جلالة الملك في خطاب”ثورة الملك والشعب”:إن الانتخابات ليست غاية في حد ذاتها،وإنما هي وسيلة لإقامة مؤسسات ذات مصداقية

ادريس الوالي-الرباط:”تاونات نت”/- وجه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، مساء يوم الجمعة 20 غشت 2021، خطابا ساميا إلى الأمة وذلك بمناسبة الذكرى الثامنة والستين لثورة الملك والشعب.


وقال جلالة الملك في هذا الخطاب السامي “إن تخليد ذكرى ثورة الملك والشعب، تأتي قبل أيام من الانتخابات المقبلة وتتزامن مع مرحلة جديدة من المشاريع والإصلاحات، في إطار تنزيل النموذج التنموي، وتفعيل الميثاق الوطني من أجل التنمية”.

وأضاف جلالته أن ” هذه الاستحقاقات، تتميز بإجراء الانتخابات التشريعية والجهوية والمحلية، في نفس اليوم وهو مايؤكد عمق الممارسة الديمقراطية، ونضج البناء السياسي المغربي.”

وأكد جلالته كذلك “إن الانتخابات ليست غاية في حد ذاتها، وإنما هي وسيلة لإقامة مؤسسات ذات مصداقية ، تخدم مصالح المواطنين، وتدافع عن قضايا الوطن” مشيرا لأننا نؤمن بأن الدولة تكون قوية بمؤسساتها، وبوحدة وتلاحم مكوناتها الوطنية. وهذا هو سلاحنا للدفاع عن البلاد، في وقت الشدة والأزمات والتهديدات”.

من جهة أخرى قال جلالة الملك أن “المغرب مستهدف، لأنه دولة عريقة ، تمتد لأكثر من إثني عشر قرنا، فضلا عن تاريخها الأمازيغي الطويل؛ وتتولى أمورها ملكية مواطنة، منذ أزيد من أربعة قرون ، في ارتباط قوي بين العرش والشعب” مضيفا أن “المغرب مستهدف أيضا، لما يتمتع به من نعمة الأمن والاستقرار، التي لا تقدر بثمن، خاصة في ظل التقلبات ، التي يعرفها العالم”.

وختم خطابه السامي قائلا “إذا كانت ثورة الملك والشعب، قد شكلت منعطفا تاريخيا، في طريق حرية المغرب واستقلاله؛ فإننا اليوم، أمام مرحلة جديدة، تتطلب الالتزام بروح الوطنية الحقة، لرفع التحديات الداخلية والخارجية”.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5902

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى