد تحليل البيانات المتعلقة بنوعية الغطاء الغابوي وقابليته للاشتعال والاحتراق، والتوقعات المناخية والظروف الطبوغرافية للمناطق، جرى تحديد الأقاليم حسب درجة الخطورة، إذ أدرجت أقاليم تاونات وطنجة أصيلا، وفحص أنجرة، والعرائش، والناضور، وتازة، وخنيفرة، والصويرة، والحوز وبركان، باللون الأحمر.

وفي مستوى خطورة مرتفعة باللون البرتقالي، جاءت أقاليم شفشاون، وتطوان، والمضيق-فنيدق، وبني ملال، وتارودانت، ووجدة انكاد، والخميسات وتاوريرت، فيما صنفت الوكالة أقاليم الحسيمة، والقنيطرة، وسيدي سليمان وأكادير ادا وتنان، في مستوى خطورة متوسطة (اللون الأصفر).

ودعت الوكالة الساكنة المجاورة للمجالات الغابوية والعاملين بها وكذلك المصطافين والزوار، إلى توخي “الحيطة والحذر، وأن يتفادوا أي نشاط قد يسبب اندلاع الحريق. كما عليهم إبلاغ السلطات المحلية بسرعة في حال رصد أي دخان أو سلوك مشبوه”.

وسنويا مع ارتفاع درجات الحرارة يتعرض إقليم تاونات لحرائق بالغابات التي تشكل نسبة 7 في المائة من المساحة الإجمالية للإقليم المقدرة بخمسة آلاف و616 كيلومترا مربعا.

ولابد من تسجيل التراجع الذي تعرفه، بشكل مستمر، مساحة الملك الغابوي بإقليم تاونات لعوامل عديدة؛ منها الحرائق.

وقال إطار مسؤول في المديرية  الإقليمية للمياه والغابات ومحاربة التصحر بتاونات رفض الكشف عن إسمه في تصريح خص به مجلة صدى تاونات وتاونات نت ، إن الخطة الاستباقية لمواجهة حرائق الصيف بتاونات، والتي يتم عرضها خلال دورة المجلس الإقليمي للغابات تحت رئاسة عامل الإقليم، تنبني أساسا على تفعيل وسائل الوقاية والتدخل المبكر لمواجهة أي حريق محتمل، وتعزيز وسائل التدخل عبر تعبئة الآليات الضرورية من طرف الجماعات الترابية الغابوية.

وأبرز المصدر نفسه أن مصالح المياه والغابات تعمل، أيضا، لإنجاح هذه الخطة، على تنقية مصدات الحرائق الممتدة وسط الغابات، وتعبئة عدد من الحراس الغابويين الإضافيين لمراقبة الغابات التي يحتمل أن تندلع فيها الحرائق الصيفية، إلى جانب قيام مصالح التجهيز بإزالة الأعشاب اليابسة من جنبات الطرق المارة وسط الغابات.

وشدد المسؤول الغابوي بإقليم تاونات على أن المديرية الإقليمية للمياه والغابات ومحاربة التصحر بتاونات تكون، خلال هذه المرحلة من السنة، في حالة استنفار وعلى استعداد تام للتدخل السريع، لافتا إلى أن هناك عربات لإخماد الحرائق تابعة للمديرية متأهبات على الدوام للتدخل الأولي في مكان الحريق.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 7467

جميع الحقوق محفوظة لموقع تاونات.نت - استضافة مارومانيا

الصعود لأعلى